Advert Test
MAROC AUTO CAR

الهجرة من بين العناصر الأساسية لاستقرار العالم وتوازنه (السيد بوصوف)

Last Update : الأربعاء 31 مارس 2021 - 7:55 صباحًا
Advert test

الهجرة من بين العناصر الأساسية لاستقرار العالم وتوازنه (السيد بوصوف)

الرباط – قال الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج عبد الله بوصوف، اليوم الثلاثاء بالرباط، إن الهجرة تُعد من بين العناصر الأساسية لاستقرار العالم وتوازنه، لأنها أصبحت عنصرا أساسيا لبناء عالم الغد.

وشدد السيد بوصوف، خلال الملتقى الدبلوماسي الـ 98 الذي نظمته المؤسسة الدبلوماسية بالرباط، على أن الهجرة تيسر حوار الأديان والثقافات والشعوب، والتقارب بينهم، لأنها تعتبر أحد العناصر الأساسية لبناء مستقبل الغد وعالم الغد، مشيرا إلى أن عدد المهاجرين عبر العالم يقارب 300 مليون نسمة، ما يمثل قوة شرائية مرتفعة، ونخبة كبيرة جدا وسوقا عالمية، يمكنها أن توفر للعالم الاستقرار والتوازن.

وأكد السيد بوصوف أن الهجرة شكلت فاعلا أساسيا في مكافحة جائحة كوفيد-19، وذكر في هذا الصدد بالأدوار الأساسية التي اضطلع بها مهاجرون من المغرب وتركيا واليونان في تطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا، وفي دول أخرى “اضطلعوا أيضا بأدوار طلائعية سواء في عملية التضامن مع بلدان الإقامة أو البلدان الأصلية كما شهدنا نحن في المغرب”.

وأبرز، في هذا الإطار، أن مغاربة العالم قاموا بأعمال اجتماعية وإنسانية مهمة في البلدان التي يعيشون فيها عبر عمليات قادها شباب في مختلف الدول الأوربية من أجل مساعدة المسنين على الخصوص، فضلا عن مساهمتهم في صندوق كوفيد-19، وكذا تحويلات مالية مهمة في زمن الجائحة.

وسجل الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، في هذا السياق، أن دراسات صندوق النقد الدولي تفيد بأن التحويلات المالية للمهاجرين عبر العالم ستنخفض بـ 20 في المائة، على عكس تحويلات مغاربة العالم التي ارتفعت بـ 5 في المائة وناهزت 70 مليار درهم سنة 2020.

وفيما يتعلق بالجهود التي يبذلها المغرب في محاربة التطرف والإرهاب خصوصا في أوساط المهاجرين، أكد السيد بوصوف أن المملكة باعتبارها نموذجا للتدين قادرة على مواجهة الفكر المتطرف أو العدمي أو الإرهابي، عبر الدعوة إلى بلورة نموذج للتدين الإسلامي يقوم على ثلاث ركائز أساسية وهي المعرفة، والمشروع الديني العقلاني والحس النقدي، والبعد الروحي.

واعتبر أنه ” إذا استطعنا أن نبني التدين بهذه المواصفات، لا شك أننا سننخرط في القرن الـ 21، وأن نستوعب العالم، ونجعل العالم يستوعبنا ويفهمنا”.

وبخصوص مشاركة مغاربة العالم في الانتخابات، أوضح السيد بوصوف أن هذه المشاركة حق دستوري، وبالتالي يجب توفير الضمانات القانونية من أجل ممارسة هذا الحق.

وأضاف أن الأحزاب المغربية تجمع على ضرورة مشاركة مغاربة العالم في الانتخابات، غير أن النقاش لم يمكّن بعد من تتفعيل هذا الحق الدستوري في إطار القوانين المنظمة للانتخابات.

من جهته، أبرز السيد عبد العاطي حابك رئيس المؤسسة الدبلوماسية، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا الملتقى يكتسي أهمية بالغة لأنه تطرق لمواضيع تهم موقع مغاربة العالم، خاصة في ظل الأحداث المرتبطة بالتطرف التي تعرفها بعض الدول الأوربية، والتي أدت إلى قراءات خاطئة حول الإسلام، وضيقت على المسلمين ممارستهم للشعائر الدينية في أوربا.

وعرف هذا الملتقى مشاركة 40 من السفراء الأجانب المعتمدين بالمغرب وممثلي الدول والمنظمات الدولية (شارك 12 منهم حضوريا، فيما شارك الباقي عبر تقنية الفيديو).

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

Advert test
2021-03-31
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا