زفاف ملكي يمزج بين التقاليد وبريق هوليوود

آخر تحديث : السبت 19 مايو 2018 - 7:02 مساءً

زفاف ملكي يمزج بين التقاليد وبريق هوليوود

الزفاف يمثل قصة خيالية تجسد انهيار الحواجز وتكشف عن بريطانيا عصرية لا تكون فيها خلفية الشخص عائقا أمام انضمامه لأعرق وأكبر المؤسسات التقليدية.
 
تحقق الحلم

وندسور (إنكلترا) – أعلن كبير أساقفة كانتربري، السبت، زواج الأمير البريطاني هاري والممثلة الأميركية ميغان ماركل وذلك خلال مراسم أضفت بريق هوليوود على عائلة مالكة يمتد تاريخها منذ ألف عام.

وسارت ميغان نجمة مسلسل (سوتس) بمفردها في فستان أبيض بأكمام طويلة داخل كنيسة سان جورج التي تعود إلى القرن الخامس عشر بقلعة وندسور حيث رافقها ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز وسلمها لابنه المنتظر عند مذبح الكنيسة.

وبعد أن تبادل العروسان عهود الحب والتقدير “حتى الموت” وضع هاري (33 عاما) السادس في ترتيب ولاية العرش في بريطانيا خاتما من الذهب الويلزي حول إصبع ميجان أمام حضور من بينهم جدته الملكة إليزابيث وكبار أفراد العائلة المالكة ومشاهير من بينهم الإعلامية الأميركية أوبرا وينفري.

وقال جاستن ويلبي كبير أساقفة كانتربري “في حضور الرب وأمام هذا الحضور أبدى هاري وميغان موافقتهما وتبادلا عهود الزواج”.

ورغم توافق مراسم الزواج مع تقاليد الملكية التي يعود تاريخها إلى عام 1066 أضفت ميجان لمسات عصرية. فميغان لم تتعهد بأن تطيع زوجها كما أن هاري، وبخلاف كبار ذكور العائلة المالكة، سيرتدي خاتم الزواج.

Thumbnail

ولم يتمكن والد ميغان من حضور الزفاف بعدما قال إنه خضع لجراحة في القلب وألقى مايكل بروس كاري، وهو قس أميركي أسود، كلمة مفعمة بالحماس اقتبس خلالها كلمات للزعيم الحقوقي الأميركي الأسود مارتن لوثر كينغ.

ووصلت العروس إلى مراسم زفافها في سيارة من نوع رولز رويس، يعود تاريخ تصنيعها إلى العام 1950.

Thumbnail

واصطف عشرات الآلاف من الأشخاص في المسار الذي قطعته ميغان وصولا إلى القلعة ولوحوا بالأعلام البريطانية وهتفوا مع مرور ميغان في سيارة ليموزين من طراز رولز رويس.

وقبل ساعات من بدء المراسم منحت الملكة إليزابيث حفيدها هاري لقب دوق ساسكس مما يعني أن ميجان أصبحت بزواجها منه دوقة ساسكس.

وبالنسبة لبعض البريطانيين السود يمثل الزفاف قصة خيالية تجسد انهيار الحواجز وتكشف عن بريطانيا عصرية لا تكون فيها خلفية الشخص عائقا أمام انضمامه لأعرق وأكبر المؤسسات التقليدية.

أما بالنسبة لآخرين، فإن الزفاف غير مهم أو أنه يصرف الانتباه عن الانقسام الذي يثيره خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وتشير استطلاعات الرأي إلى أن معظم البريطانيين لن يهتموا بمشاهدة الحفل.

مملكتنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

2018-05-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: