الرئيسية / أخبار دولية / الاستثمارات والاقتصاد والشباب مواضيع لقاء العثماني مع فيليب

الاستثمارات والاقتصاد والشباب مواضيع لقاء العثماني مع فيليب

الاستثمارات والاقتصاد والشباب مواضيع لقاء العثماني مع فيليب

دعا رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني رئيس الحكومة الفرنسية إدوارد فيليب وكافة الفاعلين الاقتصاديين بفرنسا إلى الرقي بحجم الاستثمارات المشتركة بين البلدين.

وقال العثماني خلال افتتاحه المنتدى الاقتصادي المغربي الفرنسي، رفقة رئيس الحكومة الفرنسية، إدوارد فيليب، الذي انطلق صباح الخميس بالصخيرات، جنوب العاصمة الرباط ، إن لقاءات الطرفين ستناقش مواضيع ذات أهمية كالشباب والجهوية والتقدم التكنولوجي والتعاون الاقتصادي وغيرها من القضايا الاستراتيجية.

وأوضح رئيس الحكومة، في تصريح أدلى به على هامش مباحثاته الثنائية أن العلاقات المغربية الفرنسية تاريخية ومتجذرة وجيدة على المستويين السياسي والاقتصادي، وأن التعاون بين الأصدقاء ضروري لمواجهة مختلف التحديات بطريقة مشتركة وواعية.

وحث العثماني فرنسا على الاستفادة من الاستقرار في المغرب إضافة إلى القدرة على توفير الموارد البشرية المؤهلة في جميع المجالات والقطاعات.

المنتدى الاقتصادي الفرنسي المغربــــــــــــي

 وانطلقت صباح الخميس بالصخيرات، أشغال المنتدى الاقتصادي المغربي الفرنسي المنظم بمبادرة من الاتحاد العام لمقاولات المغرب وبشراكة مع حركة المقاولات الفرنسية، تحت شعار “بناء جسور من أجل التنمية والتشغيل”.

وتنعقد أشغال المنتدى برئاسة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني والوزير الأول الفرنسي إدوارد فيليب وبحضور رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب مريم بنصالح شقرون.

ويهدف هذا الحدث، المنعقد على هامش الدورة الـ 13 للاجتماع المغربي الفرنسي عالي المستوى، إلى تطوير مجالات جديدة للفرص الاقتصادية بين مقاولات البلدين واستكشاف طرق التنمية المشتركة في إفريقيا. ويتضمن برنامج هذا اللقاء عددا من الورشات تخص رهانات وآفاق التنمية المشتركة في إفريقيا، وتحديات التمدن والتنمية المستدامة في التعاون الفرنسي-المغربي، والزراعات المندمجة، والثورة الرقمية للمقاولة.

وتعتبر هذه الزيارة الأولى من نوعها لإدوارد فيليب إلى المغرب، منذ تعيينه في منصبه مايو/أيار الماضي.

وتعد فرنسا الشريك التجاري الثاني للمغرب، بعد إسبانيا، إذ تجاوز حجم المبادلات التجارية بين البلدين 100 مليار درهم (حوالي 11 مليار دولار) خلال عام 2016.

وترتبط المغرب وفرنسا بـ”شراكة استراتيجية”، ويعتبر المغرب من أبرز حلفاء فرنسا في العالم العربي، كما أنها تدعم الرباط في موقفها من نزاع إقليم الصحراء، ضد جبهة “البوليساريو”.

مملكتنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

شاهد أيضاً

الزلزال مستمر … الإطاحة بمسؤولين كبار في داخل المؤسسة العسكرية والحرس الملكي

الزلزال مستمر … الإطاحة بمسؤولين كبار في داخل المؤسسة العسكرية والحرس الملكي أوردت جريدة “المساء”،في …

قطارات معلقة في الدار البيضاء بعد الطرامواي

قطارات معلقة في الدار البيضاء بعد الطرامواي   بعد “الطرامواي” و”الباصواي”، المدينة تستعد لاستقبال “المونوراي” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: