Advert Test
MAROC AUTO CAR

أمزازي يتفقد معهد التكنولوجيا التطبيقية بخنيفرة 

آخر تحديث : الجمعة 27 سبتمبر 2019 - 7:04 صباحًا
Advert test

أمزازي يتفقد معهد التكنولوجيا التطبيقية بخنيفرة

محمد الخطابي 

خنيفرة _ تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية الرامية بإعطاء “التكوين المهني” الأهمية التي يستحقها، قام صباح اليوم السيد سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، رفقة السيد محمد فطاح عامل اقليم خنيفرة و السيد صالح أوغبال رئيس المجلس الإقليمي لخنيفرة و السيد ابراهيم اعبا رئيس جماعة خنيفرة ٬ ورؤساء المصالح الخارجية وشخصيات عسكرية ومدنية و ممثلي وسائل الإعلام الوطني والمحلي ٬ بزيارة تفقدية إلى المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية بمدينة خنيفرة، حيث وقف على مؤشرات السنة التكوينية الحالية وتفقد بعض مرافق هذا المعهد.

وقد أضحى قطاع التكوين المهني، الذي يعتبر قطاعا واعدا، يتوفر على خارطة طريق جديدة من شأنها أن تمكن القطاع من مواصلة الاضطلاع بدوره الكامل كرافعة أساسية للتنمية الاجتماعية ولاندماج اقتصادي أفضل للشباب، وكذا للنهوض بتنافسية المقاولات.
 
وتأتي هذه الزيارة ٬ لتأكد على خارطة الطريق الجديدة التي تعتمد مناهج بيداغوجية، تركز على التمكن من اللغات والمقاربة بالكفاءات وتعطي الأولوية لانخراط المهنيين، لاسيما من خلال تعزيز التكوين في الوسط المهني عبر التناوب والتعلم.

حيث أصبح اعتماد خارطة طريق لهذا القطاع، قضية رئيسية بعد تأكيد جلالة الملك في خطابه السامي الموجه إلى الأمة بمناسبة الذكرى الخامسة والستين لثورة الملك والشعب ل20 غشت 2018، على ضرورة إعادة النظر بشكل شامل في تخصصات التكوين المهني لجعلها تستجيب لحاجيات المقاولات والقطاع العام.

   ويعتبر اعتماد خارطة الطريق المتعلقة بتطوير التكوين المهني ومشروع إحداث مدن للمهن والكفاءات، بعد هذه السلسلة من الاجتماعات التي ترأسها جلالته، تمهيدا لإنجاح ورش كبير سيمكن من كسب رهان التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتثمين الرأسمال البشري.

مملكتنام.ش.س

Advert test
2019-09-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: