Advert Test
MAROC AUTO CAR

الرباط .. انطلاق احتفالية كبرى بمناسبة الذكرى 50 لإنشاء منظمة التعاون الإسلامي

آخر تحديث : الخميس 12 ديسمبر 2019 - 1:51 مساءً
Advert test

الرباط .. انطلاق احتفالية كبرى بمناسبة الذكرى 50 لإنشاء منظمة التعاون الإسلامي

الرباط – انطلقت اليوم الخميس بالرباط، الاحتفالية الكبرى التي تنظمها المملكة المغربية بمناسبة تخليد الذكرى الخمسين لإنشاء منظمة التعاون الإسلامي، وذلك تحت شعار “المغرب.. تجديد وعمل”.

وتميزت الجلسة الافتتاحية لهذه الاحتفالية بالرسالة السامية التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى المشاركين، والتي تلاها وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة.

ودعا جلالة الملك في هذه الرسالة السامية، إلى اعتماد خارطة طريق جديدة، تمكن من الاستفادة من الثروات البشرية والطبيعية بالبلدان الإسلامية، بما يساهم في إحداث نقلة نوعية في مؤشرات جودة الحياة بالبلدان أعضاء منظمة التعاون الإسلامي.

وأوضح جلالته أن الأمر يتطلب “بلورة توجه جديد للمقاربات التنموية المعتمدة، يأخذ بعين الاعتبار، خصوصيات ومحددات النظام الاقتصادي العالمي، والاستفادة من التجارب الناجحة، التي راهنت بشكل أساسي على تنمية العنصر البشري وتأهيله”.

وشدد صاحب الجلالة على أن الهدف الأسمى يظل هو “تحقيق الطفرة التنموية والحضارية المنشودة، في أبعادها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية”.

وبخصوص القضية الفلسطينية، جدد صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، التزام المغرب الدائم، ملكا وحكومة وشعبا، بالدفاع عن القدس الشريف وفلسطين، على مختلف الأصعدة، السياسية والدبلوماسية والقانونية والميدانية، لصون الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

ويشكل تخليد المملكة المغربية للذكرى الخمسين لإنشاء منظمة التعاون الإسلامي مناسبة لإبراز مكانتها المحورية في تعزيز العمل الإسلامي المشترك، وذلك من خلال مساهماتها المتنوعة ومشاركتها الفاعلة في أنشطة المنظمة.

كما يعد هذا الحدث الهام مناسبة للتعريف بالدور الطلائعي الذي يقوم به صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، رئيس لجنة القدس، وبقيادة جلالته، للعمل الدبلوماسي لدى الدول الفاعلة والمنظمات الدولية، للدفاع عن القضايا العادلة للشعب الفلسطيني، فضلا عن قيادته للعمل الميداني في مدينة القدس الشريف، من خلال المشاريع التي تنفذها وترعاها وكالة بيت مال القدس الشريف في مجالات الإسكان والتعليم والصحة والشغل والحفاظ على التراث الحضاري والتاريخي للمدينة المقدسة.

وتعرف هذه الاحتفالية الكبرى حضور وزراء وممثلي ترويكا القمة الإسلامية (تركيا، السعودية، غامبيا) وترويكا الوزاري (بنغلاديش، الإمارات، النيجر)، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، ونخبة من الشخصيات المرموقة في العالم الإسلامي، إضافة إلى ممثلي عدد من الدول والمنظمات الإسلامية وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد بالمغرب.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع
Advert test
2019-12-12 2019-12-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: