Advert Test
MAROC AUTO CAR

“معرض العمران للعقار” مناسبة لتكريس سياسة القرب التي تنهجها المجموعة

آخر تحديث : الأحد 6 أكتوبر 2019 - 1:04 مساءً
Advert test

“معرض العمران للعقار” مناسبة لتكريس سياسة القرب التي تنهجها المجموعة

الدار البيضاء – يعتبر “معرض العمران للعقار”، الذي أشرف السيد عبد الأحد فاسي فهري، وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، أمس الجمعة بالدار البيضاء، على افتتاح فعاليات دورته الثالثة، “مناسبة لتكريس وتعزيز سياسة القرب والانفتاح التي تنهجها المجموعة تجاه المواطنين والشركاء، والتي تنبني على قيم الشفافية وسيادة روح الخدمة العمومية”.

وذكر بلاغ للوزارة أن مجموعة العمران تسعى، من خلال هذا المعرض، الذي يمتد إلى غاية يوم غد الأحد، وحضر افتتاحه الكاتبة العامة لقطاع الإسكان وسياسة المدينة، ورئيس جهة الدار البيضاء-سطات وعامل مقاطعات الدار البيضاء-أنفا ورئيس مجموعة العمران، إلى تقوية موقعها كفاعل عمومي اجتماعي وتأكيد التزامها للمساهمة في تنفيذ التوجيهات الملكية السامية، الرامية إلى تفعيل سياسة عمومية ناجعة لمعالجة السكن غير اللائق، وتعزيز وتنويع العرض السكني، وتحقيق تنمية حضرية مستدامة ومندمجة.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه “بالإضافة إلى أهمية مضامين معرض العمران للعقار، والتي تتجلى في عرض غني ومتنوع للمنتوجات السكنية وفرص الاستثمار في القطاع العقاري التي توفرها مشاريع المجموعة على امتداد التراب الوطني لفائدة مختلف الفئات الاجتماعية، تميزت هذه الدورة باحتضانها لفعاليات الندوة التي اعتادت المجموعة تنظيمها على هامش هذه التظاهرة، والتي تسعى من خلالها إلى تسليط الضوء حول القضايا المهمة التي تخص حاضر ومستقبل القطاع”.

وفي هذا السياق تناولت هذه الندوة موضوع الاستدامة والتحديات التي يتعين رفعها من طرف قطاع الإسكان للمساهمة في الحفاظ على البيئة والاستدامة الحضرية وتحقيق النجاعة الطاقية.

وفي هذا السياق، قامت وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، بشراكة مع وزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة ومجموعة العمران، وبدعم كل من وكالة التعاون الألماني والوكالة الفرنسية للتنمية، بتقديم مقترح مشروع إلى صندوق التمويل المناخي في شهر مارس 2019، للاستفادة من مساعدة مالية وتقنية من أجل دمج تدابير كفاءة الطاقة في وحدات سكنية جديدة قد تصل إلى 12 ألف وحدة، وكذلك لوضع آلية للتمويل تمكن الساكنة من اقتناء أجهزة كهربائية منزلية ذات كفاءة طاقية عالية.

وأشار البلاغ كذلك إلى أن المشروع المقدم من طرف المغرب للاستفادة من تمويل قيمته 20 مليون يورو، يعتبر واحدا من بين خمسة مشاريع مختارة هذه السنة من طرف صندوق التمويل المناخي ضمن مجموعة تتكون من 51 مقترح مشروع لبلدان مختلفة، شريطة استكمال هذا المشروع لمرحلة الإعداد التفصيلي والتي ستبدأ قبل متم 2019 وستمتد على مدار سنة.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2019-10-06 2019-10-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: