Advert Test
MAROC AUTO CAR

أسرة العدالة بمراكش تنخرط في حملة للتبرع بالدم

Last Update : السبت 18 أبريل 2020 - 7:10 مساءً
Advert test

أسرة العدالة بمراكش تنخرط في حملة للتبرع بالدم

 مراكش – انخرطت أسرة العدالة بمراكش، اليوم السبت بمحكمة الاستئناف، بشكل مكثف في حملة للتبرع بالدم، وذلك مساهمة منها في تعزيز المخزون الوطني من الدم، خلال هذه الظرفية الاستثنائية التي تعيشها البلاد في مواجهة فيروس “كورونا” المستجد.

واستهدفت هذه الحملة، التي نظمها المكتب الجهوي للودادية الحسنية للقضاة بتعاون مع المركز الجهوي لتحاقن الدم بمراكش، جمع كميات مهمة من الدم من أجل المرضى، بغية تدارك الخصاص الذي تعرفه مختلف مراكز تحاقن الدم بالجهة.

وشاركت في عملية التبرع بالدم أسرة العدالة بالدائرة الاستئنافية لمراكش، من قضاة وموظفين ومحامين ومفوضين قضائيين وعدول وموثقين، تحت تأطير طاقم طبي وتمريضي، في احترام تام للشروط التنظيمية والصحية، للحيلولة دون انتشار فيروس “كورونا”.

وبالمناسبة، أكد الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بمراكش، السيد أحمد نهيد، أن هذه العملية تأتي في إطار الجهود المبذولة لتعزيز النقص الذي سجلته مراكز تحاقن الدم بالمملكة خلال هذه الظرفية الاستثنائية التي تعيشها البلاد في مواجهة جائحة فيروس “كورونا” المستجد.

وأوضح السيد نهيد أن هذه المبادرة تعتبر عملا “نبيلا وحضاريا” يكتسي بعدا إنسانيا من جميع مكونات العدالة بالدائرة الاستئنافية بمراكش، من أجل ترسيخ ثقافة التبرع بالدم وتوطيد قيم التضامن وتجسيد روح المحبة والأخوة الصادقة بين الجميع، وإنقاذ المرضى لاسيما خلال هذه المرحلة الحساسة.

وعبر المسؤول القضائي عن امتنانه للودادية الحسنية للقضاة وخاصة المكتب الجهوي بمراكش، الذي كان له الفضل في هذه المبادرة، مؤكدا أن الجسم القضائي بمراكش سيظل منخرطا في كافة الجهود الوطنية المبذولة لمكافحة هذا الوباء.

  من جانبه، أكد رئيس المكتب الجهوي للودادية الحسنية للقضاة، عبد الرحيم الجمل، أن هذه المبادرة تروم اعتماد آلية لتشجيع التبرع المنتظم وفق عمل مشترك بين مركز تحاقن الدم وقضاة وموظفي المحكمة وأسرة العدالة، مع توفير الإمكانيات اللوجستيكية لذلك.

  وشدد السيد الجمل على أهمية تأمين الدم للحالات المستعجلة، كالحوادث والعمليات الجراحية وغيرها من الأمراض، وكذلك خلال هذه الظرفية الاستثنائية التي تعيشها البلاد في مواجهة جائحة فيروس “كورونا”، معتبرا هذه العملية خطوة “إيجابية” للسير قدما للحد من هذا الوباء كل حسب موقعه.

  بدوره، أكد نقيب هيئة المحامين بمراكش مولاي عبد اللطيف احتيتيش، أن هذه المبادرة تروم اعتماد آلية لتشجيع التبرع المنتظم وفق عمل مشترك بين مركز تحاقن الدم وأسرة الدفاع، وتكريس ثقافة التبرع بالدم داخل المجتمع، وكذا التحسيس والتوعية بأهمية هذه المبادرة الإنسانية خلال هذه الظرفية الاستثنائية.

  وعرفت هذه العملية، المرتبطة بالواجب الوطني والإنساني في استحضار لروح التطوع والمساعدة ومقاصد التآزر، نجاحا كبيرا من خلال الأعداد الملموسة للقضاة والموظفين والمحامين المانحين، ومن خلال التدابير الجادة المتخذة على المستوى التنظيمي والصحي.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2020-04-18 2020-04-18
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا