Advert Test
MAROC AUTO CAR

بني ملال-خنيفرة .. التساقطات المطرية الأخيرة تعزز التفاؤل بموسم فلاحي جيد

Last Update : الثلاثاء 9 مارس 2021 - 7:04 مساءً
Advert test

بني ملال-خنيفرة .. التساقطات المطرية الأخيرة تعزز التفاؤل بموسم فلاحي جيد

بني ملال – استبشر الفلاحون خيرا بالتساقطات المطرية المنتظمة التي شهدها جهة بني ملال-خينفرة خلال الأسابيع الأخيرة، معربين عن تفاؤلهم الواسع بأثرها الإيجابي على الموسم الفلاحي الحالي، والتخفيف من تداعيات أزمة 2020.

وبالفعل فمن شأن هذه التساقطات المطرية التي تعرفها الجهة على نطاق واسع، المساهمة بشكل إيجابي في انتعاش الفرشة المائية وتحسين حالة المراعي، وكذا الحالة العامة للمزروعات ، خاصة زراعة الحبوب الخريفية والشمندر السكري و الأشجار المثمرة.

والأكيد أن التساقطات الثلجية التي شهدتها القمم الجبلية بالجهة، ستساهم في تحسين الغطاء النباتي بالمراعي الجبلية، وتحسين وضعية الفرشة المائية٬ والرفع من مخزون السدود ، خصوصا بعد ذوبان هذه الثلوج.

وبلغ المعدل الجهوي لهذه التساقطات المطرية المسجلة إلى غاية 1 مارس الجاري حوالي 216 ملم ، حيث مكنت من تحسين نسب ملء حقينة السدود، التي بلغت نسبة 26 في المائة بسد بين الويدان ( مخزون 319 مليون متر مكعب) و31 في المائة بسد الحنصالي ( مخزون208 مليون متر مكعب).

وكان للتساقطات المطرية الأخيرة أثر إيجابي على سلسلة الحبوب الخريفية، من خلال دورها الفعال في الإسراع في الرفع من وتيرة عمليتي الحرث و الزرع، حيث بلغت المساحة المزروعة حاليا 587 .816 هكتار ، مما يمثل 94 في المائة من البرنامج المسطر على صعيد الجهة، موزعة على المنطقة السقوية ( 55.688 هكتار) ، والمنطقة البورية 532.128 هكتار).

كما عرفت سلسلة تكثير البذور المختارة نفس الوتيرة بخصوص عمليتي الحرث و الزرع، حيث بلغت المساحة المزروعة حاليا 7.368 هكتار أي ما يمثل 89 في المائة من البرنامج المسطر.

وبخصوص زراعة الشمندر السكري، بلغت المساحة، التي استفادت من عوامل الإنتاج، أزيد 9.966 هكتار ، متجاوزة بذلك البرنامج المسطر لهذه السلسلة خلال الموسم الحالي، والذي حدد في عقدة برنامج سلسلة الشمندر السكري بجهة بني ملال-خنيفرة في 9.966 هكتار.

وبفضل هذه الظروف المناخية الملائمة شهدت جهة بني ملال- خنيفرة إقبالا كبيرا على البذور المختارة من طرف الفلاحين، حيث بلغت كمية البذور المختارة الموزعة إلى غاية 1 مارس 2021 ما يناهز 93.684 قنطار، أي ما يعادل 99 في المائة من مجموع البذور المخصصة للجهة، في حين بلغت كمية الأسمدة الموزعة ما يناهز 11.600 قنطار.

وتتميز الجهة بغنى مواردها الطبيعية، خاصة منها المائية ، حيث تعتبر منطقة الأطلس خزانا هاما لهذه المادة الحيوية لكونها تشمل أحواضا مائية وسدودا كبيرة، منها سد أحمد الحنصالي وبين الويدان، إلى جانب تنوع منتوجاتها النباتية على مساحة تبلغ 960 ألف هكتار، موزعة على زراعات الحبوب والزيتون والزراعات الكلئية والقطاني والخضروات والشمندر السكري والحوامض والأشجار المثمرة، وكذا منتوجات حيوانية ممثلة في قطيع مهم يفوق 4,4 مليون رأس منها 69 في المائة من الأغنام و21 في المائة من الماعز و10 بالمائة من الأبقار.

وساهم مخطط تأهيل القطاع الذي تنفذه وزارة الفلاحة في ارتفاع إنتاج الزيتون من 129.000 طن سنة 2008 إلى 240.000 طن سنة 2019 (أي زيادة بنسبة 86 بالمائة)، وفي إنتاج الحوامض من 214.000 طن سنة 2008 إلى 500.000 طن سنة 2019 (أي زيادة بنسبة 101 في المائة).

وبخصوص سلسلة الشمندر السكري تم تعميم البذور المختارة ذات النواة الواحدة، ومكننة عملية الزرع والقلع ومواكبة وتأطير للمنتجين.

وقد مكنت هذه التدابير من تحقيق نتائج جد قياسية للموسم الفلاحي 2018/2019 ، حيث تم إنتاج ما يفوق مليون طن، بمردودية تجاوزت 78 طن في الهكتار و12 طن من السكر الصافي في الهكتار.

ومن شأن إحداث قطب الصناعات الغذائية ببني ملال تثمين المنتوجات الفلاحية المهمة والمتنوعة التي تتوفر عليها الجهة، وجلب استثمار يقدر ب 3 ملايير درهم وخلق 8.000 يوم عمل ، من خلال مواكبة المستثمرين لإنشاء وحداث للفلاحة التحويلية ، وتمكينهم من التسويق في أحسن الظروف مما سيساهم في تطوير الصناعة الغذائية بالجهة.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2021-03-09
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا