Advert Test
MAROC AUTO CAR

جمعية التأهيل للشباب تعطي انطلاقة مشروع “مشاركة مواطنة من أجل سياسات عمومية محلية دامجة ومنصفة للشباب”

Last Update : الخميس 1 أكتوبر 2020 - 9:40 مساءً
Advert test

جمعية التأهيل للشباب تعطي انطلاقة مشروع “مشاركة مواطنة من أجل سياسات عمومية محلية دامجة ومنصفة للشباب”

ويأتي هذا المشروع “المشاركة المواطنة للشباب: من أجل سياسات عمومية محلية دامجة ومنصفة للشباب”، بحسب بلاغ المنظمين، ترسيخا للمكانة الجوهرية التي يحظى بها الشباب في المجتمع، ودوره الفعال في تنمية ونمو البلاد، حيث يشكل آلية تعمل على تعزيز الخبرات والمبادرات الشبابية المرتبطة بمشاركتهم وإدماجهم كفاعلين في تحقيق الإصلاحات التي يعرفها المغرب.

Advert Test

ويهدف هذا المشروع وفق بلاغ الجمعية إلى تعزيز وتقوية قدرات القيادة الشابة من أجل مشاركة فاعلة في بناء سياسات عمومية دامجة ومنصفة للشباب، وكذا تعزيز قدرات 15 شاب وشابة من أجل المشاركة في إعداد وتتبع وتقييم السياسات العمومية، خلق فضاء للنقاش والتواصل والتشاور بين مختلف الفاعلين.

ويعتبر مشروع “المشاركة المواطنة للشباب: من أجل سياسات عمومية محلية دامجة ومنصفة للشباب” مبادرة مدنية شبابية تعمل على تكوين، تدريب وتأهيل الشباب للمشاركة في صنع وتدبير القرار على مستوى الجماعات الترابية في أفق بناء إطار دامج للشباب في تدبير الشأن المحلي.

وتسعى الجمعية من خلال هذا المشروع إلى اعتماد مقاربة تشاركية متعددة الفاعلين وإلى تعزيز مشاركة الشباب والشابات انطلاقا من تقوية قدراتهم المعرفية والتواصلية عن طريق مجموعة من الأنشطة ذات البعد التكويني والتحسيسي.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا المشروع ممول من طرف وزارة الثقافة والشباب والرياضة قطاع الشباب والرياضة. بشراكة مع اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خنيفرة، والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بني ملال.

Advert test
2020-10-01 2020-10-01
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا