Advert Test
MAROC AUTO CAR

“شبيبة المغرب للمواطنة” تلهب مواقع التواصل بصرخة توأم

آخر تحديث : الثلاثاء 16 يوليو 2019 - 3:14 مساءً
Advert test
“شبيبة المغرب للمواطنة” تلهب مواقع التواصل بصرخة توأم
محمود هرواك من مراكش الحمراء

في مبادرة استثنائية أطلقتها الهيئة المشهورة ب “شبيبة المغرب للمواطنة” و التي انخرطت فيها فعاليات سياسية و حقوقية و مدنية أفاقت مواقع التواصل الإجتماعي على ما سمي ب “صرخة توأم” و هي عريضة عالمية نشرتها الصفحة الرسمية للجمعية الشبابية على الموقع العالمي “AVAAZ” بغرض جمع التوقيعات التي يتمنى الشعبين أن تلقى صداها لدى القصر الملكي في المغرب و كذلك قصر المرادية في الجزائر لترجمة رغبة الشعبين في فتح الحدود البرية بين البلدين الشقيقين و جاء في عنوان المناشدة؛ “المغرب و الجزائر شعب واحد. صرخة توأم؛ افتحوا حدود العار”.

و بحسب إسماعيل الصنهاجي رئيس الهيئة المطلقة للحملة فإن المبادرة تندرج ضمن ديبلوماسية المجتمع المدني: (“في ظل التقارب الشعبي الكبير بيننا و بين أشقائنا الجزائريين و أمام صمت من يهمهم الأمر و تخلفهم عن مطلب فتح الحدود البرية؛ نجد أنفسنا مضطريين إلى الضغط و بقوة من أجل ترجمة الرغبة الملحة للشعبين في تحقيق هذا المطلب من أجل اندماج اقتصادي شامل و تعزيز التعاون.

Advert Test

مبادرتنا هي صرخة و نداء اخترنا له شعارا معبرا عن تطلعات شعب واحد فرقت بينه حدود جائرة ظالمة و اليوم نقول كفى من هذا الإجحاف في حق التوأم المغربي الجزائري”)

جدير بالذكر أن الجمعية أطلقت إلى جانب العريضة استطلاع رأي واسع صوت فيه إلى حدود كتابة هذه الأسطر 85 % بالإيجاب لصالح فتح الحدود.

و جاء في توصيف العريضة:

(“مؤمنون بعدالة قضيتنا مهما كلف الثمن؛ ندعوكم إلى دعم صرخة الشعبين التوأم؛ المغاربة و الجزائريون جمع بينهم الدم و الجغرافية و اللغة و المصير المشترك و فرقتهم أسلاك شوكية و حدود مغلقة لسنوات! هذه الأخيرة دمرت عجلة التنمية و التطور و غدت الفرقة و التآمر و التخلف الإجتماعي و الإقتصادي! لكنها لم تقتل المحبة و الإرتباط الوثيق الذي خرج إلى العلن اليوم بصرختنا هته؛ الجزائر و المغرب شعب واحد افتحوا حدود العار”)

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-07-16 2019-07-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: