سفارات المملكة المغربية بعواصم مختلفة تقيم حفلات إستقبال بمناسبة عيد العرش المجيد

السبت 1 أغسطس 2015 - 09:23

سفارات المملكة المغربية بعواصم مختلفة تقيم حفلات إستقبال بمناسبة عيد العرش المجيد

أقامت التمثيليات الدبلوماسية للمملكة المغربية بالخارج، أمس الخميس، حفلات استقبال بمناسبة الذكرى السادسة عشرة لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس على عرش أسلافه الميامين.

   وهكذا، تميز الاستقبال الذي أقامه السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، محمد أوجار، بحضور شخصيات جمهورية كانتون جنيف، و46 سفيرا والعديد من المسؤولين الدوليين، بينهم رئيس مجلس حقوق الإنسان التابع لمنظمة الأمم المتحدة، يواكيم روكر، وكذا بحضور شخصيات دبلوماسية ورجال أعمال ومسؤولين أمميين، وأعضاء من الجالية المغربية في سويسرا.

   وأشاد الحاضرون، بهذه المناسبة، بالإصلاحات التي أطلقها جلالة الملك، وكذا بالتقدم الكبير الذي أحرزته المملكة في مختلف المجالات، معربين عن إعجابهم بالقيادة الرشيدة لجلالة الملك والتزامه من أجل السلام والانفتاح والتسامح في العالم.

   من جانبها، أكدت سفيرة المغرب في لشبونة، كريمة بنيعيش، في كلمة خلال حفل بالمناسبة، أن شراكة المغرب، الذي يسير نحو التطور تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، مع البرتغال تحتل مكانة متميزة.

   وأبرزت أن “العلاقة الغنية والقوية التي تجمع بلدينا تشكل، بالنظر لطبيعتها التاريخية ومتعددة الأبعاد، شراكة استثنائية على المستويات السياسية والاقتصادية والبشرية والثقافية”، مضيفة أن “هذه الصداقة العريقة والعميقة تتغذى وتتواصل، بشكل مستمر، من خلال التبادلات العديد بين بلدينا وبين الشعبين البرتغالي والمغربي”.

   من جانب آخر، تميز الاستقبال الذي أقامه سفير المغرب بإيطاليا، حسن أبو أيوب، بحضور العديد من أعضاء مجلس الشيوخ والنواب والسفراء ومسؤولي الأحزاب السياسية وكبار ضباط الجيش والعديد من الشخصيات الأخرى من عالم الثقافة والفنون، إلى جانب العديد من أفراد الجالية المغربية بالديار الإيطالية.

   وكانت هذه المناسبة فرصة لتقديم الموقع الرسمي للسفارة، والذي سيسمح، حسب مصمميه، بالولوج للأخبار والمعلومات المفيدة عن المغرب وعن أنشطة التمثيلية الدبلوماسية للمملكة في إيطاليا.

   وبدوره، أقام القائم بأعمال السفارة المغربية بالفاتيكان، خالد بن الشيخ، بإحدى الساحات الكبرى بروما، حفلا تميز بحضور كبار ممثلي الكرسي الرسولي، وعدد من السفراء المعتمدين لدى الفاتيكان.

   وبمناسبة الذكرى الـ16 لتربع جلالة الملك محمد السادس على عرش أسلافه المنعمين، أقام القنصل العام للمغرب في ستراسبورغ، المكلف بالعلاقات مع مجلس أوروبا، محمد عروشي، حفل استقبال انطلق بالنشيد الوطني، وتميز بحضور سلطات المنطقة وبلدات منطقة الألزاس، وممثلين عن السلك القنصلي من الدول الصديقة والدبلوماسيين وممثلي مجلس أوروبا ورجال أعمال، أعربوا عن متمنياتهم بتحقيق الازدهار والتقدم في المملكة، مشيدين بالتنمية الشاملة التي تعرفها تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

   وببروكسل، أقام سفير المغرب لدى بلجيكا ودوقية لوكسمبورغ، سمير الدهر، ورئيس بعثة المغرب لدى الاتحاد الأوروبي، السفير منور عالم، حفل استقبال كبير حضرته العديد من الشخصيات البلجيكية والأوروبية البارزة من عوالم السياسة والدبلوماسية والاقتصاد والبرلمان والمجتمع المدني والإعلام، بينهم أعضاء من الحكومة البلجيكية (الفيدرالية والجهوية)، وأعضاء السلك الدبلوماسي من الدول الشقيقة والصديقة المعتمدين ببروكسل وعدد من أعضاء مجلس الشيوخ والنواب في بلجيكا ولوكسمبورغ.

   كما حضر هذا الحفل عدد من كبار المسؤولين من المفوضية الأوروبية ومنظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وكذا أعضاء من الجالية المغربية في بلجيكا.

   وفي لندن، أقامت سفيرة المغرب بالمملكة المتحدة للا جمالة حفل استقبال كبير بهذه المناسبة المجيدة.

   وتميز هذا الحفل، على الخصوص، بحضور عدد من كبار المسؤولين البريطانيين، والسياسيين والمنتخبين المحليين وعدة شخصيات أخرى من عالمي الدبلوماسية والتجارة، إلى جانب العديد من سفراء الدول الشقيقة والصديقة وشخصيات من عالم الفنون والثقافة والإعلام.

   كما دعي لهذا الحفل العديد من أعضاء الجالية المغربية المقيمة في إنجلترا، والذين أعربوا، بهذه المناسبة، عن أحر التهاني وأصدق المتمنيات بموفور الصحة والسعادة والعمر المديد لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وبالمزيد من التقدم والازدهار للشعب المغربي.

   من جهة أخرى، حضرت العديد من الشخصيات الجنوب إفريقية والأجنبية البارزة حفل استقبال كبير في بريتوريا بمناسبة عيد العرش المجيد.

   وقد تميز هذا الحفل بحضور السيد عزيز باهاد، مبعوث رئيس جمهورية جنوب إفريقيا لفلسطين ونائب الوزير السابق للشؤون الخارجية، وممثلين عن الوزارة الجنوب إفريقية للعلاقات الدولية والتعاون.

   كما حضر هذا الحفل العديد من سفراء الدول الشقيقة والصديقة، إلى جانب عدد من رجال الأعمال وممثلين عن مراكز الدراسات والأبحاث بجنوب إفريقيا. كما تمت دعوة حاخام الطائفة اليهودية المغربية في جنوب إفريقيا والعديد من أعضاء الجالية المغربية.

   وفي كلمة ألقاها بالمناسبة، أبرز القائم بأعمال سفارة المغرب في بريتوريا، رشيد أكاسيم، التقدم الكبير الذي أحرزه المغرب، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، خصوصا في مجال النهوض بقيم حقوق الإنسان والديمقراطية، وكذا السياسة الإفريقية التي ينهجها جلالة الملك،  والتي تولي الأولوية لتعزيز علاقات التعاون مع دول القارة على أساس مقاربة براغماتية للتعاون جنوب – جنوب.

   وبدوره، أقام سفير المغرب بكينيا، عبد الإله بنريان، حفل استقبال بمناسبة الذكرى الـ16 لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس على العرش.

   واستعرض الدبلوماسي المغربي، في كلمة ألقاها أمام الضيوف، الإنجازات التي حققها المغرب في مختلف المجالات، وكذا الإصلاحات التي تم إطلاقها تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس.

   وأبرز، على الخصوص، النموذج المغربي في مجال إصلاح الحقل الديني، مذكرا بإنشاء مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة مؤخرا، وبتجربة المغرب الرائدة في مجال مكافحة الإرهاب.

   وقال السيد بنريان إن المغرب يعمل مع شركاء إقليميين، بينهم كينيا، من أجل مواجهة التطرف العنيف، والعمل بلا كلل للحفاظ على الاستقرار السياسي والوحدة الترابية لإفريقيا.

   من جانبه، أقام سفير جلالة الملك في تايلاند، عبد الإله الحسني، حفل استقبال في بانكوك دعي إليه أزيد من 500 شخصية مدنية وعسكرية، لاسيما ممثلين عن البيت الملكي في تايلاند، وأعضاء بالجمعية الوطنية ومسؤولين حكوميين، وعلى رأسهم نائب رئيس الوزراء.

   وقال السيد الحسني، في كلمة بالمناسبة، إن عيد العرش يرمز إلى تجديد الروابط العميقة بين جلالة الملك وشعبه، كما يرمز لوحدة وقوة أمتنا وركيزة لضمان مستقبلها.

   وأشار إلى أن الإسلام المعتدل، الذي يدعو إليه المغرب لمواجهة التطرف والإرهاب، يبرز الخصوصية الدينية للمغرب التي تقوم على محورية مؤسسة إمارة المؤمنين.

   كما أقام سفير المملكة بالغابون، علي بوجي، حفل استقبال دعي إليه، على الخصوص، الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية والأمن العام واللامركزية، عدنان مامياكا، شقيق رئيس الجمهورية عدنان أنيست بونغو أونديمبا.

   وقال السيد بوجي، في كلمة بالمناسبة، إن عيد العرش يجسد لحظة قوية ومتميزة في حياة الأمة المغربية وروابط البيعة المتينة التي تربط الشعب المغربي بعاهله، مشيرا إلى أن هذا العهد يغذي ويقوي الاتصال العميق بين العرش والشعب.

   وبدوره، أقام القنصل العام للمملكة المغربية بدبي والإمارات الشمالية بدولة الإمارات العربية المتحدة، السيد محمد البرنوصي، حفلا كبير بمناسبة الذكرى السادسة عشرة لتربع جلالة الملك على العرش.

   وتميز هذا الحفل، الذي نظم بأحد أكبر فنادق إمارة دبي، بحضور عدد من سامي المسؤولين الإماراتيين، وقناصلة الدول الشقيقة والصديقة بالإمارة، إلى جانب شخصيات من عالم السياسة والاقتصاد والثقافة والاعلام، وحشد كبير من أبناء الجالية المغربية.

   وأكد السيد البرنوصي بهذه المناسبة على الطبيعة المتميزة والاستثنائية للعلاقات القائمة بين المملكة المغربية ودولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تزداد قوة ومتانة بفضل الإرادة المشتركة لقائدي البلدين الشقيقين.

   كما شكل هذا الحفل البهيج مناسبة عبر من خلالها أبناء الجالية المغربية عن تشبثهم ببلدهم الأم وتجديد آيات ولئهمء وإخلاصهم لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

مملكتنا .و.م.ع

Loading

مقالات ذات صلة

الأحد 23 يونيو 2024 - 22:42

وفد فلسطيني يبدأ زيارة للمملكة اعتبارا من غد الاثنين

الأحد 23 يونيو 2024 - 13:31

مجهودات مكافحة الاتجار بالبشر تتوج المغرب برئاسة اجتماع أممي في فيينا

الأحد 23 يونيو 2024 - 12:07

شركة أمريكية تعزز قدرات ” إف 16 ” المغربية في التفوق الاستخباراتي الجوي

السبت 22 يونيو 2024 - 21:02

الولايات المتحدة تعرب عن امتنانها “ للقيادة الإقليمية ” للمغرب