MAROC AUTO CAR

المغرب أضحى فاعلا جهويا كبيرا في مجال إنتاج الطاقات المتجددة .

آخر تحديث : الأحد 18 يناير 2015 - 11:07 مساءً
Advert test

أكد السيد عبد القادر عمارة وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، اليوم الأحد بأبوظبي، أن المغرب أضحى فاعلا جهويا كبيرا في مجال إنتاج الطاقات المتجددة. وأبرز السيد اعمارة، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش مشاركته في أعمال الاجتماع الخامس للجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة (إرينا)، أن هذا الوضع المتميز يجعل المغرب يتطلع للمشاركة بشكل فاعل في هذا الاجتماع والإسهام في مناقشة مختلف قضايا ومواضيعه.

وأشار إلى أن المملكة، اتخذت منذ سنوات قرارا استراتيجيا بإدماج الطاقات المتجددة ضمن خطط وبرنامج إنتاج الطاقة الكهربائية، وهو ما جعل العديد من الدول والهيئات والمنظمات تنظر بكثير من الإعجاب إلى التجربة المغربية في هذا المجال.

Advert Test

وأكد وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، أن نجاح التجربة المغربية يجعل المراقبين متفائلين بإمكانية نقلها لعدد من الدول الأخرى، مضيفا ان الأوراش التي أطلقتها المملكة في مجالات الطاقات المتجددة مكنتها من مراكمة تجربة هامة في مختلف المجالات كما فتحت الباب لتشجيع عمليات البحث والتنمية.

وأبرز السيد عبد القادر عمارة، من جهة أخرى، أنه على الرغم من أهمية مشاريع إنتاج الطاقات المتجددة في تقليص نسبة انبعاثات الغازات الدفيئة، إلا أن الانخراط العملي والميداني في إنجازها كشف عن جملة من التحديات المرتبطة بالتمويل وضرورة تخفيض الفوائد على القروض، والإشكاليات التقنية والتكنولوجية، وغياب الرغبة السياسية لدى بعض الأطراف من أجل تشجيع الإندماج الإقليمي.

وشدد في هذا الصدد على أهمية انخراط الوكالة الدولية للطاقة المتجددة من أجل المساهمة بقوة وفعالية في تشجيع الاندماج الإقليمي، موضحا أن غياب هذا الاندماج يحرم المنطقة من العديد من الفرص والإمكانيات.

ومن جهة أخرى، أبرز السيد عبد القادر عمارة وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، أهمية مشاركة المغرب في برنامج (أسبوع أبوظبي للاستدامة) الذي ينظم خلال الفترة ما بين 17 و24 يناير الجاري.

وأكد أن المشاركة في هذه التظاهرة التي تعد من أهم الملتقيات العالمية في مجال التنمية المستدامة والطاقة والطاقات المتجددة، تشكل مناسبة لاستعراض التجربة المغربية في هذا المجال والوقوف على ما تم تحقيقه في هذا القطاع.

كما أشار إلى أن هذه المشاركة تفتح المجال للقاء عدد من الفاعلين والمهنيين، في وقت ينتظر أن يشهد المغرب خلال العشر سنوات القادمة استثمارات في قطاع الطاقة تفوق قيمتها 36 مليار دولار.

وإلى جانب انعقاد الاجتماع الخامس للجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة (إرينا)، يتضمن برنامج أسبوع أبوظبي للاستدامة، توزيع جائزة زايد لطاقة المستقبل، و تنظيم القمة العالمية الثامنة لطاقة المستقبل والدورة الثالثة للقمة العالمية للمياه، والدورة الثانية لمعرض (إيكو ويست) المتخصص في قطاع إدارة النفايات وإعادة التدوير.

وينتظر أن يبلغ إجمالي عدد المشاركين في مختلف برامج وتظاهرات أسبوع أبوظبي للاستدامة نحو 32 ألفا من الوفود والمهنيين من أكثر من 170 دولة.

مملكتنا .م.ش.س

Advert test
2015-01-18 2015-01-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: