Advert Test
MAROC AUTO CAR

حسين الجسمي .. أفتخر بتمثيل بلدي الإمارات في مهرجان موازين

آخر تحديث : السبت 29 يونيو 2019 - 2:20 مساءً
Advert test

حسين الجسمي .. أفتخر بتمثيل بلدي الإمارات في مهرجان موازين

الرباط – أعلن المطرب الإماراتي حسين الجسمي، الجمعة 28 يونيو 2019 بالرباط، أنه سيقدم قريبا أعمالا مستوحاة من التراث المغربي الأصيل، مؤكدا إعجابه بالتنوع الموسيقي الذي يزخر به المغرب.

Advert Test

وأبرز النجم الإماراتي في لقاء صحفي عقده قبيل السهرة التي سيحييها في إطار فعاليات الدورة الثامنة عشر لمهرجان “موازين.. إيقاعات العالم”، المكانة التي يحتلها المغرب في وجدانه ومدى تقديره للجمهور المغربي الذواق والمنفتح على جميع الألوان الموسيقية.

كما اعتبر أن مهرجان موازين محطة مهمة في مساره الفني لكونه مهرجانا عالميا راقيا يحترم مستوى الفنان وقيمته، معربا عن فخره لتمثيل بلده الإمارات العربية المتحدة في مهرجان بهذا الحجم.

ووصف الجسمي مدينة الرباط بكونها ملتقى الحضارات والثقافات، من خلال احتضانها لموازين، منوها بدور ة الملك محمد السادس في دعم الشأن الثقافي. وأكد الجسمي استعداده لتقديم ألحانه لمغنيين ذوي مستوى جيد، وكذلك للقيام بعمل غنائي مشترك مع فنان مغربي.

وتوقف المغني الإماراتي عند دور الفن في تعزيز التلاقح الفكري والثقافي والتقريب بين شرق وغرب المنطقة العربية، وتجاوز الحدود الجغرافية، موضحا أنه يحتفظ بذكريات جميلة مع الأغنية المغاربية التي مكنته من ترسيخ اسمه وتحقيق الانتشار في المنطقة.

وأشار إلى أن اشتغاله مع إدارة أعمال احترافية بخطوات مدروسة وانفتاحه على عدة ثقافات موسيقية ساهمت في نجاحه.

من جهة ثانية، اعتبرت المغنية المغربية زينب أسامة أن مشاركتها في مهرجان موازين شرف كبير لها واعتراف بمسارها الفني.

وشددت على أن استقرارها في مصر راجع بالأساس إلى توفر شروط الاشتغال والصناعة الموسيقية، مشيرة إلى أن ذلك لا يمنع من مواصلة عملها بالمغرب وإنتاج أعمال تليق بالجمهور المغربي.

وأضافت أنها تطمح إلى تحقيق المزيد من الشهرة والنجاح على غرار عدد من الأسماء المغربية المتألقة، التي كرست حضورها بشكل ملفت للانتباه في الساحة الفنية العربية.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2019-06-29 2019-06-29
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: