MAROC AUTO CAR

بطولة إسبانيا .. ريال مدريد يبقي على حظوظه في الاحتفاظ باللقب

آخر تحديث : الجمعة 14 مايو 2021 - 2:36 مساءً
Advert test

بطولة إسبانيا .. ريال مدريد يبقي على حظوظه في الاحتفاظ باللقب

ويجد فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، القادم من تعادل بشق الأنفس في المرحلة الماضية أمام إشبيلية 2-2، نفسه في المركز الثاني قبل مرحلتين على ختام الموسم بفارق نقطتين أمام غريمه برشلونة المتعادل الثلاثاء مع ليفانتي 3-3، ومثلهما خلف جاره اللدود أتلتيكو مدريد المتصدر الذي فاز الأربعاء على ريال سوسييداد 2-1.

لكن الاحتفاظ باللقب ليس بين يدي ريال الذي يلعب في المرحلتين الأخيرتين مع مضيفه أتلتيك بلباو وضيفه فياريال، بل يحتاج أيضا الى تعثر أتلتيكو في مباراتيه الأخيرتين مع أوساسونا وبلد الوليد لكي يحصل على فرصة حرمان “لوس روخيبلانكوس” من لقبهم الأول منذ 2014.

ومن المؤكد أن وضع فريق زيدان لكان مختلفا لو لم يسقط في فخ التعادل ثلاث مرات في المراحل الخمس الماضية، ما جعل المدرب الفرنسي تحت ضغط كبير تزامن مع الخروج أيضا من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بالخسارة إيابا في لندن أمام تشلسي صفر-2 بعد التعادل ذهابا في “ألفريدو دي ستيفانو” 1-1.

وحسم ريال فوزه في الأندلس في الشوط الأول من اللقاء بعدما انهاه متقدما بثنائية نظيفة مع تشكيلة مطعمة بوجوه شابة.

وبعد فرصة ذهبية للفرنسي كريم بنزيمة من كرة رأسية إثر عرضية من البرازيلي رودريغو تألق الحارس البرتغالي روي سيلفا في صدها (14)، افتتح ريال التسجيل عبر الكرواتي لوكا مودريتش بعد تمريرة من ابن الـ19 عاما ميغيل غوتييريس الذي كان يخوض مباراته الرابعة فقط في الدوري مع الفريق الأول والأولى كأساسي (17).

وبقيت النتيجة على حالها حتى الوقت بدل الضائع من الشوط الأول حين عزز ريال تقدمه بهدف ثان سجله رودريغو بعد ضغط عال من النادي الملكي وتمريرة من الشاب الآخر ابن العشرين عاما مارفن الذي كان يخوض مباراته الرابعة فقط أيضا مع الفريق الأول (1+45).

وبقيت النتيجة على حالها حتى الدقيقة 71 حين اعتقد غرناطة بأنه عاد الى أجواء اللقاء بفضل هدف من خورخي مولينا بعد متابعته للكرة في الشباك إثر صدة للحارس البلجيكي تيبو كورتوا.

إلا أن ريال ضرب مجددا وسجل هدفين في غضون دقيقة عبر البديل ألفارو أودريوسولا بعد تمريرة من البديل الآخر البلجيكي إدين هازار (75)، وبنزيمة بتسديدة من خارج المنطقة مستفيدا من خروج خاطىء للحارس روي سيلفا ليسدد في المرمى الخالي (76)، رافعا رصيده الى 26 هدفا في المركز الثاني على لائحة أفضل الهدافين مشاركة مع مهاجم فياريال جيرارد مورينو، وخلف نجم برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي (29).

عزز فياريال حظوظه بالمشاركة القارية الموسم المقبل بفوزه على مضيفه بلد الوليد الذي يصارع من أجل البقاء، بنتيجة 2-صفر.

ويدين فريق المدرب أوناي إيمري بفوزه الثالث عشر هذا الموسم الى مورينو الذي افتتح التسجيل في الدقيقة 68، رافعا رصيده الى 22 هدفا ، قبل أن يؤكد الفرنسي إتيان كابويه النقاط الثلاث بهدف في الوقت بدل الضائع.

وبانتظار خوض نهائي الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” ضد مانشستر يونايتد الإنكليزي في 26 الحالي والذي سيمنحه بطاقة دوري الأبطال للموسم المقبل في حال توج باللقب، رفع فياريال رصيده الى 55 نقطة في المركز السابع بنفس عدد نقاط ريال بيتيس السادس الذي اكتفى بالتعادل مع مضيفه إيبار الأخير 1-1 بعدما كان متقدما منذ الدقيقة الرابعة وحتى الدقيقة 84.

ويأمل فياريال أقله أن يحتفظ بالمركز السابع الذي يخوله خوض الملحق الفاصل للمسابقة القارية الجديدة “يوروبا كونفرنس ليغ”، لكن مهمته في المرحلتين الأخيرتين صعبة جدا لأنه يستضيف إشبيلية الرابع ويحل ضيفا على ريال مدريد.

ومن جهته ورغم الخسارة، لا يزال بلد الوليد أمام فرصة البقاء في الدرجة الأولى بما أنه يتخلف في المركز الثامن عشر بفارق نقطتين عن منطقة الأمان، فيما يتخلف إيبار الأخير بفارق ثلاث نقاط عن أول مراكز النجاة.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع
Advert test
2021-05-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: