Advert Test
MAROC AUTO CAR

ندوة حول موضوع “نحو مرفق عمومي أقرب من المواطن”

آخر تحديث : الخميس 13 يونيو 2019 - 3:38 مساءً
Advert test

ندوة حول موضوع “نحو مرفق عمومي أقرب من المواطن”

وتندرج هذه الندوة المنظمة على مدى ثلاثة أيام بتعاون مع اللجنة الأوربية للديمقراطية، في إطار برنامج جهوي لتطوير قدرات الأطر العليا للإدارة العمومية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حول المواضيع المتعلقة بدعم الجهوية المتقدمة وتقريب الإدارة من المواطن.

Advert Test

وفي هذا الصدد، تنظم وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية بتعاون مع اللجنة الأوربية للديمقراطية والقانون (لجنة البندقية) التابعة لمجلس أوربا، برامج تكوينية لفائدة مرشحين من الأطر العليا للإدارة العمومية في مجالات دولة الحق والقانون، والحكامة الجيدة، والديمقراطية، وحقوق الإنسان، ينتمون إلى دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا “مينا” (ليبيا، الجزائر، تونس، موريتانيا، مصر، فلسطين، الأردن، لبنان والمغرب).

ومن بين أهداف البرنامج، تنظيم دورات تكونية لفائدة الأطر العليا للإدارة في كل المجالات المتعلقة بدولة الحق والقانون والحكامة الجيدة والديمقراطية وحقوق الإنسان، وتعزيز التواصل بين موظفي الدولة من البلدان المنتمية إلى منطقة جغرافية واحدة من أجل تبادل التجارب والمعلومات.

وأكد الوزير المنتدب المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، السيد محمد بنعبد القادر، في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية لهذه الندوة، أن اللامركزية واللا تمركز من الآليات المهمة لتقريب الإدارة من المواطن، ويتطلبان نوعا من توزيع الاختصاصات والسلطة الإدارية توزيعا مجاليا وتدعيم الديمقراطية المحلية والاقتراب من ممثلي الساكنة وتبسيط الاجراءات والمساطر الإدارية.

وأبرز الوزير أن الإدارة لا يمكنها أن تقترب من المواطن وتوفر له خدمات عن قرب إذا لم تكن لها آليات وقنوات جيدة للتواصل مع المرتفقين، وذلك من أجل الاطلاع على خدماتها وأيضا الإحاطة برغبات وحاجيات وانتظارات المواطن.

وبخصوص التجربة المغربية، أوضح السيد بنعبد القادر أن المغرب في طور حركية قوية تتعلق بأوراش لإصلاح الإدارة المغربية، مشيرا إلى أن هذه الأوراش مؤطرة بمرجعية دستورية جديدة ومتجددة.

وأضاف أن دستور 2011 ، الذي أقر عدة فصول لتحيين قواعد الحكامة الجيدة، أوصى بإصدار ميثاق يستجيب لمبادئ الحكامة الجيدة ليكون عقدا بين المرتفقين والإدارة يتضمن قواعد أخلاقية من نزاهة وشفافية وأيضا قواعد تنظيمية، مبرزا أن الحكومة اشتغلت في السنتين الأخيرتين على إعداد هذا الميثاق الذي يوجد حاليا لدى الأمانة العامة للحكومة ليعرض قريبا على المجلس الحكومي للمصادقة عليه قبل عرضه على البرلمان بغرفتيه لمناقشته.

من جهته، أوضح غازي الجريبي وزير العدل السابق بتونس وعضو لجنة البندقية، أن هذه اللجنة حرصت منذ إنشائها على أن تكون أداة فاعلة وعملية في سبيل إشاعة قيم الديمقراطية وقيم دولة القانون، مشيرا إلى أن هذه الندوات من شأنها العمل على إعداد الآليات لتنظيم وتجسيد هذه القيم والمبادئ بالمرافق الإدارية التي هي في اتصال مباشر مع المواطن.

وبعد أن أبرز أن الإدارة القريبة من المواطن على المستوى الجهوي والمحلي تكون منتبهة أكثر وواعية بحاجيات المواطنين، أكد السيد الغازي جريبي على القواسم المشتركة التي تجمع أوربا بالضفة الجنوبية لحوض المتوسط التي من شأنها العمل على تعزيز مبادئ الديمقراطية المحلية.

أما رئيس مركز مجلس أوربا بالمغرب السيد جوزي لويس هيريرو، فشدد، من جانبه، على أهمية تحسين والرقي بنجاعة الإدارات العمومية، مشيرا إلى الشراكات الوثيقة القائمة بين مجلس أوربا وبلدان جنوب ضفة البحر الأبيض المتوسط، ومن ضمنها برنامج “جنوب 3 ” الممول من قبل الاتحاد الأوروبي.

ويهدف برنامج “جنوب 3 ” (2018-2020) إلى ضمان استدامة النتائج المسجلة سابقا من خلال المساهمة في تمتين حقوق الانسان وسمو القانون والديمقراطية في منطقة جنوب المتوسط طبقا للمعايير الأوروبية وغيرها من المعايير الدولية.

وسيتناول المشاركون في هذا اللقاء مواضيع تتمحور حول “الإدارة الفعالة في خدمة المرتفقين .. تغيير النموذج” و”تحسين التفاعل مع المواطنين .. الممارسات الجيدة”.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2019-06-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: