Advert Test
MAROC AUTO CAR

الانتخابات الرئاسية في تونس .. قيس سعيد ونبيل القروي سيتنافسان في الدور الثاني

آخر تحديث : الأربعاء 18 سبتمبر 2019 - 8:03 صباحًا
Advert test

الانتخابات الرئاسية في تونس .. قيس سعيد ونبيل القروي سيتنافسان في الدور الثاني

فاز قيس سعيد (مستقل) بالمرتبة الأولى في الدور الأول للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها التي جرت أول أمس الأحد في تونس، وحل ثانيا نبيل القروي (حزب قلب تونس) وفق ما أفادت به اليوم الثلاثاء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.

Advert Test

وأوضحت الهيئة أن قيس سعيد حصل على 4ر18 بالمائة من الأصوات، وحل نبيل القروي ثانيا بحصوله على 6ر15بالمائة، وفق النتائج الأولية.

يشار إلى أن المرشحين الفائزين بالمرتبتين الأولى والثانية سيتنافسان في الدور الثاني للانتخابات الرئاسية في حال عدم حصول صاحب المرتبة الأولى على أكثر من 50 بالمائة من الأصوات.

وكان استطلاع لرأي الناخبين بعد الخروج من مراكز الاقتراع أنجزته مؤسسة “سيغما كونساي” قد توقع، أن المرشح قيس سعيد، ورئيس حزب “قلب تونس” نبيل القروي، سيخوضان الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها.

وبلغت نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، التي جرت أول أمس 45.02 في المائة داخل البلاد، وفق ما أفادت به الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، التي أشارت إلى أن هذه النسبة بلغت 19.7 في المائة بالنسبة للتونسيين المقيمين في الخارج.

وأوضح رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون، في لقاء صحافي بتونس العاصمة، بأن عدد الأصوات بلغ 3 ملايين و10 آلاف و908، مشيرا إلى أن نسبة المشاركة ارتفعت بشكل إيجابي في الساعات الأخيرة من يوم الاقتراع، وتعتبر “مقبولة”.

وشارك 26 مرشحا، انسحب منهم اثنان، في الحملة الانتخابية، على مدى أسبوعين، من أجل استقطاب أصوات أزيد من سبعة ملايين تونسي مسجلين في اللوائح الانتخابية.

ومن جهة أخرى، أفادت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية قد يجرى في نفس يوم الانتخابات التشريعية المقرر تنظيمها في 6 أكتوبر المقبل.

وقال عضو مجلس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، أنيس الجربوعي، إن الهيئة قادرة على تنظيم الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية في نفس اليوم مع الانتخابات التشريعية، إذا تم اختيار تاريخ 6 أكتوبر لإجراء الدور الثاني من الاستحقاق الرئاسي.

وأوضح الجربوعي، في تصريح صحافي أنه في حال تسجيل تعجيل الطعون في الطور الابتدائي فقط فإن الهيئة ستنظم الانتخابات الرئاسية في جولتها الثانية يوم 6 أكتوبر، مؤكدا قدرة الهيئة واستعدادها التام لتنظيم هذا الاستحقاق.

وكان نائب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بو عسكر قد صرح في وقت سابق أن موعد الدور الثاني للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها سيكون إما يوم 29 شتنبر الجاري أو 6 أكتوبر وكأقصى تقدير يوم 13 أكتوبر القادم.

وأوضح أن رزنامة الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية مرتبطة بالطعون سواء كانت في طورها الأول أو الثاني، مبينا أنه إذا كانت الطعون في الطور الثاني (الاستئنافي) فإن هيئة الانتخابات ستذهب إلى أقصى المواعيد (13 أكتوبر).

مملكتنا.م.ش.س/وكالات 

Advert test
2019-09-18 2019-09-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: