Advert Test
MAROC AUTO CAR

النساء الحركيات يؤسسن لمنعطف ديمقراطي جديد

آخر تحديث : الخميس 27 يونيو 2019 - 10:27 مساءً
Advert test

النساء الحركيات يؤسسن لمنعطف ديمقراطي جديد

لحسن العثماني – خنيفرة 

Advert Test

عرف مقر الامانة العامة لحزب الحركة الشعبية يوم الأحد 23 يونيو 2019 عرض أشغال اللجن على اللجنة التحضيرية الموسعة لمؤتمر النساء الحركيات الذي سيحتضنه فضاء المركب الدولي مولاي رشيد ببوزنيقة أيام 5و 6 و7 يوليوز المقبل أعضاء اللجنة التحضيرية الموسعة والتي تترأسها قيدومة وأيقونة الحركيات السيدة حليمة عسالي السيدة الأولى في حزب الحركة الشعبية والمرأة الصامدة بجبال الأطلس المتوسط عضوة المكتب السياسي إلى جانب السيد إدريس مرون المكلف بالتنظيمات الموازية والسيد لحسن السكوري المدير المركزي لأمانة الحزب الذي يواكب هذا الاختيار الديمقراطي واضعا أطر الامانة العامة وموظفيها رهن إشارة اللجن لتسهيل عملية التحضير للمؤتمر .

آختيار هذه النخبة السياسية لتحضير المؤتمر الرابع للمرأة الحركية خير دليل على الثقة التي حظيت بها من قبل السيد الأمين العام السيد آمحند العنصر وأعضاء المكتب السياسي لما عرف عليهم من الكفاءة والحنكة السياسية للمشاركة في هندسة وبناء الحزب وتنظيماته.

فحسب آرتسامات و تصريحات أغلبية النساء لمنبرنا الاعلامي ” مملكتنا ” الكل يجمعن على أن أجواء التحضير للمؤتمر تم في جو ديمقراطي ونزيه آختارت فيه المرأة الحديدية و السيد مرون وغيره من المسؤولين الحياد وآستقلالية الرأي وأضاف ذات المصدر أن عضوات اللجن أظهرن كفاءة عالية وحرية تامة في آختيار البناء الصحيح لمنظمتهم كل هذا بفضل توجيهات المسؤولين عن اللجنة التحضيرية الذين استطاعوا بحكمتهم وتبصرهم آلتزام الحياد وإعطاء الآستقلالية التامة لعضوات اللجن في الإعداد لمؤتمرهن .

فالسيدة حليمة عسالي والسيد ادريس مرون حرصا على التوجيه والتأطير والتتبع لأشغال عمل اللجن دون أي تأثير على المشاركات والمشاركين في اللجن الفرعية .

ويتابع ذات المصدر أن المسؤولين على الإعداد للمؤتمر ،كانوا حريصين على آلإنصات والتوجيه مبتعدين عن التدخل في شؤون أشغال اللجن مما أتاح للنساء حرية التعبير بكل جرأة وبصوت مرتفع وطرح مقترحاتهن التي تخدم مصلحة منظمتهن و تخدم مصلحة حزبهم .

وأكد مصدرنا أن السيدة حليمة عسالي كانت قدوة للنساء ودافعا لهم للمشاركة الجدية وتحمل المسؤولية وان السيد إدريس مرون تبنى رؤية جديدة لصناعة جيل حركي جديد فكانا ناجحين بامتياز في المهمة التي وكلت اليهما إلى حين آختتام أشغال اللجنة الموسعة بمصادقة عضواتها على ما قدمته اللجن الفرعية وما تم تعديله من مواد تبنته اللجنة الموسعة إلى غاية عرضه بأمانة على أنظار المؤتمرات.

وختم مصدرنا بالقول: هكذا بنى حزب الحركة الشعبية مؤتمره الثالث عشر وعلى نفس الدرب تسير منظمة النساء الحركيات الموازية له .

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-06-27 2019-06-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: