Advert Test
MAROC AUTO CAR

المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والبحث العلمي بالسمارة تنظم لقاءا تواصليا حول القانون الإطار 51.17

آخر تحديث : الإثنين 30 سبتمبر 2019 - 9:12 مساءً
Advert test

المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والبحث العلمي بالسمارة تنظم لقاءا تواصليا حول القانون الإطار 51.17

هشام العباسي 

السمارة – نظمت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالسمارة، بالمركز الثقافي الشيخ سيدي أحمد الركيبي بتاريخ 28 شتنبر الجاري 2019 وبإشراف المديرية الإقليمية للتربية والتعليم بالعاصمة العلمية للأقاليم الجنوبية ، لقاءا تواصليا في شأن تقاسم مضامين القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي من تأطير السيد حماني ماء العينين المدير الإقليمي للتربية والتكوين والبحث العلمي بالسمارة والسيد شهاب أحمد مفتش ومنسق جهوي .

 وبعد توجيه دعوات الحضور للسيدات والسادة مدراء المؤسسات التعليمية والمفتشين والموجهين والسادة رؤساء المصالح التابعة للمديرية الإقليمية وفدرالية أمهات وأباء التلاميذ ، بالإضافة الى ذالك السادة رؤساء جمعيات أباء وأولياء التلاميذ وكل الفاعلين والشركاء في الحقل التعليمي وممثلين عن مجالس تدبير المؤسسات التعليمية و رؤساء المصالح الخارجية والإعلام المحلي و الوطني

إفتتح السيد المدير الإقليمي للتربية هذا اللقاء الذي ياتي عقب دخول القانون الإطار 51.17 الذي دخل حيز التنفيذ بتاريخ  7 ذي الحجة 1440 الموافق ل 19 غشت 2019 ، وبعد المصادقة عليه تحت قبة البرلمان وصدوره بالجريدة الرسمية  .

كما أسهب على التركيز على البنية التحية وتأطير الأساتذة والمعلمين لتطوير المستوى المعرفي للطفل وتنمية قدراته ومساهمة كل الشركاء للنهوض بالمستوى المعرفي للتلميذ والمعلم معا لخلق منظومة تعليمية متكاملة

ليفتح باب النقاش الذي تمحور حول طرق إنجاح المؤسسة التعليمية بالإقليم بصفة عامة و كان لقاءا متكاملا وناجحا بكل المقاييس وخرج بخلاصة مفادها أن تكافل كل الجهات المعنية بالتلميذ وكل الفرقاء كفيل بإنجاح المنظمة التعليمية، كم كان اللقاء ناجحا بكل المقاييس وفق رزنامة محكمة تبين روح المسؤولية والحكمة في التسيير والتأطير بصفة عامة ومن هذا المنبر لايسعنا إلا أن نعرف بالكفاءة والمهنية للسيد المدير الإقليمي وعمله الدؤوب لخلق فضاءات معرفية تناقش كل مامن شأنه الرفع من مستوى المنظومة التعليمية  .

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-09-30 2019-09-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: