Advert Test
MAROC AUTO CAR

جريدة مملكتنا تستنكر التصرف اللامسؤول والتواطؤ الغير المفهوم لإسبانيا بإستقبال زعيم الجبهة الانفصالية

آخر تحديث : الثلاثاء 27 أبريل 2021 - 11:45 مساءً
Advert test

جريدة مملكتنا تستنكر التصرف اللامسؤول والتواطؤ الغير المفهوم لإسبانيا بإستقبال زعيم الجبهة الانفصالية

الرباط ــ تتابع جريدة “مملكتنا” باستغراب كبير فضيحة استضافة إسبانيا لمجرم الحرب المطلوب قضائيا بتهم ثقيلة جدا زعيم جبهة البوليزاريو المزعومة؛ بهوية مزورة من صنع المخابرات الجزائرية وبتواطؤٍ مشترك بين دولتين المفروض فيهما احترام القانون الدولي؛ ومنه فإن الجريدة تبلغ الراي العام الوطني والدولي ما يلي.

Advert Test

🔻تستنكر الجريدة التصرف اللامسؤول والتواطؤ الغير المفهوم لإسبانيا في هذا التدليس الذي يضرب علاقات حسن الجوار ويمس الصداقة المغربية الإسبانية كما المغربية الأوربية.

🔻 تأسف مؤسستنا الإعلامية من هذا السلوك الذي يعد تعديا ليس على الدولة المغربية حكومة وشعبا فقط وإنما أيضا على استقلالية القضاء الإسباني في دولة لطالما كانت إلى الأمس القريب تتبجح بالديمقراطية وباحترامها للمؤسسة القضائية بعيدا عن أي تدخل من الدول الأجنبية أو حتى سلطتها التنفيذية الشيئ الذي تبخر و ذهب أدراج الرياح مع هذه الفضيحة.

🔻تشجب الجريدة بشدة تآمر الدولة الجزائرية على المملكة المغربية عن طريق إيواء الانفصاليين ومساعدة قائدهم على الهروب من العدالة في ما يعد طمسا للحقائق وضحكا على المنتظم الدولي كما على الشعب الجزائري الشقيق الذي تذهب أمواله سدا في تمويل المنظمة الانفصالية الوهمية.

🔻 تبلغ الجريدة المنتظم الدولي والقوى الديمقراطية الحية أينما وُجدت استياء وغضب الشعب المغربي كما أسف المملكة المغربية بمؤسساتها جميعا من هذا الانزياح الخطير عن قيم التعاون والصداقة المفروض في الجيران التحلي بها.

🔻 تناشد مؤسستنا الإعلامية كل العقلاء في كل من الجارة الإسبانية والجزائرية إلى إدانة هذا الضرب المتكرر في متانة العلاقات الثنائية والذي يمس حبل الود والتعاون بين الجميع.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2021-04-27 2021-04-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا