Advert Test
MAROC AUTO CAR

الجزائر .. افتتاح أشغال الدورة 28 للجمعية العامة لرابطة وكالات أنباء البحر الأبيض المتوسط 

آخر تحديث : الثلاثاء 8 أكتوبر 2019 - 8:53 مساءً
Advert test

الجزائر .. افتتاح أشغال الدورة 28 للجمعية العامة لرابطة وكالات أنباء البحر الأبيض المتوسط

 ( حميد أقروط  )

Advert Test

الجزائر – افتتحت، اليوم الثلاثاء، بالجزائر العاصمة، أشغال الدورة الـ28 للجمعية العامة لرابطة وكالات أنباء البحر الأبيض المتوسط، بمشاركة 16 وكالة، من بينها وكالة المغرب العربي للأنباء، التي يمثلها مدير التواصل والتعاون، السيد رشيد التيجاني.

وحث وزير الاتصال الجزائري الناطق الرسمي للحكومة، حسن رابحي، في كلمة خلال ندوة منظمة في إطار هذه الجمعية العامة، حول موضوع “وكالات الأنباء أمام تحديات العصر: فرصة للتحول إلى وسيلة إعلامية شاملة”، وكالات الأنباء على مواكبة التحولات والتطورات العديدة التي يشهدها مجال الإعلام والاتصال، وخاصة في سياق انتشار دعائم تقنية جديدة للاتصال.

وقال إن الانتشار الكبير للصحافة الالكترونية أدى إلى ظهور أخبار زائفة “فايك نيوز”، التي أضرت بمنظومة القيم، داعيا المشاركين إلى تدارس الوسائل والأدوات القانونية الكفيلة بمحاربة هذه الظاهرة ذات الطابع العالمي.

كما أكد الوزير أن هذه الأخبار الزائفة تضع وكالات الأنباء المتوسطية أمام مسؤولياتها التاريخية لتصحيح الصور النمطية والأخبار الزائفة التي تتناقلها بعض وسائل الإعلام في المنطقة.

وشدد أيضا على أن “حقبتنا تشهد هيمنة تكنولوجيات الاعلام والاتصال، وهو ما يفرض على وكالات الأنباء توعية مواطني المنطقة المتوسطية من خلال محاربة الأخبار الزائفة والمحافظة على مهنة الصحافة، المهددة اليوم”.

من جهته، أكد الأمين العام لرابطة وكالات أنباء البحر الأبيض المتوسط، جورج بنينتايكس، أن منطقة البحر الأبيض المتوسط تشكل فسيفساء من الثقافات والشعوب والتاريخ، حيث تضطلع وكالات الأنباء بمسؤولية جسيمة في نشر قيم التسامح والتعايش.

وأكد على دور وسائل الإعلام، وخاصة وكالات الأنباء، في التصدي لإشكالية “الأخبار الزائفة”، وكذا في إغناء العرض الإخباري بشكل متواصل، من خلال الوسائط الإعلامية والفيديوهات، وعبر ضمان حضور متنام على شبكة الانترنت.

واعتبر أنه يتعين على وكالات الأنباء المتوسطية النهوض بدورها الإخباري بفضل التكنولوجيات الرقمية الجديدة التي تساهم في الكشف عن الأخبار الزائفة، التي تتخذ أشكالا متنوعة.

ودعا السيد بنينتايكس، في هذا الصدد، إلى إرساء منصة مشتركة بين وكالات الأنباء المتوسطية لتطوير دورها التقليدي وتمكينها، بالتالي، من مواصلة الاضطلاع بدورها الطلائعي في مجال الإعلام والاتصال.

ويتضمن جدول أعمال الدورة الـ28 للجمعية العامة لرابطة وكالات أنباء البحر الأبيض المتوسط ورشات حول “استعمال الفيديو في وكالات الأنباء المتوسطية: مقاربات مقارنة”، و “وكالات الأنباء والثورة الرقمية: تحديات وفرص”، و “وكالات الأنباء أمام تحديات العصر: فرصة للتحول إلى وسيلة إعلامية شاملة”.

كما يناقش المشاركون مواضيع تتعلق بالقضايا التنظيمية المرتبطة برابطة وكالات أنباء البحر الأبيض المتوسط، وخاصة تاريخ ومكان انعقاد الجمعية العامة المقبلة، والتقريرين الأدبي والمالي.

وسيتم أيضا بمناسبة انعقاد هذه الجمعية العامة، تنظيم حفل لتسليم جوائز أحسن مقال وصورة صحفية.

يذكر أن رابطة وكالات أنباء البحر الأبيض المتوسط، التي تأسست سنة 1991، تهدف أساسا إلى تعزيز تبادل الأخبار، والحوار وتطوير التعاون بين وكالات الأنباء المتوسطية.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2019-10-08
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: