Advert Test
MAROC AUTO CAR

المغرب “شريك استراتيجي” لإسبانيا

Last Update : الخميس 19 نونبر 2020 - 10:16 مساءً
Advert test

المغرب “شريك استراتيجي” لإسبانيا

 عمر المرابط 

Advert Test

مدريد – أكد وزير الداخلية الإسباني، فرناندو غراندي مارلاسكا، على أهمية الطابع الاستراتيجي للعلاقات التي تجمع بين إسبانيا والمغرب، مشيرا إلى أن البلدين “الجارين والصديقين” تحدوهما رغبة قوية لتنمية وتطوير علاقات التعاون القائمة بينهما.

وشدد السيد غراندي مارلاسكا في حوار مع وكالة المغرب العربي للأنباء، بمناسبة زيارته للمغرب، وهي السابعة منذ تعيينه على رأس وزارة الداخلية الإسبانية في يونيو 2018، أن “المغرب هو شريك استراتيجي لإسبانيا” في مختلف مجالات التعاون الثنائي.

وأوضح المسؤول الإسباني أن “الحكومة الإسبانية ووزارة الداخلية تقيمان بشكل إيجابي للغاية الوضعية الحالية للتعاون والتنسيق مع السلطات المغربية، وخاصة مع وزارة الداخلية المغربية”، مضيفا أن “هذه العلاقة الوثيقة والسلسة والمتواصلة تؤتي ثمارها في عدد كبير من المجالات لفائدة مواطني كلا البلدين”.

وفي هذا السياق، أعرب السيد غراندي مارلاسكا عن “الإرادة والرغبة القوية” لوزارة الداخلية الإسبانية للمضي قدما في هذا “العمل المشترك على نفس مسار الثقة المتبادلة من أجل تحقيق الأهداف المشتركة”.

وأشاد الوزير الإسباني بـ “العمليات المشتركة بين قوات الأمن الإسبانية والمغربية في مجالات مثل مكافحة الإرهاب أو محاربة المنظمات المتورطة في الجريمة، والتي تشكل خير مثال يعكس بصدق التعاون الوثيق بين البلدين، وكيف يؤدي هذا التعاون إلى تحسين الأمن ورفاهية المواطنين الإسبان والمغاربة”، مؤكدا أن “التعاون بين الأجهزة الأمنية يرتكز على الثقة المتبادلة وعلى أسس علاقات قوية ومستقرة”.

وبالإضافة إلى الشق الأمني، أبرز السيد غراندي مارلاسكا التزام بلاده بمواصلة تعاونها مع المغرب في تدبير تدفقات الهجرة غير الشرعية.

وقال إن “إسبانيا تدرك جيدا أنها تتقاسم مع المغرب ضغوطا قوية بسبب الهجرة، وهي ملتزمة بمواصلة تقوية وتعزيز التعاون والدعم المتبادل في هذا المجال”، مضيفا أنه في السياق الحالي “يكتسي هذا التعاون أهمية خاصة، لاسيما فيما يتعلق بطريق ساحل المحيط الأطلسي ووصول المهاجرين غير الشرعيين إلى جزر الكناري”.

وأوضح السيد غراندي مارلاسكا أنه إضافة إلى ذلك، تدافع إسبانيا داخل الاتحاد الأوروبي على “ضرورة إعطاء الأولوية للبعد الخارجي في سياسة الهجرة المشتركة ودعم وتعزيز التعاون مع بلدان المنشأ والعبور”.

وفي هذا الإطار، أشار الوزير الإسباني إلى أن زيارته إلى المغرب تهدف إلى تقوية وتعزيز “العلاقات الممتازة” بين الوزارتين، والتي هي انعكاس حقيقي وصادق للوضع الصحي الجيد الذي يميز العلاقات بين المملكتين كبلدين جارين وصديقين”.

وقال السيد غراندي مارلاسكا “هذه هي زيارتي الرسمية السابعة إلى المغرب منذ يونيو 2018، عندما توليت حقيبة وزارة الداخلية في الحكومة الإسبانية، مما يعكس بوضوح أن المغرب هو شريك يحظى بالأولوية لدى الحكومة الإسبانية”.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2020-11-19 2020-11-19
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا