Advert Test
MAROC AUTO CAR

الفقيه بن صالح مياه الشرب تتدفق في الشوارع والساكنة تطالب المديرة العامة للوكالة المستقلة لتادلة بالتدخل

Last Update : الإثنين 29 مارس 2021 - 3:22 مساءً
Advert test

الفقيه بن صالح مياه الشرب تتدفق في الشوارع والساكنة تطالب المديرة العامة للوكالة المستقلة لتادلة بالتدخل

محمد جط 

الفقيه بن صالح ـــ تسرب مياه الشرب لعدة مرات بتجزئة غزلان بالفقيه بن صالح ، دون أن يكلف المسؤولين بالوكالة المستقلة لتوزيع الماء بالمدينة أنفسهم بالعمل على إصلاح هذا التسرب الذي “يتسبب في ضياع كميات هائلة من هذه المادة الحيوية الثمينة “. وأرجع سكان تجزئة غزلان في شكواهم، سبب هذه التسريبات إلى هشاشة الشبكة بالمنطقة وتقادمها و نقص اليد العاملة المؤهلة ، وعزوف الوكالة المستقلة لتوزيع الماء الصالح للشرب عن إصلاحها وتقديم حلول ترقعية ، ما يشكل خطرا على صحة السكان وعلى المنازل بسبب تسرب هذه المياه إلى أساستها .

والأسئلة التي تتبادر إلى الأذهان هي كيف يعقل أن نطالب المواطنين بالحفاظ على الماء الصالح للشرب في حين نلاحظ ضياع كميات هائلة منه وبصفة متكررة بسبب مثل هذه التسربات المتتالية التي تقول الساكنة أنها اسبوعية ، وحول الأسباب التي تحول دون قيام هذه الوكالة بواجباتها وتوفير أحسن خدمة لزبنائها الذين يدفعون فواتير غالية، دون ان يتلقوا خدمة في المقابل.

وقد أبدى السكان في هذا الشأن تخوفهم من تأثر أساسات سكناهم نتيجة الكميات الكبيرة من الماء التي تتسرب داخل الأرض قريبا من منازلهم دون إلتفات الشركة المسؤولة التي تلقت شكاوى عديدة من السكان، وهو الأمر الذي أثار أيضا تخوفهم من إختلاط المياه الصالحة للشرب بمياه الصرف الصحي.

وهم يناشدون جميع المصالح المعنية بما فيها السيد عامل الإقليم من أجل التدخل لإصلاح هذه الأعطاب التي أصابت شبكة توزيع المياه الصالحة للشرب بتجزئة غزلان التي يعاني سكانها من التسربات المائية المتكررة التي تتحمل مسؤوليتها الوكالة المستقلة لتوزيع الماء .

للاشارة فان مدينة الفقيه بن صالح تعرف طوال السنة انقطاعات متكررة للماء يوميا في الليل بكافة أحياء المدينة، وهو الأمر الذي يأرق بال الساكنة ويجعلها ساخطة عن هذه الوضعية دون أي تدخل من المكتب المعني، حتى أنه لم يكلف مسؤولو المكتب نفسهم حتى تقدم توضيح وإخبار للمواطنين بتوقيت ومكان انقطاع الماء بالمنازل.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2021-03-29 2021-03-29
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا