Advert Test
MAROC AUTO CAR

تلاميذ يلتزمون بالمكوث في المنازل والمواظبة على التحصيل

Last Update : الثلاثاء 31 مارس 2020 - 6:20 مساءً
Advert test

تلاميذ يلتزمون بالمكوث في المنازل والمواظبة على التحصيل

عبد الحق يحيى

شيشاوة – ظروف استثنائية تلك التي حشدت العزم عند تلاميذ وتلميذات إقليم شيشاوة، في مواجهة فيروس “كورونا” المستجد، من خلال ملازمة البيت والحرص على متابعة الدراسة عن بعد، سندهم في ذلك قناة تلفزية أو مسطحة رقمية وأولياء أمور يجتهدون في توفير بيئة تعليمية مناسبة لأبنائهم.

ويواظب تلاميذ وتلميذات المؤسسات التعليمية التابعة للمديرية الإقليمية للتعليم بشيشاوة، بشكل يومي، على متابعة دروسهم بمنازلهم، مستفيدين من مختلف الموارد الرقمية التي وفرتها لهم وزارة التربية الوطنية عبر الوسائط المخصصة للتعليم عن بعد.

وهكذا، اختارت التلميذة فاطمة الزهراء، التي تدرس في السلك الإعدادي، الالتزام والتقيد بالتعليمات التي أصدرتها وزارة التربية الوطنية، بالمكوث في المنزل واختارت متابعة الدروس التي تبث في القناة الثقافية الرابعة.

وأكدت فاطمة الزهراء، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنها “تخصص حيزا زمنيا يوميا لمتابعة دروسها على القناة الرابعة”، مضيفة “عندما يباشر الأستاذ شرح الدرس أقوم بالتدوين في الدفتر كأنني أتابع دراستي في القسم”.

وإذا كان بعض التلاميذ يفضلون متابعة دراستهم عبر القنوات التلفزية، فإن البعض الآخر اختار التردد على البوابة الإلكترونية (تلميذ تيس) التي أطلقتها وزارة التربية الوطنية قصد ضمان الاستمرارية البيداغوجية والتحصيل الدراسي المعتمد في الدروس الحضورية.

ويمثل التلميذ محمد أمين عينة من هؤلاء التلاميذ الذين اختاروا الولوج إلى المنصة الإلكترونية (تلميذ تيس)، حيث أضحى بإمكانه متابعة دروس رقمية مصورة لمختلف المواد والحفاظ على صلة الوصل التي تربط بين الأستاذ والتلميذ ولو في العالم الافتراضي.

وأكد محمد أمين، الذي يتابع دراسته بالمستوى الابتدائي، أنه اختار “التقيد بإرشادات الجهات المختصة عبر تجنب الخروج إلى الشارع حفاظا على سلامته، ومتابعة الدروس عن بعد بالمنصة الإلكترونية (تلميذ تيس) وفق برنامج محدد”.

وأشار التلميذ محمد أمين، في تصريح مماثل، إلى أنه بعد انصرام الوقت الذي يخصصه لعملية التحصيل الدراسي، يقضي أوقات الفراغ في ممارسة الأشغال اليدوية والمطالعة الحرة، “لأجنب نفسي وغيري خطر الإصابة بفيروس كوفيد-19”.

والأكيد أن انخراط التلاميذ والتلميذات في عملية التعليم عن بعد يتطلب متابعة مستمرة ومنتظمة من لدن الآباء وأولياء الأمور، قصد التكيف مع الوضع الجديد وإنجاح هذا الورش الذي يطبق للمرة الأولى بالمغرب.

وفي هذا السياق، يسهر أولياء التلاميذ بإقليم شيشاوة على توفير بيئة تعليمية مناسبة لأبنائهم في المنزل من خلال تشجيعهم على التعلم عن بعد وإلزامهم بالوقت الزمني المخصص لحصص الواجبات والامتحانات ومراقبتهم عند استخدام الأجهزة الإلكترونية.

من جهة أخرى، تسهر المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بإقليم شيشاوة، بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش آسفي، على إنجاح عملية التعلم عن بعد عبر المواقع الإلكترونية الرسمية وبلورة برنامج عمل يومي خاص بهذه العملية.

  ويستند هذا البرنامج على إنتاج المضامين الرقمية والدروس المصورة، وأخذ المبادرة من أجل اقتراح بدائل أخرى مبتكرة تضمن التحصيل الدراسي للتلميذات والتلاميذ، وتتبع عملية سير التعليم عن بعد والتواصل الإلكتروني مع التلاميذ كلما دعت الضرورة.

  وفي هذا الإطار، أوضح المدير الإقليمي للتعليم بشيشاوة، السيد عبد الرحمان الكمري، أن التدريس عن بعد “أثبت نجاعته” بفضل القنوات التربوية والإلكترونية، التي كان لها الفضل الكبير، باعتبارها حلولا “فعالة” جعلت التلاميذ يلتزمون ببيوتهم ويتواصلون عبر مسطحة (تعليم تيس) والقناة الرابعة.

وأضاف السيد الكمري، أن “المديرية جندت لهذه العملية مجموعة من الأطر التربوية العاملة بالإقليم التي تشتغل بشكل مستمر على إنتاج المضامين الرقمية وإرسالها إلى الإدارة المركزية قصد تطعيم البوابة الرسمية للدراسة عن بعد، بدروس جديدة وفق البرمجة المحددة والتدرج البيداغوجي المعتمد في الدروس الحضورية”.

ونوه، في هذا السياق، بالانخراط “الإيجابي والتلقائي” لتلاميذ الإقليم وأسرهم، وللأطر التربوية وما أبانت عنه من وعي ونكران للذات في توفير هذه الدروس الرقمية، مؤكدا “سنكون قريبا على موعد نبرهن فيه مرة أخرى على تميز إقليم شيشاوة في تصدر نسب النجاح في الامتحانات الإشهادية وخاصة امتحانات البكالوريا”.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2020-03-31
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا