Advert Test
MAROC AUTO CAR

محسن ادالي .. ورش تعميم التغطية الصحية مشروع مجتمعي يجسد ثورة اجتماعية حقيقية

آخر تحديث : الأحد 18 أبريل 2021 - 12:34 صباحًا
Advert test

محسن ادالي .. ورش تعميم التغطية الصحية مشروع مجتمعي يجسد ثورة اجتماعية حقيقية

بني ملال ـــ أكد السيد محسن ادالي نائب عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال أن ورش تعميم التغطية الاجتماعية الذي أطلقه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، مشروع مجتمعي يجسد ثورة اجتماعية حقيقية، ومنعطفا حاسما في مسار تحقيق التنمية المتوازنة والعدالة الاجتماعية والمجالية.

وأضاف السيد ادالي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن هذا الورش الملكي الرائد ستكون له آثار مباشرة وملموسة في تحسين ظروف عيش المواطنين، ومعالجة الاختلالات على مستوى استهداف الفئات الهشة، لاسيما في ظل ما يشهده العالم من تقلبات اقتصادية ومخاطر بيئية وصحية.

وقال إن جلالة الملك محمد السادس ووعيا منه بهموم شعبه، أعطى تعليماته السامية بوضع قانون إطار يعد اللبنة الأساسية والإطار المرجعي في مجال الحماية الاجتماعية، حيث تم تقديم خطوطه العريضة بين يدي جلالة الملك خلال المجلس الوزاري المنعقد بتاريخ 11 فبراير 2021، وصادق عليه مجلسا البرلمان ليكون رافعة لإدماج القطاع غير المهيكل في نسيج الاقتصاد الوطني، وذلك بما يوفره للطبقة العاملة من حماية وصيانة للحقوق السوسيو اقتصادية.

وأوضح السيد ادالي أن هذا الورش الهام الذي ترأس جلالة الملك محمد السادس حفل إطلاقه وتوقيع الاتفاقيات الأولى المتعلقة به، في 14 أبريل الجري بفاس سيستفيد منه، في مرحلة أولى، الفلاحون وحرفيو ومهنيو الصناعة التقليدية والتجار اي حوالي (500 ألف منخرط.)،

والمهنيون ومقدمو الخدمات المستقلون، الخاضعون لنظام المساهمة المهنية الموحدة أو لنظام المقاول الذاتي أو لنظام المحاسبة (ما يفوق 800 ألف منخرط). على أساس أن يمتد ليشمل في مرحلة ثانية فئات أخرى في أفق التعميم الفعلي للحماية الاجتماعية لفائدة كل المواطنين.

وقال إن هذا الورش المجتمعي الكبير يراد به أولا: تعميم التأمين الإجباري الأساسي عن المرض خلال سنتي 2021 و2022، حيث سيستفيد 22 مليون شخص إضافي من هذا التأمين الذي يغطي تكاليف العلاج والأدوية والاستشفاء، وثانيا: تعميم التعويضات العائلية خلال سنتي 2023 و2024، وذلك من خلال تمكين الأسر التي لا تستفيد من هذه التعويضات من الاستفادة، حسب الحالة، من تعويضات للحماية من المخاطر المرتبطة بالطفولة أو من تعويضات جزافية.

وثالثا: توسيع قاعدة المنخرطين في أنظمة التقاعد سنة 2025، لتشمل الأشخاص الذين يمارسون عملا ولا يستفيدون من أي معاش ثم رابعا : تعميم الاستفادة من التعويض عن فقدان الشغل سنة 2025، لتشمل كل شخص متوفر على شغل قار، من خلال تبسيط شروط الاستفادة من هذا التعويض وتوسيع الاستفادة منه.

وقال إنه ورش يسعى لتحقيق العدالة الاجتماعية وذلك من خلال بلورة نموذج تنموي جديد يخدم كل فئات المجتمع ويجسد حقهم في العيش الكريم.

Advert test
2021-04-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا