اشتباك كوك وزوكربيرغ..،معركة نفوذ ظاهرها الدفاع عن المستخدمين

آخر تحديث : الأربعاء 4 أبريل 2018 - 12:01 صباحًا

اشتباك كوك وزوكربيرغ..،معركة نفوذ ظاهرها الدفاع عن المستخدمين

واشنطن – قال مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك إنه “من غير المنطقي” أن نرجح أن فيسبوك لا تعتني ببيانات المستخدمين لأنها تمنحهم خدماتها مجانا، وذلك ردا على انتقادات الرئيس التنفيذي لشركة أبل الأميركية تيم كوك.
 
ووصف كوك بيع بيانات المستخدمين الخاصة بأنها “اقتحام للخصوصية”.
 
وأجاب كوك عن سؤال افتراضي؛ ماذا لو كان محل زوكربيرغ؟ قائلا “لم أكن لأسمح لنفسي بأن أكون في مثل هذا الموقف”.
 
وتحدث تيم كوك في مناسبتين منذ ظهور الجدل حول قضية بيانات المستخدمين على فيسبوك، الأولى كانت في 23 مارس الماضي أثناء مشاركته في منتدى الصين للتنمية. وقال “أعتقد أنه موقف صعب وقد تفاقم إلى حدٍ ينبغي معه وضع قواعد محكمة”، وفقا لما أدلى به من تصريحات لبلومبيرغ.
 
زوكربيرغ يصف، ضمنيا، انتقادات كوك لشركته بالسخيفة قائلا “لا ينبغي أن نقع ضحية لمتلازمة ستوكهولم بأن نرسخ الاقتناع بأن الشركات التي تعمل جاهدة على أن تطلب منك أموالا أكثر هي الشركات التي تعتني بك أكثر، وذلك لأنه طرح سخيف”
 
وأضاف أن “معرفة أي شخص لما كنت تتصفحه لسنوات، ومن هم الأشخاص الذين تربطك بهم صلة ما، وماذا تحب وما لا تحب، وكل تفاصيل حياتك الخاصة، لا يمكن أن تكون لشخص القدرة على امتلاكها”.
 
وأدلى الرئيس التنفيذي لأبل بتصريحات أخرى لشبكة مايكروسوفت الإخبارية وموقع ريكود المتخصص في التكنولوجيا جاء فيها “أعتقد أن أفضل قاعدة هي ألا تكون هناك قاعدة، وهي الرقابة الذاتية، لكني أعتقد أننا تجاوزنا ذلك هنا”.
 
وأضاف “يمكننا أن نحصد الكثير من الأموال إذا تاجرنا بزبائننا حال كونهم هم أنفسهم المنتج الذي نبيعه. لكننا اخترنا ألا نفعل ذلك، لأن الخصوصية حق من حقوق الإنسان”.
 
وتحقق أبل أغلب أرباحها من بيع أجهزة الهواتف الذكية، وأجهزة الكمبيوتر اللوحية، وغيرها من أجهزة الكمبيوتر إضافة إلى الخدمات ذات الصلة بتلك الأجهزة مثل تخزين البيانات على الإنترنت، ومنافذ بيع الوسائط.
 
في المقابل، هناك شركات تكنولوجيا عملاقة تحقق أغلب أرباحها من الإعلانات، أبرزها غوغل وتويتر وفيسبوك.
 
واعترف زوكربيرغ بأن فيسبوك لا تزال تفتقر إلى الشفافية بخصوص بعض الخيارات التي أقدمت عليها في وقت سابق، مقترحا أن تتولى لجنة مستقلة مهمة اتخاذ بعض القرارات نيابة عن الشركة.
 
وصرح زوكربيرغ في وقت سابق لشبكة سي إن إن الإخبارية بأنه “مستعد لقبول” قواعد تنظيمية جديدة.
 
كما دافع رئيس فيسبوك عن شركته ضد ما أبداه كوك من انتقادات، لكنه لم يذكر أبل ولا رئيسها صراحة أثناء تصريحاته التي استهدف من خلالها الرد على الانتقادات الحادة التي تواجهها الشركة منذ بداية ذلك الجدل.
مملكتنـــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س
2018-04-04 2018-04-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: