Advert Test
MAROC AUTO CAR

لجنة اليقضة بإقليم تارودانت تواصل عملية تدبير المرحلة الثالثة من حالة الطوارئ الصحية

Last Update : الإثنين 13 يوليوز 2020 - 6:32 مساءً
Advert test

لجنة اليقضة بإقليم تارودانت تواصل عملية تدبير المرحلة الثالثة من حالة الطوارئ الصحية

اسماعيل كرايش

إقليم تارودانت ــــ  تنزيلا لتوجيهات السيد عامل صاحب الجلالة على اقليم تارودانت، بخصوص تدبير المرحلة الثالثة من حالة الطوارئ  لمواجهة فيروس كورونا المستجد، بباشوية ايت ايعزة، قامت اللجنة الاقليمية لليقظة والتتبع بحضور السلطات المحلية و كل ممثلي المصالح الامنية الإقليمية من درك ملكي وقوات مساعدة ووقاية مدنية، ومصالح وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات.

الذين قاموا، بزيارة تفقدية مباغتة للضيعة الفلاحية ”بوداد 40 ” بجماعة ايت ايكاس دائرة تارودانت، ولتعاونية المحازم بجماعة سيدي دحمان، ولمقر تعاونية كوباك بجماعة ايت ايعزة،  للوقوف على مختلف الاجراءات الاحترازية و الصحية والوقائية المقررة من طرف السلطات العمومية والمعتمدة من طرف مختلف الضيعات و التعاونيات والمؤسسات الإنتاجية.

وذلك من أجل تفادي تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد، وفي هذا الإطار و نظرا لأهمية تعاونية كوباك في تمويل السوق الوطنية بمختلف المنتوجات الحليبية ومشتقاتها، فقد تم الوقوف على مختلف آليات تنفيذ البروتوكولات الصحية المعدة من طرف المكتب الصحي للتعاونية، و الذي يشرف عليه طبيب رئيس وطاقم صحي متخصص، والذي قدم بالمناسبة عرضا شاملا حول استراتيجية المؤسسة الوقائية، حيث تميزت اشغال هذه الزيارة بحضور مسؤولي التعاونية وعلى رأسهم المدير العام السيد مولاي محمد الولتيتي الذي شكر السلطات الاقليمية على هذه الالتفاتة والاهتمام الذي توليه لهذه المؤسسة الوطنية الانتاجية.

الى جانب كل المؤسسات  والتعاونيات والضيعات الفلاحية المتواجدة بإقليم تارودانت في إطار المواكبة والمراقبة الميدانية المستمرة خلال كل اشهر الطوارئ الصحية، للحفاظ على انتعاش المجال الاقتصادي والانتاجي، خاصة الفلاحي منه، الى جانب  باقي القطاعات من سياحة وتجارة ، فضلا عن خصوصيات الواقع المعيش بالإقليم الذي فرض ابتداع مقاربات ناجعة وفعالة.

ولعبت عملية تيويزي، ادوارا هامة في تزويد الساكنة بالماء الصالح للشرب، دون اغفال ادوار اللجن المحلية وفعاليات المجتمع المدني والتي باشرت اشغالها في ميادين عدة وذلك تحت اشراف السلطة المحلية من توزيع للمساعدات الغذائية لفائدة الاسر المعوزة وتنظيم عمليات مساعدة حاملي بطاقة راميد و الارامل والاسر المشتغلة في القطاع غير المهيكل.

الى جانب عمليات انسانية تضامنية على سبيل المثال، التبرع بالدم والمساهمة في نظافة وجمالية المدن والمراكز و الدواوير و تعقيم مجموعة من المرافق العامة كالمساجد والمؤسسات التعليمية، وغيرها من العمليات كل ذلك ترك انطباعا و استحسانا لدى الساكنة التي ابانت عن تجاوبها المستمر والايجابي مع كل التعليمات تماشيا والتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2020-07-13 2020-07-13
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

Hs