Advert Test
MAROC AUTO CAR

نزهة بوشارب تترأس لقاء تواصليا  مع الفاعلين المحليين من أجل إقلاع قطاع التعمير والبناء على مستوى عمالة الصخيرات – تمارة

Last Update : السبت 24 أكتوبر 2020 - 6:27 مساءً
Advert test

نزهة بوشارب تترأس لقاء تواصليا  مع الفاعلين المحليين من أجل إقلاع قطاع التعمير والبناء على مستوى عمالة الصخيرات – تمارة

الرباط ـــ في إطار المجهودات المبذولة من طرف وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة  الهادفة إلى  تحقيق  إقلاع قطاع التعمير والبناء، تماشيا مع التوجيهات  السامية لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، ترأست السيدة نزهة بوشارب، يوم الأربعاء 21 أكتوبر 2020، لقاء تواصليا  بقصر المؤتمرات محمد السادس بالصخيرات، بحضور السيد يوسف الضريس، عامل عمالة الصخيرات – تمارة، و رئيس مجلس العمالة والمنتخبين  ورؤساء الجماعات الترابية  ومهنيي قطاع السكن والبناء.

وخلال هذا اللقاء، استعرضت السيدة نزهة بوشارب البرامج التي سطرتها الوزارة على مستوى هذه العمالة، مذكرة بالتدابير المتخذة خلال فترة الحجر الصحي بتشاور مع الفاعلين المعنيين . كما كان هذا اللقاء مناسبة للتبادل البناء المشترك بخصوص مخطط لإقلاع مندمج وشامل ومستدام ومتشاور بشأنه .

وتنزيلا للتوجيهات الملكية السديدة الرامية إلى تحقيق الإقلاع الاقتصادي، شددت السيدة الوزيرة على أهمية تعبئة مجموع المكونات المركزية والمحلية من أجل تعزيز الإجراءات الكفيلة بدعم القطاع وبضمان السكن للجميع.

وفي هذا السياق قالت السيدة نزهة بوشارب: ” من أجل ضمان إقلاع مستدام، نحن في أمس الحاجة اليوم إلى تدعيم قطاع البناء وإنتاج السكن، وذلك عبر تقوية القدرة الشرائية وخلق فرص للاستثمار في القطاع الذي يوفر أكثر من مليون منصب شغل ويساهم بنسبة 6% في الناتج الداخلي العام على المستوى الوطني”، مضيفة أن “الغاية النهائية تتمثل في تحسين ظروف عيش المواطنين، والقضاء على السكن غير اللائق، وتجويد الفضاء الحضري، وتحسين مستوى الخدمات العمومية وتوفير الفضاءات الخضراء والمجالات ذات الجاذبية”.

يذكر أنه في السياق ذاته، اعتمدت وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة رؤية استباقية  للاستجابة لعدد من التحديات الناجمة عن الأزمة الصحية المرتبطة بكوفيد-19، من خلال مستويين زمنيين: مخطط مواكبة القطاع  خلال فترة الحجر الصحي، ومخطط الإقلاع بعد رفع حالة الحجر الصحي. وفي هذا الإطار، تم اتخاذ العديد من الإجراءات من أجل إقلاع قطاع التعمير والسكن على المستوى الوطني  والجهوي والمحلي عبر إعداد مخطط للإنعاش على المدى القصير واستراتيجية  للإقلاع على المديين المتوسط والطويل . وقد كان لهذه الإجراءات وقع إيجابي  بالنسبة لعمالة الصخيرات- تمارة التي استطاعت بلوغ مستوى إنجاز في مجال تدارس ملفات طلب رخص التعمير  بكيفية مماثلة لفترة ما قبل الأزمة.

ففي ما يخص التخطيط الترابي، تمت تغطية كل جماعات العمالة بوثائق التعمير، باعتبار أن إنعاش تمدن متحكم فيه ومؤطر في الوسط القروي يبدو أمرا لا محيد عنه بهدف تحقيق شروط التنمية الحضرية المستدامة  في هذه الجماعات، مع الحفاظ على التوجه الفلاحي. وهذا الأمر سيمكن من استقطاب الاستثمارات العمومية والخاصة  على مستوى المراكز القروية الصاعدة  بالعمالة  وإتاحة فرصة الاستقرار في ظروف ملائمة للوافدين.

أما بالنسبة لتدبير رخص التعمير،  فقد تم مؤخرا إصدار عدد من الدوريات الموجهة إلى الوكالات الحضرية من أجل تحسين مناخ الأعمال وتشجيع الاستثمار وتخفيف مساطر الترخيص. هذا وقد مكنت هذه التدابير والدوريات ، على صعيد عمالة الصخيرات – تمارة، من تسوية 62 مشروعا بقيمة استثمار تبلغ 2.3 مليار درهم وذلك بعد إعادة التدارس مما سيمكن من خلق 24000 منصب شغل 10 % منها بشكل مباشر.

كما مكنت الدورية المشتركة مع وزارة الداخلية والمتعلقة بأشغال تجهيز التجزئات والمجموعات السكنية  وبآجال الإنجاز ( المادة 11)، على مستوى العمالة، من جرد 18 مشروعا للتجزئة  من 420 حصة موزعة بين  نسبة 83  % مخصصة للسكن  و17 % للوحدات الصناعية .

إلى ذلك ، اتخذت العديد من التدابير  في باب تبسيط المساطر من خلال تعزيز رقمنة  مجموع الخدمات الإدارية  المرتبطة بقطاع التعمير  والبناء، وذلك بغية  ضمان استمرارية  الأنشطة ذات الصلة  بالبناء لاسيما معالجة ملفات مشاريع طلب رخص التعمير  في سياق الظرفية الصحية الراهنة، حيث تم في هذا الإطار رقمنة 100% من خدمات الوكالة الحضرية للصخيرات – تمارة.

وصلة بالموضوع، ركزت السيدة الوزيرة على أهمية مبادرات الوزارة الهادفة من جهة إلى تجويد الإطار الحضري والمعماري والبيئي  للعمالة، لاسيما عبر برنامج شامل  ومبتكر ومتشاور بشأنه  من أجل القضاء على دور  الصفيح  بتراب العمالة  وتحسين إطار عيش  الساكنة، ومن جهة ثانية تقييم واستثمار مؤهلات العمالة  لجعلها قطبا لخلق الثروة  والاستفادة من موقعها الاستراتيجي بين العاصمتين الاقتصادية والإدارية للمملكة.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2020-10-24
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا