Advert Test
MAROC AUTO CAR

المكتب السياسي للإتحاد الاشتراكي يُناشد لشكر للتراجع عن موقفه بعدم الإستوزار

Last Update : الثلاثاء 28 مارس 2017 - 10:06 صباحًا
Advert test

المكتب السياسي للإتحاد الاشتراكي يُناشد لشكر للتراجع عن موقفه بعدم الإستوزار

في خطوة وصفها الكثيرون بـ”الغربية”، ناشد المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، الكاتب الأول للحزب ادريس لشكر لمراجعة الموقف الذي سبق أن أعلنه بعدم المشاركة، بصفته الشخصية، في الحكومة. وجاء في بلاغ لـ”الوردة” أن “المكتب السياسي، يناشد بإجماع أعضائه، الأخ إدريس لشكر، لمراجعة الموقف الذي سبق أن أعلنه بعدم المشاركة، بصفته الشخصية، في الحكومة المقبلة”. كما فوض المكتب السياسي في بلاغه الصادر عقب الاجتماع الذي عقد أمس الأحد، للشكر” مسؤولية مواصلة المشاورات والحوار حول هندسة الحكومة وهياكلها وبرنامجها، ومكانة الحزب داخلها، من أجل حضور كيفي ونوعي محترم، وموقع سياسي فاعل”. وأثار الحزب في بلاغه أنه “يتعرض لحملة مسعورة، منظمة من طرف جهات، منها تلك التي أعماها الحقد الإيديولوجي، ومنها من تتجنّى على قِيٓمِ اليسار، ومنها من تعيش على إيقاع الإنتقام وتصفية الحسابات، مستهدفة الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، في إطار عملية تركيز مٓرٓضي، ضده”، حسب ما جاء في نفس البلاغ. يأتي هذا بعد مرور يومين فقط على قبول الاتحاد ضمن الحكومة التي كُلّف سعد الدين العثماني بتشكيلها، من طرف الملك.

Advert Test

جدير بالذكر أن لشكر صرح في أكثر من مناسبة، أنه لن يستوزر، مؤكدا أن الهدف من دخول حزبه للحكومة هو المساهمة في تشكيل حكومة قوية ومنسجمة.

مملكتنا.م.ش.س/الأيام 24

Advert test
2017-03-28 2017-03-28
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا