MAROC AUTO CAR

الأمم المتحدة .. أنتيغوا وباربودا تعرب عن دعمها لحل سياسي قائم على التوافق لقضية الصحراء

آخر تحديث : الثلاثاء 15 يونيو 2021 - 8:19 مساءً
Advert test

الأمم المتحدة .. أنتيغوا وباربودا تعرب عن دعمها لحل سياسي قائم على التوافق لقضية الصحراء

الأمم المتحدة (نيويورك) – أعربت أنتيغوا وباربودا، أمس الاثنين، أمام اللجنة الـ24 للجمعية العامة للأمم المتحدة، عن دعمها لحل سياسي قائم على التوافق لقضية الصحراء المغربية في إطار العملية السياسية تحت الرعاية الحصرية للأمم المتحدة.

Advert Test

وقال سفير أنتيغوا وباربودا في الأمم المتحدة، والتون ويبسون، إن “بلادي تدعم العملية السياسية الجارية، التي تجري تحت الرعاية الحصرية للأمين العام للأمم المتحدة، والرامية إلى التوصل إلى حل سياسي واقعي وعملي ومستدام وقائم على التوافق للنزاع الإقليمي حول الصحراء، وفقا لقرارات مجلس الأمن، لا سيما القرار 2548، الذي تم اعتماده في 30 أكتوبر 2020، والذي يدعو المبعوث الشخصي المقبل للأمين العام لاستئناف العملية من حيث توقف المبعوث الشخصي السابق، السيد هورست كوهلر”.

وقال أيضا إن بلاده تشجع الزخم الذي أعطاه الأمين العام للأمم المتحدة للعملية السياسية، ولا سيما عبر عقد مائدتين مستديرتين في جنيف جمعتا المغرب والجزائر وموريتانيا و”البوليساريو”.

وأضاف السفير “نود تذكير جميع الأطراف بأن الهدف من العملية السياسية هو التوصل إلى حل عملي ومستدام يستجيب لانشغالات الجميع بانفتاح. مسلسل مثل هذا يجب تصوره انطلاقا من عملية قائمة على التوافق”.

وشدد السفير أيضا، وكما تم التأكيد على ذلك من خلال حوالي عشرين قرارا لمجلس الأمن، على أن “الحل السياسي لهذا النزاع الطويل الأمد وتعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في اتحاد المغرب العربي من شأنه أن يسهم في تحقيق الاستقرار والأمن في منطقة الساحل”.

وقال إن “أنتيغوا وباربودا تدعو جميع الأطراف إلى مواصلة إبداء الرغبة السياسية والعمل في جو يعزز الحوار المستمر من أجل التوصل إلى حل سياسي لهذا النزاع”.

علاوة على ذلك، هنأ السيد ويبسون الحكومة المغربية “على إنجازاتها في التصدي لجائحة كوفيد-19، ولا سيما برنامج التلقيح في منطقة الصحراء”.

مملكتنا.م.ش.س/و،م.ع

Advert test
2021-06-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: