Advert Test
MAROC AUTO CAR

 برقية تهنئة مرفوعة إلى جلالة المـلك بمناسبة الذكرى 64 لعيد الإستقلال المجيد

آخر تحديث : الإثنين 18 نوفمبر 2019 - 3:36 مساءً
Advert test

 برقية تهنئة مرفوعة إلى جلالة المـلك بمناسبة الذكرى 64 لعيد الإستقلال المجيد

الحمد لله وحده ،

Advert Test

و الصلاة و السلام على سيد الأنبياء والمرسلين ، وعلى أله و صحبه أجمعين .

       مولاي صاحب الجلالة و المهابة ، أمير المؤمنين ،و حامي حمى الملة و الدين ، أدام الله عزكم و علاكم .

تتشـرف أسرة الجريدة الإلكترونية مملكتنـا بتقديم فروض الطاعة والولاء وتجديد آواصر البيعة والوفاء ، بمناسبة الذكـرى 64 لعيد الاستقلال المجيد، الذي يمثل أحد المنعطفات التاريخية التي طبعت مسار المملكة وجسدت أسمى معاني التآزر والثبات في سبيل الحرية والكرامة ، حيث تتميز هذه الذكرى برمزية خاصة لدى الشعب المغربي لما تحمله من دروس وقيم وعبر تعززها مشاعر الافتخار والاعتزاز، ولما تجسده من روح الكفاح الوطني والتضحية في سبيل الوطــن. 

معربين لجلالتكم عن تشبتنا الدائم والمتين بأهداب عرش أجدادكم الميامين، معتزين بجهود التنمية التي تحققت ولازالت تحقق على يديكم الكريمتين بفضل سياستكم الرشيدة وتوجهاتكم السامية، من أجل بناء مغرب قوي مغرب الحكامة الجيدة ومغرب الديموقراطية و حقوق الإنسان ، و على التعبئة المستمرة تحت القيادة الحكيمة والمتبصرة لجلالتكم  في سبيل صيانة الوحدة الترابية في ظل السيادة الوطنية وتثبيت المكاسب الوطنية ومواصلة الأوراش الاقتصادية والاجتماعية بموازاة مع الإصلاحات السياسية والمؤسساتية المفتوحة عبر التراب الوطني وعلى امتداد الأقاليم الجنوبية التي تشهد طفرة نوعية في سياق التنمية الشاملة والمستدامة بكل أبعادها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبشرية.

كما نغتنم هذه الفرصة يا مولاي ، لنرفع إلى مقامكم العالي بالله ، آيات الولاء والوفاء والإخلاص ، متمنيين لجلالتكم موفور الصحة والعافية ، والسعادة وطول العمر، وأن يبارك الله جهودكم لتحققوا  للشعب المغربي كل ما يصبو إليه، من تقدم وإزدهار تحت قيادتكم الرشيدة ، وأن يقر عينكم بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير الجليل مولاي الحسن، وبصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة مولاتنا للاخديجة، وأن يشد أزركم بصنوكم السعيد صاحب السمو الملكي الأمير الجليل  مولاي رشيد، وبسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة .

  إنه سميـع مجيب وبالإجابة جديـــر 

       خادم الأعتاب الشريفة 

محمد الخطابي مدير جريدة مملكتنا الإلكترونية

Advert test
2019-11-18 2019-11-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: