Advert Test
MAROC AUTO CAR

تهيئة الطرق القروية ستمكن من فك العزلة عن المراكز النائية

آخر تحديث : الأربعاء 8 يناير 2020 - 8:04 مساءً
Advert test

تهيئة الطرق القروية ستمكن من فك العزلة عن المراكز النائية

وقال السيد اعمارة، في تصريح للصحافة، عقب زيارة تفقدية لأوراش طرقية أجراها رفقة عامل الإقليم، السيد بوعبيد الكراب، إن المديرية الإقليمية للوزارة عملت، في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالعالم القروي ما بين سنة 2018 و2020، على تهيئة حوالي 60 كيلومترا من المسالك الطرقية تتضمن أشغال التوسيع والتقوية والبناء، بكلفة تقارب 7 مليار سنتيم.

وأشار الوزير، في هذا الصدد، إلى أن مشروع توسيع وتقوية 17 كيلومترا من الطريق الوطنية رقم 11 بالإقليم، كان له آثر إيجابي على ارتفاع حركة الجولان (مرور 6000 عربة يوميا) وعلى المراكز التي تمر منها هذه الطريق.

وخلص السيد اعمارة إلى التأكيد على أن “مختلف الأوراش الطرقية المبرمجة على صعيد الإقليم ستعود بالإيجاب على مدينة شيشاوة خاصة من ناحية الانتعاش الاقتصادي، وهي الأوراش التي اختيرت وفق منهجية تشاركية مع مختلف المتدخلين، بشكل يسمح لعدد من المقاطع الطرقية أن تكون مهيكلة بالنسبة لحركية النقل”.

وبالمناسبة، اطلع السيد اعمارة على اللمسات الأخيرة لمشروع توسيع وتقوية الطريق الوطنية رقم 11 الممتدة على طول 17 كيلومترا، والتي استغرقت مدة إنجازها 8 أشهر، بكلفة مالية بلغت 28,217 مليون درهم.

كما اطلع الوزير على مختلف المشاريع الطرقية المنجزة والمبرمجة ضمن برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالعالم القروي ما بين سنة 2018 و2020، والذي يتضمن تهيئة 58,21 كيلومترا من المسالك الطرقية بكلفة 66,01 مليون درهم.

ويتعلق الأمر بأشغال توسيع وتقوية 18 كيلومترا من الطريق الإقليمية 2026 بكلفة 18,393 مليون درهم (سنة الإنجاز 2018) وأشغال بناء 31,61 كيلومترا من الطريق نفسها بكلفة 36,617 مليون درهم (سنتي 2019 و2020) وأشغال بناء 8,5 كيلومترات من الطريق الإقليمية 2003 بكلفة 11 مليون درهم (سنة الإنجاز 2020).

ومن شأن هذه المشاريع الطرقية أن تساهم في تحسين ظروف السير والسلامة الطرقية، وصون الرصيد الطرقي وملاءمة وعصرنة الشبكة الطرقية المهيكلة، فضلا عن المساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية للإقليم.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2020-01-08 2020-01-08
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: