تطورات عسكرية غير مسبوقة في قضية الصحراء وفرنسا تدخل على الخط

آخر تحديث : الخميس 24 مايو 2018 - 3:41 مساءً

تطورات عسكرية غير مسبوقة في قضية الصحراء وفرنسا تدخل على الخط

ذكرت مصادر صحراوية عليمة مقربة من ملف الصحراء بالأمم المتحدة أن المملكة المغربية بتنسيق مع فرنسا تحاول اخضاع الاتفاق العسكري رقم 1 للمراجعة.

و بحسب ما ذكرت  وكالة الانباء الجزائرية الثلاثاء 22 ماي فإن التحركات الدبلوماسية المغربية الاخيرة بالأمم المتحدة بما فيها الرسالة التي بعثها الخميس الماضي مبعوث المغرب لدى الأمم المتحدة عمر هلال لرئيس مجلس الأمن الدولي، وكذا الحوار الصحفي الذي أجراه وزير الخارجية ناصر بوريطة مع جريدة جون أفريك، كلها مؤشرات تؤكد على الرغبة في اخضاع الاتفاق العسكري رقم 1 للمراجعة.

وزعمت الوكالة بأن الاعلان الاخير للأمين العام للأمم المتحدة الذي صدر قبيل مناورات جبهة البوليساريو بتفاريتي، كان بايعاز من ادارة عمليات حفظ السلام التي يرأسها الفرنسي جون بيير لاكروا.

وجدير بالذكر ان  المغرب وقع على اتفاق وقف إطلاق النار مع الجبهة في 1991 ، فيما تم التوقيع  بين بعثة المينورسو وجبهة البوليساريو في ديسمبر 1997 وبين المينورسو والمغرب في يناير 1998، على الاتفاق العسكري رقم 1.

ويقسّم الاتفاق المنطقة التي يشرف عليها المكون العسكري للمينورسو إلى خمس مناطق: منطقة عازلة على مسافة 5 كيلومترات مربعة شرق وجنوب جدار الرملي، منطقتان مقيَّدتان (30 كم شرق وغرب الجدار الرملي المغربي على التوالي)، ومنطقتان ذات قيود محدودة، “وهما الامتدادان المتبقيان للأرض في الصحراء على كلا الجانبين على التوالي.

وتحظر الاتفاقية العسكرية (1) بشكل واضح “تعزيز حقول الألغام الموجودة، وزرع الألغام، وتركيز القوات، وإنشاء مقرات جديدة، ومرافق تخزين الذخائر والثكنات“.

مملكتنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س
2018-05-24 2018-05-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: