MAROC AUTO CAR

جماعة تمصلوحت تحتفي بابناءها المتمدرسين بطريقة خاصة عنوانها الأبرز، العداء للبيئة 

آخر تحديث : الجمعة 11 يونيو 2021 - 6:46 مساءً
Advert test

جماعة تمصلوحت تحتفي بابناءها المتمدرسين بطريقة خاصة عنوانها الأبرز، العداء للبيئة 

تمصلوحت ـــ بعد شهر فضيل مليء بالحرائق المشكوك في افتعالها بالمطرح العشوائي لجماعة تمصلوحت والذي خنق أنفاس ساكنة مركز الجماعة بشكل ديمقراطي بحيث لم يستثني الوحدات الصناعية والسكنية والإدارية بمن فيها من ارواح بريئة وبمختلف الدرجات والرتب ، وهو الجرح الذي لازالت تداعياته تحصد ضحايا أمراض الربو وضيق التنفس إلى الآن

Advert Test

في انتظار معجزة إلهية بعد عجز الإدارة ببشرها وحجرها، ليتفاجا تلاميذ مدرسة المنصور الذهبي الابتدائية ومؤسسة الفرصة الثانية بهدية آخر السنة لتلطيف اجواء امتحانات نهاية الموسم الدراسي بانفجار منشآت التصفية الأولية لتصريف مياه المجزرة المثقلة بالفضلات الملوثة التي ازكمت أنفاس المتمدرسين وادخلتهم في حالة هستيرية سبقهم إليها مرتفقي السوق الأسبوعي الذين استعصى على معظمهم تناول وجباتهم المفضلة بالمقاهي القريبة من المجزرة.

وأمام هذا الوضع يتساءل مراقبون عن هذا البؤس البيئي الملوث للطبيعة بجماعة تمصلوحت، فبعد تاقلم الساكنة مع الثلوث الغازي المفتعل بالمطرح يظهر عجز مخزي للجماعة في الثلوث السائل بالمجزرة التي لفظت ما في بطنها والقته على التلاميذ في عز الاستحقاقات الدراسية ،( وعلى رأي أب إحدى التلميذات التي تعاني من مرض الربو الذي قال متحسرا على معاناة فلذة كبده التي يحس بالمها، * بعد دخان الازبال جئتنا بالاوحال يا قربال * )

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2021-06-11 2021-06-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: