MAROC AUTO CAR

نادي روتاري بنسليمان ينضم إلى عائلة الروتاري الدولي

آخر تحديث : الأحد 20 يونيو 2021 - 10:11 صباحًا
Advert test

نادي روتاري بنسليمان ينضم إلى عائلة الروتاري الدولي

وبذلك تم قبول نادي روتاري بنسليمان، برعاية نادي روتاري الدار البيضاء، ضمن روتاري الدولي، من أجل توطيد سبل الإخاء بين الشعوب ونشر قيم الغيرية ، وبث الود والسلام بين أعضائه.

Advert Test

وأضحى نادي روتاري بنسليمان الآن جزءا من شبكة عالمية تضم أزيد من 2ر1 مليون من صناع القرار المتضامنين ، و34 ألف ناد لخدمة وإحداث تغيير مستدام في العالم وفي مجتمعاتهم وفي ذواتهم.

وأعرب عامل إقليم بنسليمان السيد سمير اليزيدي، في كلمة بالمناسبة ، عن ارتياحه لإحداث روتاري بنسليمان ، وعمله المعضد لترسيخ التعاون بين روتاريي المملكة، مشيرا إلى أن المغرب منخرط بقوة في كل ما يحقق رفاه الإنسانية .

وبعدما أكد أن المجهود الرسمي يجد سنده وعضده في المجتمع المدني الديناميكي لتنزيل مختلف الأوراش التنموية التي تستهدف الإنسان بشكل خاص، استشهد السيد اليزيدي بالنموذج التنموي الجديد، الذي يولي فائق العناية للجوانب الاجتماعية، مضيفا أن روتاري الدولي، الذي يضم ما يقرب من 200 بلدا و56 ناديا على المستوى الوطني، يعمل كمنظمة غير سياسية منفتحة للتشجيع على الأخلاقيات المدنية والمهنية العالية وتعزيز التفاهم والسلام في العالم.

ومن جهته ، عبر رئيس نادي روتاري بنسليمان السيد رشيد الطايع، عن سعادته بالانضمام إلى عائلة روتاري الدولي، مشيرا إلى أن “نادي روتاري الدار البيضاء وفر لنا الدعم والمساندة لإحداث هذا النادي ببنسليمان “.

وأكد السيد الطايع أن نادي روتاري بنسليمان قرر الانخراط بقوة في الأنشطة التضامنية خلال هذه الظرفية الصعبة الناجمة عن تفشي الجائحة، مشيرا إلى أن نادي روتاري بنسليمان سيعمل على احترام التوجه العام لاستراتيجية التنمية بالإقليم من خلال الحفاظ على الطابع البيئي والإيكولوجي والثروات الطبيعية للإقليم ولمدينة بنسليمان خصوصا .

وأوضح أن مدينة بنسليمان أضحت، على غرار مدن أخرى، جزء من العائلة العالمية للروتاريين، منوها بالجهود الدؤوبة لكل القيمين على تسليم هذا الميثاق لنادي روتاري بنسليمان، لا سيما رئيس نادي روتاري الدار البيضاء، السيد عبد السلام العلمي.

وفي السياق ذاته ، أكد السيد عبد السلام العلمي، رئيس نادي روتاري الدار البيضاء، أن المحاور الاستراتيجية للروتاريين تروم المساهمة في التنمية البشرية المتعلقة بالصحة، والأم والطفل، وتنمية الاقتصادات المحلية، والتربية والتعليم، والتزود بالماء الشروب، ومحاربة الأمية، والمحافظة على البيئة، مضيفا أن الروتاريين المغاربة يبذلون أقصى جهدهم لبلوغ الأهداف.

Advert test
2021-06-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: