Advert Test
MAROC AUTO CAR

الهاكا والمجلس الأعلى للاتصال البوركينابي يوقعان اتفاق شراكة لتعزيز تعاونهما

آخر تحديث : الأربعاء 10 يوليو 2019 - 4:07 مساءً
Advert test

الهاكا والمجلس الأعلى للاتصال البوركينابي يوقعان اتفاق شراكة لتعزيز تعاونهما

واغادوغو – وقعت الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري (الهاكا) والمجلس الأعلى للاتصال في بوركينا فاسو، اليوم الثلاثاء، اتفاق شراكة لتعزيز وتوطيد تعاونهما الثنائي.

Advert Test

وبموجب هذا الاتفاق، الذي جرى توقيعه في واغادوغو من قبل رئيسة الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، السيدة لطيفة أخرباش، ورئيس المجلس الأعلى للاتصال، ماتياس تانكوانو ، فإن الجانب المغربي يضع رهن إشارة نظيره البوركينابي برمجيات للرصد لاستخدامها، على وجه الخصوص، للوفاء باختصاصاته ومهامه القانونية في تتبع ومراقبة الخدمات السمعية والبصرية.

وتسمح هذه البرمجيات، على مدار 24 ساعة و7 أيام في الأسبوع، باستقبال البرامج السمعية والبصرية التي يتم بثها من قبل المصالح ذات الصلة العاملة فوق التراب البوركينابي، والعمل على تسجيلها وتخزينها وحفظها ضمن المنصة التقنية المركزية المثبتة بمقر المجلس الأعلى للاتصال.

كما أن من شأن هذه البرمجيات أن تمكن من إدارة تكافؤ فرص ولوج التنظيمات السياسية والنقابية والمهنية الى وسائل الإعلام، وتسمح باحتساب الزمن المخصص لمداخلات الشخصيات السياسية والنقابية والمهنية على شاشة التلفزة وأمواج الإذاعة أثناء التغطيات المحلية والجهوية والوطنية.

وفي هذا السياق، ستتولى “الهاكا” تثبيت البرمجيات بجميع وجوه “تنزيلاتها” الضرورية، ووضعها في الخدمة على مواقع المنصة التقنية للمجلس الأعلى للاتصال.

وسيتم تنفيذ التثبيت وبدء التشغيل على منصة استقبال ورصد البرامج السمعية والبصرية المثبتة، في مرحلة أولى، بمقر المجلس الأعلى بواغادوغو، قبل أن يتم تعميمها على خمس مناطق في بوركينا فاسو، وهي (بوبو – ديولاسو ، وفادا نغورما، ودوري، و أوهايجويا، ودجيبو).

ولهذه الغاية، اتفق الطرفان على أن يتم تحديد أجندة لتنفيذ هذه الشراكة، باتفاق مشترك، وذلك بمجرد استلام مقر المجلس الأعلى للاتصال للمعدات والبرمجيات المذكورة.

وستزود “الهاكا” المجلس الأعلى للاتصال بالوثائق التقنية الكاملة لهذه البرمجيات، بما يكفل لمصالحه استخدامها على نحو ميسر.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2019-07-10
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: