Advert Test
MAROC AUTO CAR

غضبة ملكية و أخطاء جسيمة تُبعد 14 حارساً شخصياً و 3 دركيين !

آخر تحديث : الأحد 29 سبتمبر 2019 - 12:38 صباحًا
Advert test

غضبة ملكية و أخطاء جسيمة تُبعد 14 حارساً شخصياً و 3 دركيين !

امتدت الغضبة الملكية على أفراد الأمن الوطني و الدرك الملكي إلى الحراس الشخصيين للملك ، إذ صدرت أوامر ليلة الأربعاء الماضي بإيداع 14 حارساً شخصياً بالمعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة من أجل إعادة التكوين منهم عمداء و ضباط و مفتشون بأمن الموكب الملكي و سبقها قرار للقيادة العليا للدرك بتنقيل ثلاثة دركيين إلى إحدى مدن الصحراء إجراء عقابياً.

و اتخذت مديرية القصور الملكية قرار إعادة التكوين بالنسبة إلى موظفيها المكلفين بالحراسة الشخصية للملك بعد الوقوف على خطأ جسيم ارتكب أثناء تأمين القصر الملكي بسلا أعقبته اجتماعات على مستوى عال ، انتهت بنقل المسؤولين ليلة الأربعاء الماضي إلى القنيطرة من أجل عادة التكوين تفادياً لتكرار مثل هذه الأخطاء تورد “الصباح”.

كما دفع الحادث المسؤولين إلى وضع خطة جديدة تقضي بإعادة توزيع و انتشار أفراد الحراسة ، بشكل يضمن عدم تكرار ما حدث ليلة الإثنين الماضي و التي دفعت مسؤولين أمنيين كباراً بهرم الدولة إلى قضاء ليلة بيضاء بعد الغضبة الملكية و انتقلوا إلى القصر الملكي بطريق مكناس.

مملكتنا.م.ش.س/زنقة 20  
Advert test
2019-09-29 2019-09-29
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: