الرئيسية / أخبار المغرب / أوكايمدن سحر البياض الناصع وفرادة الموقع يغريان عشاق الرياضات الشتوية والسياحة الجبلية من داخل الوطن وخارجه .

أوكايمدن سحر البياض الناصع وفرادة الموقع يغريان عشاق الرياضات الشتوية والسياحة الجبلية من داخل الوطن وخارجه .

تتراءى للوافد على مدينة مراكش من بعيد بقممها الشامخة المكسوة ببياض ناصع يأسر العيون ويغري هواة وعشاق الرياضات الشتوية والسياحة الجبلية، إنها منطقة أوكايمدن بإقليم الحوز التي ارتدت هذه الأيام رداء البياض وتجلت في أبهى حلة لاستقبال ضيوفها من داخل الوطن وخارجه.
ويعكس هذا الموقع السياحي الجبلي، الذي يبعد بحوالي 65 كيلومترا عن مدينة مراكش الحمراء الضاربة جذورها في التاريخ، تنوع وغنى ما يزخر به إقليم الحوز من مؤهلات سياحية وطبيعية تجعل من الإقليم وجهة مفضلة بامتياز لعشاق السياحة الجبلية من المغاربة والسياح الأجانب.
وتشكل هذه المحطة الشتوية، التي يستمر فيها تساقط الثلوج ما بين منتصف دجنبر إلى منتصف أبريل وتنحصر فيها فرصة التزحلق على الجليد، بالشكل المطلوب، ما بين شهري يناير وفبراير، فضاء للترويح عن النفس والترفيه والتخلص من أعباء الحياة اليومية المعقدة المليئة بالضغوطات، وكذا لقضاء لحظات ممتعة رفقة الأهل والأصدقاء مليئة بالمرح واللعب.

وقد اقترن ذكر هذه المحطة الشتوية التي تجاوزت شهرتها الحدود وأضحت تصنف ضمن المحطات العالمية المتميزة لممارسة رياضة التزلج، بالمدينة الحمراء التي ذاع صيتها كوجهة سياحية عالمية بامتياز، ذلك أن الوافدين على المدينة من السياح الوطنيين والأجانب قصد الاستجمام والتنزه واكتشاف سحر المدينة وغنى وتنوع الموروث الثقافي والحضاري للمملكة، لا يفوتون فرصة مكوثهم بها دون التوجه إلى محطة أوكايمدن التي تبعث مع طلوع شمس كل يوم من أيام الربيع بطاقة دعوة لزيارتها بعيدا عن ضوضاء المدن وضجيجها واقتناص لحظات ممتعة رفقة الأهل والأحباب والأصدقاء.

فمنطقة أوكايمدن باعتبارها من بين أهم الوجهات السياحية على مستوى جهة مراكش تانسيفت الحوز ، تشهد،وخاصة خلال عطلة نهاية الأسبوع وأيام العطل، توافد أعدادا كبيرة من الزوار المغاربة من مختلف أرجاء المملكة ومن السياح الأجانب الذين لا يضيعون فرصة حلولهم بالمدينة الحمراء لزيارة هذا الفضاء الخلاب واكتشاف ما يزخر به إقليم الحوز من مؤهلات طبيعية خلابة تفتن العين وتجذب العقول.

وتصنف هذه المحطة السياحية، التي يتراوح علو قممها ما بين 2600 و3270 مترا، كأفضل محطة لممارسة التزلج بالقارة الإفريقية وضمن أفضل 100 محطة تزلج بالعالم، لكونها تكون مكسوة بالثلوج الوفيرة من نونبر –دجنبر إلى غاية شهر مارس، كما تتسم بجو مشمس بشكل شبه دائم يستهوي عشاق الطبيعة والرياضات الشتوية.

وتحتوي المحطة على بنية استقبال لا يستهان بها، خاصة وأنها تتوفر على “تيليسييج” (عربات معلقة بسلك واحد) يصل طولها إلى ما يزيد عن 1400 متر، وستة “تيليسكي” بطاقة استيعابية تقدر بما يقارب 4000 متزحلق في الساعة، فضلا عن عدد من الفنادق وفضاءات أخرى للإيواء ومطاعم ومنتجعات جبلية.

مملكتنا .م.ش.س

شاهد أيضاً

أسعار المحروقات بالمغــــــــــــــــــرب ترتفع من جديد

أسعار المحروقات بالمغــــــــــــــــــرب ترتفع من جديد سجلت أسعار البنزين مرة أخرى، ارتفاعا بشكل خطير في …

طقـــس الاثنين … غائم جزئيا مع احتمال نزول قطرات مطرية متفرقة ومحلية

طقـــس الاثنين … غائم جزئيا مع احتمال نزول قطرات مطرية متفرقة ومحلية تتوقع مديرية الأرصاد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: