آخر الأخبار

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

رئيس جهة درعة تافيلالت يقوم رفقة شكيب بنموسى بزيارة تفقدية لمؤسسات تعليمية و منشآت رياضية بكلميمة

كلميمة – قام السيد شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، اليوم السبت بكلميمة (إقليم الرشيدية)، بتدشين ثانوية الخوارزمي التأهيلية.

وقدمت لوزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، الذي كان مرفوقا، على الخصوص، بوالي جهة درعة تافيلالت وعامل إقليم الرشيدية السيد يحضيه بوشعاب، وعامل إقليم ورزازات السيد عبد الرزاق المنصوري، وعامل إقليم ميدلت السيد مصطفى النوحي، والسيد رئيس درعة تافيلالت معطيات ومؤشرات تهم قطاع التربية الوطنية بإقليم الرشيدية.

واطلع السيد بنموسى، الذي كان مرفوقا أيضا بالكاتب العام للوزارة، ومدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، على المعطيات الإحصائية الخاصة بقطاع التربية الوطنية بالجماعة الترابية كلميمة.

وتضم ثانوية الخوارزمي التأهيلية وحدة إدارية وعشر حجرات للتعليم العام، وأربع حجرات للتعليم العلمي، وقاعة متعددة الوسائط، وقاعة مختصة، ومكتبة وقاعة للمطالعة، ومكتب للتوجيه، وثلاثة ملاعب رياضية، ومرافق صحية ومسكنين وظيفيين.

وبلغت مدة إنجاز هذه المؤسسة، التي تندرج في إطار تنزيل الهدف الأول من المشروع الثاني الخاص بتوسيع العرض المدرسي ضمن القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، 12 شهرا.

وبمدينة الرشيدية، زار السيد بنموسى المركب السوسيورياضي 3 مارس، من أجل الوقوف على استفادة التلاميذ من مسار “دراسة ورياضة” الذي يندرج في سياق تنزيل الهدف الثالث من المشروع 11 الخاص بالرياضة المدرسية ضمن نفس القانون الإطار.

وقدمت للوزير شروحات حول سير هذا المركز السوسيورياضي والخدمات التي يقدمها للتلاميذ، وكذا برامج الارتقاء بالرياضة المدرسية وعدد المستفيدين من المراكز الرياضية المدرسية بالإقليم.

كما تمت زيارة الثانوية التأهيلية سجلماسة بالرشيدية، حيث قدمت للوزير لمحة عن مختلف أنشطة الأندية التربوية للمؤسسة في مجال تعزيز التحكم في اللغات التي تندرج في إطار تنزيل الهدف الثالث من المشروع البيداغوجي الثامن، والهدف الثالث من المشروع العاشر الخاص بالحياة المدرسية.

وأكد السيد بنموسى، في تصريح صحفي، أن هذه الزيارة شكلت مناسبة للاطلاع على الأنشطة التي يتم القيام بها لفائدة التلاميذ، ضمنها الأنشطة الرياضية وعمل الأندية التي تساعد التلاميذ على الانفتاح على محيطهم.

وأشار الوزير إلى أنها كانت أيضا فرصة للقاء مع نساء ورجال التعليم، للتعبير على التقدير والعناية التي تولى لهذه الفئة، وكذا التفاعل مع شركاء المنظومة التعليمية، من سلطات محلية ومنتخبين وجمعيات المجتمع المدني، الذين يواكبون هذه المنظومة في القيام بدورها الكامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار

الدار البيضاء

13°C
Overcast clouds
الخميس
18°C
10°C
الجمعة
17°C
10°C
السبت
22°C
11°C
الأحد
24°C
12°C
الإثنين
24°C
15°C
الثلاثاء
25°C
13°C
الأربعاء
25°C
13°C
%d مدونون معجبون بهذه: