Advert Test
MAROC AUTO CAR

هجرة الابناء وتاثيرها على الآباء موضوع المسرحية الحسانية ” في إنتظار مارو “

آخر تحديث : الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 1:40 مساءً
Advert test

هجرة الابناء وتاثيرها على الآباء موضوع المسرحية الحسانية ” في إنتظار مارو “

هشام العباسي – السمارة

Advert Test

تناولت مساء أمس الخميس مسرحية “في إنتظار مارو” وقدمت المسرحية هذا الشوق بسخرية مريرة، تنقد من خلالها ما عاشه الآباء من قصص حب وإنتظار تجاه الإبن الغائب ، من خلال لوحات أثارت الضحك المتواصل من قبل جمهور وكذلك مشاعر الحزن في نفس الوقت ، لما آلت إليه أوضاع الشباب، فالكوميديا ليست من وظيفتها الإضحاك فحسب، بل منوط بها النقد العميق والمؤثر وهو ما أثبتت نجاحه المسرحية .

المسرحية من تقديم فرقة “ الحبشي للمسرح الحساني” ، وبدعم من وزارة الثقافة والإتصال وبشراكة مع المديرية الإقليمية للثقافة بالسمارة وبحضور عدد من الأساتذة وعضوي لجنة دعم التوطين المسرحي لسنة 2019 كل من الدكتور عبد اللطيف ندير والدكتور سالم كويندي بالإضافة الى المدير الإقليمي للثقافة حمودي الفيلالي وبحضور جمهور غفير للمركب الثقافي الشيخ سيدي أحمد الركيبي .

المسرحية تألق من خلاله الفنان الكوميدي بوجمعة الجميعي في تجسيد دور الأب المكلوم على فلذة كبده ليخلط الدراما بالكوميديا بشكل عفوي ومتناسق ألهب به خشبة المسرح وأثار تصفيقات الحضور في قالب يعالج إحدى مشاكل الشباب في الهجرة بحثا عن فرص عمل ، نظرا لعدة عوامل إجتماعية صرفة ، كان عرضا مسرحيا ناجحا بكل المقاييس من ديكور وملابس ومونولج وإخراج وموسيفى ، وإضاءة وركز العمل على تشخيص لمثل حساني من التراث الشعبي مفاده ( حاني لك مارو ) بمعنى أن تنتظر الأرز !!! كما ساعدت إنارة المسرح و إنتقاء الديكور على الخلافات الزوجية البسيطة التي يخلفها غياب الأبناء بين الأباء والصراع اليومي لأتفه وأبسط الأشياء .

في حقيقة الأمر يعود سبب نجاح هذا العرض إلى مدير الفرقة عمر ميارة والذي قل نظيره على الساحة الفنية بالإقليم وجرأة الممثلين لإيصال رسالة مفادها التفتح على الأخر وحل الخلافات بشكل حبي وحضاري والبعد عن التعصب وكانت المدينة العلمية إمتداد لهذا الإرث الآمادي وجائت شهادة الأساتذه والدكاترة كعربون نجاح لهذا العمل الأكثر من رائع لتمثيل جهة الجنوب أحسن تمثيل، المسرحية من تأليف الكاتب المسرحية عمر ميارة – خديجة لعبيدي وإخراج أيوب أبو نصر ، تشخيص كل من بوجمعة الجميعي ، نبيهة برني، بناهي عبيد ، خديجة لعبيدي، سينوغرافيا، أحمد بن ميمون ، ملابس، مكبولة الادريسي، التقنيات الفنية عبد الاله اوكنان ، المحافظة العامة، ابجيجة حمدي ، إلإدارة الفنية و الإنتاج و الخشبة والعلاقات العامة، عمر ميارة المسرحية من إنتاج جمعية الحبشي للفنون السبعة .

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-09-20 2019-09-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: