Advert Test
MAROC AUTO CAR

الاحتفال في جنيف بالذكرى الأولى لاعتماد ميثاق مراكش حول الهجرة

آخر تحديث : الأربعاء 11 ديسمبر 2019 - 11:24 مساءً
Advert test

الاحتفال في جنيف بالذكرى الأولى لاعتماد ميثاق مراكش حول الهجرة

جنيف – جرى مساء يوم الثلاثاء في جنيف، الاحتفال بالذكرى الأولى لاعتماد الميثاق العالمي لهجرة آمنة ومنظمة و منتظمة ، الذي يطلق عليه اسم “ميثاق مراكش”، في حفل حضره نخبة من المسؤولين السامين بمنظمات دولية و دبلوماسيون .

Advert Test

وشكل الحفل، الذي نظم بشكل مشترك بين المنظمة الدولية للهجرة و البعثة الدبلوماسية للمغرب في جنيف، مناسبة لإبراز مغزى و أهمية الميثاق العالمي للهجرة، الذي تم اعتماده يوم 10 دجنبر 2018 بمراكش ، و يعتبر كوثيقة تاريخية مرجعية ، لكونها الأولى من نوعها التي تتناول من كافة الجوانب ظاهرة عالمية متعددة الأشكال و دائمة.

و بهذه المناسبة، حظي المغرب بإشادة خاصة من أجل التزامه بقضية الهجرة و جهوده المبذولة لتعزيز تعاون متعدد الأطراف باعتباره السبيل الوحيد من أجل مقاربة شاملة و متكاملة للظاهرة.

و في كلمة بالمناسبة ، أبرز السفير ، الممثل الدائم للمغرب لدى مكتب الأمم المتحدة و منظمات دولية في جنيف عمر زنيبر ، رمزية هذ الحدث الذي يخلد لذكرى اعتماد ميثاق مراكش العالمي. و قال إنه يمثل لحظة تاريخية بالنسبة للمجتمع الدولي وخطوة مهمة للمضي قدما نحو تدبير منسق و شامل لقضية الهجرة.

و أكد خلال هذا الحفل، الذي حضره السفير ، الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الأمم المتحدة في نيويورك عمر هلال، أن الميثاق وضع أسس مقاربة عالمية و شمولية لتدبير الهجرة الدولية بجميع أبعادها.

و استعرض السيد زنيبر، من جهة أخرى، النموذج المغربي المعتمد في مجال تدبير قضية الهجرة، مذكرا ،من ضمن أمور أخرى ، بوضع تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، للاستراتيجية الوطنية للهجرة و اللجوء ، تماشيا مع الدستور الجديد ل2011 و مع الاتفاقيات الدولية المصادق عليها في هذا المجال.

من جهة أخرى، اغتنم السيد زنيبر هذه المناسبة، من أجل تجديد التأكيد على دعم المملكة لعمل المنظمة الدولية للهجرة من أجل تعزيز كفاءات المهاجرين ، و كذا الشراكة العالمية حول الكفاءات التي تم إطلاقها بتعاون مع المنظمة العمل الدولية و اليونسكو ، طبقا للمهمة الموكولة للمنظمة العالمية للهجرة داخل أجهزة الأمم المتحدة و دورها في تنفيذ الميثاق العالمي للهجرة .

من جانبه، نوه المدير العام للمنظمة الدولية للهجرة أنطونيو فيتورينو بالاحتفال بالذكرى الأولى لميثاق مراكش ، مسجلا أن هذا الميثاق ، الذي تم اعتماده بعد أشهر من المفاوضات، يشكل حجر الزاوية لتدبير عالمي ومنسق كفيل بالاستجابة لمختلف الرهانات المرتبطة بالهجرة .

و شدد في هذا السياق ، على أهمية العمل على مواصلة تنفيذ مضامين ميثاق مراكش.

وبعد أن ذكر بالإطار العام لهذ الميثاق و أهدافه و الحلول التي يقدمها ، تطرق السيد فيتورينو لمبادرة شراكة المهارات العالمية (غلوبال سكيلز بارتنرشيب)، التي تم إطلاقها على هامش المؤتمر الدولي لمراكش حول الهجرة، بشراكة مع المنظمة الدولية للعمل و اليونيسكو ، و التي تشكل “مشروعا رائدا ” و يكتسي أهمية بالغة بالنسبة للمنظمة الدولية للهجرة ، و الهادف إلى الاعتراف بمؤهلات المهاجرين و ادماجهم في سوق الشغل.

يذكر أنه تم اعتماد الميثاق الدولي من أجل هجرة آمنة منظمة و منتظمة، وهي الوثيقة التاريخية من أجل تعاون دولي معزز بشأن قضية الهجرة ، يوم 10 دجنبر 2018 خلال المؤتمر الحكومي للأمم المتحدة حول الهجرة ، الذي انعقد في مراكش .

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع
Advert test
2019-12-11 2019-12-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: