الرئيسية / الرئيسية / حميد شباط يدعو كافة الاستقلاليين إلى الوحدة والتجند وراء القيادة الجديدة  

حميد شباط يدعو كافة الاستقلاليين إلى الوحدة والتجند وراء القيادة الجديدة  

 

حميد شباط يدعو كافة الاستقلاليين إلى الوحدة والتجند وراء القيادة الجديدة

مباشرة بعد الإعلان عن نتائج انتخاب الأمين العام لحزب الاستقلال من طرف أعضاء المجلس الوطني للحزب، قال حميد شباط الأمين العام السابق خلال ندوة صحافية تم عقدها مساء يوم السبت 7 أكتوبر 2017 بالقاعة المغطاة للمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، إنه سيظل مناضلا بحزب الاستقلال مهما حدث وأنه سيدعم الأمين العام الجديد الأخ نزار بركة.
وتمنى حميد شباط التوفيق والسداد للأخ نزار بركة وذلك خلال توليه الأمانة العامة للحزب، وذلك من أجل خدمة مصالح الحزب والوطن، معتبرا أن الانتخابات الداخلية لم تسفر عن غالب أو مغلوب، بل الرابح الأكبر من خلالها هو حزب الاستقلال ومبادئ الزعيم علال الفاسي، داعيا كافة الاستقلاليين إلى الوحدة والتجند وراء القيادة الجديدة للحزب من أجل خدمة المواطنين.
وأكد حميد شباط الأمين العام السابق للحزب على أنه لن يطعن في النتائج المعلن عنها بعد انتهاء أعضاء المجلس الوطني للحزب من الإدلاء بأصواته لأنه يؤمن بما تفرزه الديمقراطية الداخلية للحزب مهنأ الأخ نزار بركة على نيل ثقة أعضاء المجلس الوطني للحزب، مشيرا إلى أن سيعمل على مساعدة القيادة الجديدة من أجل النجاح في المهام المنوطة بها.
وأشاد حميد شباط بالأجواء التي مرت في خضمها العملية الانتخابية الخاصة بالأمين العام لحزب الاستقلال والتي كانت نزيهة في جميع مراحلها، معتبرا أن العنوان الأبرز لهذه المحطة هو انتصار حزب الإستقلال وحفظ وحدته وبيته الداخلي، متمنيا لنزار بركة الأمين العام الجديد للحزب النجاح في مهمته الحزبية وأن يدفع قدما بحزب الاستقلال إلى واجهة المشهد السياسي الوطني .

مملكتنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

شاهد أيضاً

الزلزال مستمر … الإطاحة بمسؤولين كبار في داخل المؤسسة العسكرية والحرس الملكي

الزلزال مستمر … الإطاحة بمسؤولين كبار في داخل المؤسسة العسكرية والحرس الملكي أوردت جريدة “المساء”،في …

قطارات معلقة في الدار البيضاء بعد الطرامواي

قطارات معلقة في الدار البيضاء بعد الطرامواي   بعد “الطرامواي” و”الباصواي”، المدينة تستعد لاستقبال “المونوراي” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: