MAROC AUTO CAR

الصويرة على موعد مع الدورة الأولى من الأيام التراثية لأركان

آخر تحديث : الأربعاء 12 مايو 2021 - 10:38 صباحًا
Advert test

الصويرة على موعد مع الدورة الأولى من الأيام التراثية لأركان

الصويرة ـــ انطلقت، بدار الصويري بحاضرة الرياح، الدورة الأولى من الأيام التراثية لشجرة الأركان، المنظمة تحت شعار “شجرة الأركان موروث ثقافي واقتصاد اجتماعي”.

وتأتي هذه التظاهرة، المنظمة من قبل اتحاد “ماثيا” للمنتجات الفلاحية بالصويرة إلى غاية 19 ماي الجاري، بمناسبة اليوم العالمي لشجرة الأركان (10 ماي)، قصد الاحتفاء بإقرار هذا اليوم وهذه الشجرة المستوطنة التي تشكل تراثا لا ماديا استثنائيا للمملكة وإقليم الصويرة خاصة.

وفي كلمة بالمناسبة، أكد عامل إقليم الصويرة، السيد عادل المالكي، أن منظومة الأركان تشكل قاطرة للتنمية بالنسبة لعدد من الجماعات الترابية، خاصة في المنطقة الجنوبية للإقليم، ومصدرا لمداخيل لا تقدر بثمن لعدد من أسر الجهة.

وأكد عامل الإقليم، في هذا الصدد، أن هذه الإمكانية الهامة التي يتوفر عليها الإقليم تظل غير مستغلة بالشكل الكافي، الأمر الذي يقتضي توحيد الجهود وتعبئة الطاقات، قصد التثمين على النحو الأفضل، لمنتجات الأركان وتطوير هذه الثروة المحلية.

وبعد أن أشاد بالجهود المبذولة من قبل الفاعلين والتعاونيات العاملة في الميدان، وكذا نساء الأركان “الفاعلات في التنمية المستدامة”، نوه السيد المالكي بمختلف المبادرات المتخذة على الصعيد الإقليمي من قبل مختلف الأطراف المعنية قصد تخليد اليوم العالمي لشجرة الأركان.

من جانبها، توقفت رئيسة اتحاد “ماثيا” للمنتجات الفلاحية، السيدة سعيدة عطار، عند الدور الهام لمنظومة شجرة الأركان في التنمية المستدامة على المستوى الاجتماعي والاقتصادي والبيئي وكذا الطبي، إذ “من هنا جاء تكريس واعتراف الأمم المتحدة بإقرار يوم 10 ماي كيوم عالمي لهذه الشجرة”.

وأوضحت السيدة عطار أن اختيار 10 ماي لم يكن صدفة، لكنه يحيل على دورة نضج ثمرة الأركان، مضيفة أن إقرار هذا اليوم العالمي يعد تكريما واعترافا بالجهود المبذولة من قبل النساء النشيطات بهذه السلسلة.

وخلصت إلى التأكيد على ضرورة المحافظة على هذا الموروث الطبيعي، والعمل بشكل جماعي، على ضمان تنميته المستدامة.

وعقب الجلسة الافتتاحية لهذا اللقاء، قام عامل الإقليم والوفد المرافق له، بزيارة لمعارض أعمال فنية عالمية تخلد لهذه الشجرة، وأعمال منجزة من قبل تلاميذ مؤسسات تعليمية، تمت تهيئتها بفضاء دار الصويري، وكذا عرض لمختلف مراحل دورة إنتاج زيت الأركان، قدمته نساء أركان بالمنطقة.

وستتخلل هذه الأيام التراثية عملية غرس لأشجار الأركان، ومعارض فنية، ومسابقة في الطبخ اعتمادا على زيت الأركان، وأنشطة ترفيهية للأطفال، وتنظيم مسابقة نسائية لتكسير ثمار الأركان، وكذا معرض منتجات ورشات تدوير بقايا أركان، وكذا تنظيم ندوات علمية، ويوم دراسي، حول إشكاليات قطاع الأركان، سيؤطره أساتذة جامعيون.

وسيسدل الستار عن فعاليات الأيام التراثية هذه، بتلاوة توصيات اليوم الدراسي، وبتوقيع آتفاقية الدعم في التجهيزات بين وزارة الفلاحة واتحاد “ماثيا” للمنتوجات الفلاحية بالصويرة، ثم بعد ذلك، توزيع الجوائز على المتوجين بفعاليات الدورة الأولى من الأيام التراثية.

Advert test
2021-05-12 2021-05-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: