Advert Test
MAROC AUTO CAR

كوفيد 19 بجهة سوس- ماسة.. الحملة التحسيسية بالضيعات الزراعية بدأت تؤتي أكلها

Last Update : الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 11:33 مساءً
Advert test

أكادير ـــ  أكد مهنيون بالقطاع الفلاحي، أمس الاثنين بأكادير، أن الحملة التحسيسية والتواصلية لمكافحة انتشار كوفيد 19، التي انطلقت 7 أكتوبر الجاري بإقليم اشتوكة آيت باها، والتي ستتواصل إلى أوائل نونبر المقبل، بدأت تؤتي أكلها.

وأوضح متدخلون خلال لقاء صحافي لتقديم عرض حول تقدم هذا المشروع أن “أصداء هذه الحملة الواسعة التي نظمت لمكافحة انتشار الجائحة داخل الضيعات الفلاحية ووحدات التلفيف والتحويل مشجعة جدا وألهمت مناطق بسوس ماسة لتحدو حدوها”.

وسجل المتدخلون أنه تم “برمجة 600 عملية ضمن هذه الحملة التي تهدف إلى الحفاظ على صحة العاملين بالقطاع، وضمان استدامة نشاط وحدات الإنتاج ووحدات التلفيف والتحويل في ظل هذه الأزمة الصحية”.

وبالمناسبة، أكد المدير الجهوي للاستشارة الفلاحية لسوس ماسة، السيد عبد العالي بودرة، أنه تم وضع مجموعة من الأدوات اللوجستيكية لإنجاح هذه العملية، خاصة الوحدة المتنقلة للإستشارة الفلاحية مزودة بشاشة ومكبر صوت، ووحدة تابعة لولاية إنزكان أيت ملول، وست سيارات تابعة للمكتب الجهوي للاستشارة الفلاحية، وكذا سيارتان تابعتان للمكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لسوس ماسة مجهزة أيضا بمكبرات للصوت.

وأضاف في هذا السياق أن “العمل اليومي للفرق الاستشارية يتم وفق منهجية دقيقة تشمل وضع برنامج زيارات، وإخبار مختلف الفاعلين بالزيارة عبر البريد الالكتروني، واحترام البروتوكول المتبع حسب طبيعة كل مستفيد، مع صياغة محضر في كل عملية،  بالإضافة إلى إرسال الصور والموقع الجغرافي للمشاركين في الحملة من خلال التواصل في مجموعة عبر الواتس آب”.

وبخصوص زيارات الضعيات الفلاحية بالجهة، أكد السيد بودرة أنها تشمل 198 ضيعة تتواجد ب10 جماعات ترابية، والتي استفاد منها 4265 شخصا، مشيرا إلى أنه تم القيام بزيارة ل41 وحدة تلفيف ب 6 جماعات ترابية، والتي يشتغل بها 2811 من العاملين.

أما في الأسواق الأسبوعية، فقد تم تنظيم 16 حملة تحسيسية خصصت لفائدة 15 ألف و 400 مستفيد. إلى جانب تنظيم 10 حملات بأماكن تجمع اليد العاملة التي تبحث عن الشغل(الموقف) استفاد منها 2365 شخصا، و 15 حملة أخرى نظمت على مستوى التجمعات السكنية (44 ألف و 800 مستفيد).

يشار إلى أن هذه الحملة، التي تنظم بمبادرة من “الجمعية المغربية للمنتجين والمنتجين المصدرين للفواكه والخضر”، و”الجمعية المغربية لملففي الفواكه والخضر” تتوخى، فضلا عن الحماية من الاصابة بفيروس كوفيد 19،  الحفاظ على مناصب الشغل الحالية، واستمرار خلق مناصب إضافية للتشغيل ، وكذا تأمين تموين الأسواق على المستويين الجهوي والوطني مع الحفاظ على نشاط التصدير.

كما تروم هذه الحملة، التي تنظم بشراكة مع كل من ولاية جهة سوس ماسة، والمجلس الجهوي، وعمالة إنزكان ايت ملول، وإقليمي اشتوكة ايت باها وتارودانت، الحفاظ على صحة وسلامة جميع العاملين في القطاع الفلاحي، وحث مختلف الفاعلين بقطاع الخضر والفواكه على التقيد بالتدابير الوقائية وذلك لتفادي العدوى وصون السلامة الصحية لجميع العمال، وإنجاح انطلاق الموسم الفلاحي وضمان سيرورة نشاط وحدات الإنتاج ومحطات التلفيف.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2020-10-20
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا