Advert Test
MAROC AUTO CAR

امحند العنصر رجل السياسة المحنك والشخصية المتمسكة بالجذور

آخر تحديث : الثلاثاء 31 ديسمبر 2019 - 3:09 مساءً
Advert test

امحند العنصر رجل السياسة المحنك والشخصية المتمسكة بالجذور

متابعة مملكتنا

Advert Test

من يعرفه عن قرب يقول عنه إنه مهذب وودود ومتمسك بعائلته وبأصوله على حد سواء، فمحند العنصر لا يعيش فقط على الأنشطة الحزبية والسياسية أو الوزارية.

ومع حرصه الكبير على التزاماته السياسية والعامة خدمة للمصالح العليا للبلاد، فإن لمحند العنصر الذي ولد بإموزار مرموشة بإقليم بولمان سنة 1942 حياة عائلية مثالية، فخارج أنشطته المهنية والحزبية، تبقى الأولوية لأسرته الصغيرة.

وإذا كان من المؤكد أن أجندته كأمين عام حزب السنبلة لا تجد فيها فراغا، فرغم ذلك، يحرص العنصر الأب لخمسة أبناء، كلما أتيحت له الفرصة، على الذهاب رفقة عائلته إلى إيموزار مرموشة مسقط رأسه الذي ما زال يتوفر فيه على بيت يقوم بصيانته باستمرار.

العنصر رجل مهذب ولبق فسنه لم يفقده شيئا من حيويته وحماسته، فهو ما يزال نشيطا ويحرص على ممارسة رياضة الكولف المفضلة لديه إضافة إلى المشي للحفاظ على لياقته.

ويعشق العنصر القراءة، “نادرا ما أشاهد برنامجا تلفزيا دون أن يكون بين يدي كتاب أو صحيفة” كما صرح في أحد الحوارات التي أجريت معه.

وبالإضافة إلى الصحف التي يطالعها باهتمام كبير لتتبع الأخبار الوطنية والدولية، فإن هذا السياسي يداوم على قراءة المجلات وجميع المنشورات المتعلقة بالتكنولوجيات الحديثة، التي اهتم بها منذ السبعينيات، وهو ما أثر على مساره بوزارة البريد والمواصلات التي تولى فيها عدة مهام.

ويعد العنصر من ضمن الشخصيات السياسية المغربية الأكثر نشاطا على مواقع الشبكات الاجتماعية من قبيل “فيسبوك”.

ويبدي هذا السياسي الذي يرأس حزب الحركة الشعبية منذ سنة 1994، قدرا كبيرا من الحكمة والدبلوماسية، فبفضل قدرته على التدبير، عمل الرجل على ضمان وحدة الأسرة الحركية والمحافظة بل وتعزيز موقعها ضمن المشهد السياسي الوطني.

لكن، وبالنظر إلى مسؤولياته باعتباره سياسيا ورئيسا لجهة فاس مكناس والتزاماته العامة، كان من الصعب على العنصر التكفل بجميع الشؤون اليومية للحزب، والوفاء بجميع التزاماته. ولهذا السبب بالضبط، كان يعمد إلى تفويض بعض مهامه إلى عضو بالمكتب السياسي من أجل التدبير اليومي للحزب.

وفي نظر العديد من المراقبين، فإن القيم التي يدافع عنها حزب الحركة الشعبية هي القيم ذاتها التي تدافع عنها التشكيلات السياسية الأخرى، لكن الفرق بالنسبة للسيد العنصر يكمن في ترتيب الأولويات كما هو الشأن بالنسبة لقضية الأمازيغية.

 مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2019-12-31
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

Hs
%d مدونون معجبون بهذه: