أوركسترا غرفة أكاديمية سانتا صوفيا تقدم حفلها الموسيقي الاستثنائي “IL SETTECENTO NAPOLETANO” بكل من فاس وإفران

الثلاثاء 12 ديسمبر 2023 - 12:46

الرباط ــ تتشرف السفارة الإيطالية في المملكة المغربية والمعهد الثقافي الإيطالي في الرباط، بتعاون مع اللجنة الوطنية الإيطالية للموسيقى (CIDIM) بتقديم الحفل الموسيقي الاستثنائي “IL SETTECENTO NAPOLETANO” (القرن الثامن عشر النابوليتاني) لأول مرة بالمغرب، من أداء الأوركسترا المرموقة لغرفة أكاديمية سانتا صوفيا. وسيقام هذا الحفل يوم 16 دجنبر 2023 بمدينة فاس، بالتعاون مع القنصلية الفخرية لإيطاليا بفاس، مؤسسة تينور للثقافة، ومؤسسة روح فاس، ويوم 17 دجنبر 2023 بمدينة إفران، بشراكة مع جامعة الأخوين وبالتعاون مع مؤسسة تينور للثقافة.

 وتُعرف أوركسترا غرفة أكاديمية سانتا صوفيا (Orchestre de Chambre Accademia di Santa Sofia)، بتألقها وإشعاعها المستمر في الأوساط الموسيقية المتميزة، وهي مرجع فني في إيطاليا وعلى المستوى الدولي، كما طبعت مسيرتها الفنية من خلال احتضانها لعازفين منفردين مشهورين مثل UTO UGHI، وANNA TIFU، وANDREA GRIMINELLI. ومن خلال موسم من الحفلات الموسيقية الفريدة، التي تقدمها هذه الأوركسترا بإيطاليا في ثلاث قاعات مرموقة للعرض بكل من بينيفينتو (قاعة سانت أغوستينو)، نابولي (مسرح ديانا)، وروما (قاعة دانتي أليغييري)، فإنها تواصل تميزها في مجال إنتاج الأسطوانات الموسيقية عالية الجودة.

ويعد هذا الحفل جزءا من مشروع الصوت الإيطالي (Suono Italiano)، الذي تحمله اللجنة الوطنية الإيطالية للموسيقى (CIDIM)، والتي تسعى إلى ترسيخ رؤية للأداء الموسيقي، تكون متجذرة في التقاليد الموسيقية الإيطالية العريقة. وتجسد أوركسترا غرفة أكاديمية سانتا صوفيا هذا التميز الموسيقي، من خلال برنامج للحفلات الموسيقية، مدته ثلاث سنوات، ويقدم على أشهر مسارح جمهورية إيطاليا.

وبهذه المناسبة، أعربت السيدة كارميلا كاليا، مديرة المعهد الثقافي الإيطالي بالرباط، عن فرحتها البالغة: “تحل أوركسترا غرفة أكاديمية سانتا صوفيا لأول مرة في المغرب لتقدم حفل ‘IL SETTECENTO NAPOLETANO‘، وسيتمكن عشاق الموسيقى المغاربة من عيش تجربة موسيقية فريدة. هذا الحفل يشكل فرصة متميزة لاستكشاف عذوبة موسيقى القرن الثامن عشر في نابولي، وأيضا فرصة فريدة ليتجاوز الحدود الجغرافية ونسج الروابط بين الثقافات. يشرفنا أن نقدم هذا الحدث الاستثنائي، ونحن على قناعة بأنه سيترك بصمة هامة على الساحة الموسيقية المغربية”.

خلال حفل “القرن الثامن عشر النابوليتاني” (IL SETTECENTO NAPOLETANO)، ستؤدي أوركسترا غرفة أكاديمية سانتا صوفيا المقطوعات الموسيقية المتميزة لكل من: فرانشيسكو دورانتي (Francesco Durante)، نيكولا بوربورا (Nicola Porpora) وجيوفاني باتيستا بيرغوليسي (Giovanni Battista Pergolesi)، وهم من أشهر الملحنين الإيطاليين خلال القرن الثامن عشر. وسيكشف كل من دانيلو سكيتييري (Danilo Squitieri) على آلة التشيلو، وريكاردو زامونير (Riccardo Zamuner) على آلة الكمان، وهما من أبرز أعضاء أوركسترا غرفة أكاديمية سانتا صوفيا، روعة هذه المقطوعات الموسيقية المبهجة خلال أمسيتين استثنائيتين، سينقلان من خلالها الجمهور إلى عالم ساحر تركه لنا هرلاء الموسيقيون الكبار، وذلك وفق البرنامج التالي:

  • فاس: السبت 16 دجنبر 2023 على الساعة 7 مساءً، قصر المؤتمرات، شارع علال بن عبد الله.
  • إفران: الأحد 17 دجنبر 2023 على الساعة 7 مساءً، القاعة 17، جامعة الأخوين.

وتجدر الإشارة إلى أن هذين الحدثين الموسيقيين مقترحان من قبل شخصيات ومنظمات تعمل لأجل نشر المعرفة بالثقافة الإيطالية في المغرب، ولاسيما سعادة أرماندو باروكو، سفير إيطاليا لدى المملكة المغربية، والسيدة كارميلا كاليا مديرة المعهد الثقافي الإيطالي بالرباط، وبشراكة مع اللجنة الوطنية الإيطالية للموسيقى (CIDIM) ممثلة بنائب رئيسها السيد فرانشيسكانتونيو بوليسي. وبالنسبة للحفل الأول، المرتقب في مدينة فاس، يوم 16 دجنبر 2023، فسيتم تنظيمه بالتعاون مع القنصل الفخري لإيطاليا بفاس السيد عبد الكريم ملياني، وبفضل دعم مؤسسة تينور للثقافة ومؤسسة روح فاس. أما الحفل الثاني المرتقب يوم 17 دجنبر 2023 بمدينة إفران، فينظم بالشراكة مع جامعة الأخوين المرموقة.

لا تفوتوا فرصة عيش تجربة موسيقية استثنائية مع أوركسترا غرفة أكاديمية سانتا صوفيا، خلال الحفل الموسيقي “القرن الثامن عشر النابوليتاني” (IL SETTECENTO NAPOLETANO)!

لمزيد من المعلومات بمكنكم زيارة الموقع الرسمي للمعهد: https://iicrabat.esteri.it/iic_rabat/en

نبذة عن المعهد الثقافي الإيطالي بالرباط:

تتمثل مهمة المعهد الثقافي الإيطالي بالرباط، الذي يتبع لوصاية وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الإيطالية، في نشر المعرفة باللغة والثقافة الإيطاليتين على الأراضي المغربية. يقدم المعهد مجموعة متنوعة من الخدمات، بما في ذلك دورات تكوينية في اللغة والثقافة الإيطاليتين، وامتحانات لنيل شهادة اللغة الإيطالية كلغة أجنبية، كما يوفر مكتبة إيطالية، بالإضافة إلى خدمة المعلومات والتوثيق الثقافي حول إيطاليا.

 مقدمة للاستماع: رحلة عبر القرن الثامن عشر النابوليتاني

 دانيلو سكيتييري: عازف التشيلو الموهوب

طور دانيلو سكيتييري (Danilo Squitieri) فنه جنبًا إلى جنب مع أساتذة موسيقيين بارزين مثل كورنيليوس (Cornelius Faur) فور ولويجي بيوفانو (Luigi Piovano). تخرج بأعلى درجات الامتياز من معهد “بيروسي” بمدينة كامبوباسو وأكاديمية سانتا سيسيليا في العاصمة روما، وترك بصمته على أوركسترا “آرتشي دي سانتا سيسيليا” بموهبته من خلال تسجيلاته الموسيقية الكلاسيكية لفائدة شركة سوني (Sony Classical). يشارك حاليًا خبرته من خلال تدريس آلة التشيلو في معهد “بيرجوليسي” الموسيقي في مدينة فيرمو، تاركا بصمة لا تمحى في عالم الموسيقى.

 ريكاردو زامونير: عازف الكمان متعدد المواهب

ريكاردو زامونير (Riccardo Zamuner)، الذي ولد في نابولي عام 1997، عازف كمان موهوب، ومتميز بأداءاته الاستثنائية. تخرج بأعلى درجات الامتياز من معهد “سان بييرتو أماجيلا” (San Pietro a Majella)، كما برع في العزف على آلة الكمان، وفاز بجوائز وطنية وأدى كعازف منفرد مع فرق الأوركسترا الشهيرة. تنتقل مواهبه الموسيقية المتعددة بين الموسيقى الكلاسيكية والموسيقى المعاصرة، وقد تميز بإصدار أول قرص موسيقي مضغوط رفقة عازف البيانو الشهير إيمانويل ديلوتشي (Emanuele Delucchi). حاليًا، أول يعتبر العازف الأول للكمان في الأوركيسترا الموسيقية “I Virtuosi di Sansevero ” وأول عازف كمان منفرد في أكاديمية سانتا صوفيا، يترك بصمة لا تُنسى على المشهد الموسيقي.

 نيكولا بوربورا – حفل التشيلو على Sol Major

أثر نيكولا أنطونيو بوربورا (Nicola Antonio Porpora) بوربورا، وهو أحد أبرز الموسيقيين الإيطاليين خلال القرن الثامن عشر، على الأسلوب الجديد للموسيقى الكلاسيكية خلال حفلته الموسيقية على آلة التشيلو التي عزف خلالها على السلم الموسيقي “صول كبير” (Sol Majeur). تميز ذلك الحفل بالكتابة اللحنية والتصويرات المتزامنة، وجسد، بخفة وذكاء، ابتكارات القرن الثامن عشر الموسيقية في مدينة نابولي، كاشفا عن اللمسات المميزة لهذا العصر الفني.

 فرانشيسكو دورانتي: الحفل رقم 8 أو حفل الجنون “لابازيا”

فرانشيسكو دورانتي (Francesco Durante) تلميذ للموسيقار أليساندرو سكارلاتي (Alessandro Scarlatti). تميز بإتقانه لتأليف الموسيقى الباروكية، خلال الحفل رقم 8 على السلم الموسيقي الكبير (La Majeur)، وهو حفل موسيقي عرف باسم “La Pazzia” (الجنون). من خلال تجذره في التقاليد النابوليتانية، يعبر دورانتي عن الانضباط الفني الباروكي ببراعة. يعتبر هذا العمل (الحفل رقم 8) الذي يستكشف موضوع الحُمْق (Follia)، قمة في الإبداع في مجال العزف على الكمان، وشاهدا على الثراء الموسيقي خلال القرن الثامن عشر في مدينة نابولي.

 جيوفاني باتيستا بيرغوليسي – سيمفونية أو فرات ناموراتو

ستكون “سيمفونية” جيوفاني باتيستا بيرغوليسي (Giovanni Battista Pergolesi)، المستخدمة كمقدمة لأوبرا “Lo frate ‘ nnammorato” (الأخ المحب)، سببا أساسيا في نجاحه الموسيقي المستقبلي. من خلال هذه السيمفونية يكشف بيرغوليسي عن عبقريته الموسيقية المبتكرة، ويقدم أسلوبًا ثلاثيًا آسرًا بحركات تأملية ومبهجة ورائعة. تعلن هذه السيمفونية، التي تنحرف عن القواعد الصارمة للطباق، عن غنائية بيرغوليسي المميزة، مما يترك بصمة دائمة على التطور الموسيقي.

مقالات ذات صلة

الخميس 29 فبراير 2024 - 12:53

ادارة المؤتمر الدولي المتنقل حضارة المرابطين والموحدين بالمغرب والأندلس تفتح باب المشاركة في وجه الباحثين والاكاديميين

الأربعاء 28 فبراير 2024 - 23:10

الصناعة التقليدية .. إعطاء انطلاقة المعرض الدولي للسجاد والأرضيات بالمغرب

الأحد 25 فبراير 2024 - 12:41

إطلاق الجامعة الثقافية تطوان – الصويرة

الجمعة 23 فبراير 2024 - 09:44

الاحتفال بـ “شعبانة” .. موروث أصيل يستمر في أشكال جديدة