أمريكـــــا تحمي سماء المملكة من التهديدات الجوية بأنظمة إلكترونية

آخر تحديث : الجمعة 13 يناير 2017 - 10:26 مساءً
Advert test

أمريكـــــا تحمي سماء المملكة من التهديدات الجوية بأنظمة إلكترونية

تستمر صفقات التسليح التي تبرمها المملكة المغربية مع مؤسسات أمريكية. وجاء الدور هذه المرة على مؤسسة “هاريس”، المتخصصة في صناعة الأسلحة وتقنيات المعلومات، والتي التزمت بتزويد المغرب بأنظمة إلكترونية للحماية من التهديدات الجوية بقيمة 91 مليون دولار أمريكي.

وتضم الصفقة أجهزة AN/ALQ-211، أو ما يطلق عليها اسم “AIDEWS”، وهي عبارة عن جناح حرب للدفاع الإلكتروني المتقدم وهو الجهاز الوحيد الذي يستعمل على طائرات “إف 16” المحلقة، ويضم رادارا للإنذار، إضافة إلى تمكنه من القيام بعدة تدابير للدفاع ضد التهديدات الإلكترونية الحديثة والمتطورة.

عقد التسليم المبرم ما بين المملكة والشركة الأمريكية المذكورة لا يضم تاريخ تسليم البضاعة التي شملتها الصفقة؛ كما أن الكميات غير محددة كذلك، إلا أن الشركة تلتزم بتزويد المملكة بقطع الغيار الخاصة بهذا الجهاز، إضافة إلى معدات الدعم والخدمات المرتبطة بها.

وفي هذا الإطار قال المدير العام لهاريس للأنظمة الإلكترونية: “تلتزم مؤسستنا بإيفاد هذه الأجهزة بسرعة من أجل دعم أنظمة الطيران التابعة للقوات الجوية الملكية المغربية، وتمكينها من القيام بمهامها كما يجب”.

وتعد الولايات المتحدة الأمريكية أهم مزودي المملكة بالأسلحة، إذ أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أخيرا موافقتها على صفقة تهم مبيعات عسكرية للمغرب بقيمة 108 ملايين دولار من أجل شراء صواريخ “Tow 2A” المضادة للدبابات، من صنع شركة “رايثون”، مع الاستفادة من الخدمات التقنية من الحكومة الأميركية في دعم الجهود المبذولة لبناء القدرات الدفاعية البرية للبلاد.

كما كانت شركة لوكهيد مارتن قد استفادت من عقد عمل بقيمة 16 مليون دولار من أجل تأهيل وتطوير وصيانة طائرات إف 16 للقوات الجوية الملكية المغربية، وهو العقد الذي يدخل في إطار برنامج المبيعات العسكرية للخارجية الأميركية، مؤكدة أنه سيتم تنفيذ العملية بمقر شركة لوكهيد مارتن فورت وورث بتكساس، وهي العملية التي من المتوقع أن تنتهي بحلول يونيو 2019.

مملكتنا.م.ش.س/هسبريس

Advert test
2017-01-13 2017-01-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: