Advert Test
MAROC AUTO CAR

حفل تنصيب رجال سلطة جدد بعمالة إقليم خنيفرة 

آخر تحديث : الإثنين 19 أغسطس 2019 - 6:40 مساءً
Advert test

حفل تنصيب رجال سلطة جدد بعمالة إقليم خنيفرة 

محمد الخطابي 

خنيفرة – أقيم اليوم الخميس بمقر عمالة اقليم خنيفرة ، حفل تنصيب عدد من رجال السلطة الجدد الذين تم تعيينهم مؤخرا بتراب عمالة اقليم خنيفرة في إطار الحركة الانتقالية التي أجرتها وزارة الداخلية.

وهمت هذه الحركة الانتقالية عدد من رجال السلطة تم تنصيبهم رسميا باشراف السيد عامل صاحب الجلالة على الاقليم محمد فطاح ٬ ويهم الأمر السيد : سيدي محمد لخليفي قائد لقيادة مولاي بوعزة ، و أبو بكر برجي قائد لقيادة موحى أوحمو الزياني، محمد مدني قائدا على قيادة كهف النسور ، فيصل الزاوي قائد قيادة القباب ، عزيز بوشفي قائد الملحقة الادارية الرابعة بمدينة خنيفرة ، المهدي بالعراضي قائد قيادة كروشن و محمد سالم گليسعد قائد قيادة تيغسالين، أيمن البعقالي قائد الملحقة الإدارية الأولى بمريرت.

و استنادا إلى ثقافة العرفان بالخدمات الجليلة التي يقدمها رجالات السلطة قدم العامل الشكر الجزيل لكل رجالات السلطة الذين شملتهم الحركة الانتقالية خارج الاقليم على كل ما قدموه من مجهود جبار.

وقد حظي رئيس دائرة أكلموس السابق محمد مازور بكلمات شكر واشادة بالخدمات الجليلة وتفانيه في خدمة الصالح العام والمجهودات التي بذلها ،رغم ظروفه الصحية الصعبة ، حيث ارتأت مصالح وزارة الداخلية إلحاقه بقسم الشؤون الداخلية بالعمالة ليتمكن من تتبع وضعه الصحي في ظروف مناسبة، كما أكد عامل إقليم خنيفرة أن الوزارة تحتاج أمثال هاته الكفاءات لتقديم المشورة في عدة قضايا وملفات محلية .

وأكد عامل صاحب الجلالة على إقليم خنيفرة السيد محمد فطاح ، في كلمة خلال ترؤسه حفل تنصيب رجال السلطة الجدد، أن عمالة خنيفرة تعقد آمالا كبيرة على هذه النخبة الجديدة من رجال السلطة الذين سيستلهمون في أداء مهامهم ورسالتهم تعليمات الملك التي تشكل خارطة طريق لممارسة السلطة وايضا تقديرا لمهمة رجل السلطة لارتباط هذه المهمة بأمانة جليلة ومسؤولية جسيمة.

وأضاف السيد العامل أن هذه الحركة الانتقالية لرجال السلطة بقدر ما جاءت لتجديد الاشخاص وإغناء الإدارة بالأطر المتخرجة ، فهي مناسبة لتجديد الوعي والعزم والالتزام بربط المسؤولية بالمحاسبة ، وهو المبدأ الذي ينبغي أن يضعه كل رجل سلطة أمام أعينه ليتجنب كل تقصير في القيام بواجباته ومسؤولياته المهنية.

وقال ،”إن مهمة رجل السلطة مهمة وشريفة إذا أداها المسؤول بضمير وإخلاص وحكمة ، فهي يجب أن تقوم على خدمة المواطن والوطن، فرجل السلطة الناجح هو الذي يتعرف بسرعة على منطقته الترابية ويتفاعل مع سكانها ويتقرب منهم بالإنصات المستمر والحوار البناء والتوصل الدائم، ومع المجتمع المدني والهيئة المنتخبة لحل المشاكل المطروحة على المستويات الاجتماعية والاقتصادية والعمرانية”.

وأكد أن مهمة رجل السلطة لا تمارس من داخل المكاتب نظرا لطبيعتها المرتبطة بتدبير المجال، ورعاية مصالح السكان حاثا رجال السلطة الجدد في إطار تجسيد سياسة القرب على الحضور اليومي والدائم في الميدان لملامسة الواقع من خلال الاقتراب من المواطنين والاستماع إليهم والإلمام بمشاكلهم وإشراكهم في إيجاد الحلول المناسبة بما في ذلك ضمان الأمن وتحرير الملك العام ومحاربة البناء العشوائي وتبسيط المساطر الإدارية وخلق الأجواء الملائمة للتحفيز والتشجيع على الاستثمار .

وأهاب السيد العامل برجال السلطة التحلي باليقظة والحزم للقطع مع كل السلوكات والممارسات التي من شأنها الإساءة للإدارة منوها بالخدمات والجهود الحميدة التي بذلها رجال السلطة الذين غادروا مهامهم .

تميز حفل تنصيب رجال السلطة الجدد بحضور ممثلي السلطة المحلية والهيئة القضائية بالدائرة الابتدائية بخنيفرة ورؤساء المصالح الخارجية والمنتخبين المحليين ورؤساء المصالح الأمنية وشخصيات عسكرية وممثلي الهيئات السياسية و النقابية ورجال الاعلام وفعاليات المجتمع المدني بالاقليم .

 مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-08-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: