Advert Test
MAROC AUTO CAR

رئيس الحكومة يؤكد استعداد المغرب لتقاسم التجارب والخبرات التي راكمها في مجالات حيوية مع جمهورية أوغندا

آخر تحديث : الثلاثاء 16 يوليو 2019 - 10:25 مساءً
Advert test

رئيس الحكومة يؤكد استعداد المغرب لتقاسم التجارب والخبرات التي راكمها في مجالات حيوية مع جمهورية أوغندا

أكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ، أمس الإثنين بالرباط ، استعداد المغرب لتقاسم التجارب والخبرات التي راكمها في مجالات حيوية من قبيل الفلاحة والصناعات الغذائية والطاقة وغيرها ، مع جمهورية أوغندا.

Advert Test

وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة ، أن العثماني شدد خلال استقباله السيدة ريبيكا كاداغا اليتوالا رئيسة برلمان جمهورية أوغندا، على حرص المغرب، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، على تقوية علاقاته مع الدول الإفريقية الصديقة والانخراط بقوة في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في القارة الإفريقية والمساهمة في تعزيز الأمن والاستقرار بالقارة وتكريس اتفاقيات التعاون العديدة التي تجمع المملكة بمجموعة من الدول الصديقة والتي تغطي مجالات تنموية مختلفة.

من جهتها أعربت رئيسة برلمان جمهورية أوغندا ،التي تقوم بزيارة عمل للمغرب على رأس وفد برلماني في إطار تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين وبين مؤسستيهما التشريعيتين ، عن رغبة أوغندا في تعزيز علاقات التعاون مع المملكة المغربية والاستفادة من تجربتها في معالجة مجموعة من التحديات التي تواجه بلادها، خاصة في مجالات التربية والتكوين والصحة وتثمين المنتوجات الفلاحية.

وحسب البلاغ ، فقد سجل الجانبان خلال هذا اللقاء الرغبة المشتركة لتعزيز علاقات الصداقة والتشاور والتعاون بين البلدين ، خاصة عبر تكثيف تبادل الزيارات بين المسؤولين وتعزيز الدبلوماسية البرلمانية ومد جسور ثقافية مشتركة، وكذا استغلال فرص الشراكة الهامة التي يتيحها اقتصادا البلدين في العديد من المجالات.

وأضاف البلاغ أن رئيس الحكومة تطرق، خلال اللقاء، لقضية الوحدة الترابية للمملكة ، حيث ذكر بالتعاون الجدي للمملكة المغربية مع مجلس الأمن الدولي الذي يحث الأطراف على التوصل إلى حل سياسي متوافق عليه. كما ذكر في هذا الصدد بمبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها المغرب والتي يعتبرها المنتظم الدولي مقترحا واقعيا وذا مصداقية.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2019-07-16 2019-07-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: