Advert Test
MAROC AUTO CAR

المغــــــــــرب يستعد لاستقطاب المزيد من الزائرين

Last Update : الإثنين 10 أبريل 2017 - 10:06 صباحًا
Advert test

المغــــــــــرب يستعد لاستقطاب المزيد من الزائرين

  • يتوقع القائمون على قطاع السياحة بالمغرب موسما سياحيا ممتازا بفضل ارتفاع عدد السياح القادمين لزيارة البلاد والاستمتاع بالتجول بين كل معالمها، وقد حظيت بعض المدن المغربية دون غيرها بإقبال كبير من الزائرين الأجانب والمغاربة المقيمين بالخارج والسكان المحليين.

تعد كل من مراكش وأغادير وفاس وطنجة والدار البيضاء من أكثر الوجهات السياحية المغربية التي عرفت زيادة في نسبة السياح، مما جعل وزارة السياحة تتوقع موسما سياحيا ممتازا لهذا العام وخصوصا لشهر أبريل الحالي.

Advert Test

وقال رئيس المرصد المغربي للسياحة سعيد محيد إن هذا الانتعاش سجل في الشهرين الأولين من العام 2017. وأضاف “على صعيد المبيت في الفنادق شهد القطاع زيادة بنسبة 15.3 بالمئة وخصوصا في مراكش وأغادير والدار البيضاء”. وتابع “نشهد منذ نوفمبر معدل زيادة في القطاع، ويعزى ذلك خصوصا إلى إطلاق خطوط جوية جديدة ورفع مستوى السلع السياحية”.

مراكـــــــش – الأكثر استقطابا للسياح

تعتبر مراكش أو المدينة الحمراء، أو عاصمة النخيل، بوابة منطقة الأطلس الكبير في المغرب، حيث أنها من أهم مناطق الجذب السياحي.

ويرجع الكثير من زائري مراكش إقبالهم عليها كأفضل مقصد سياحي من أجل الاستمتاع بمدينة الأسواق التجارية (البلدة القديمة) وهي منطقة الجذب في المدينة.

وتحتوي هذه المدينة على الأزقة الضيقة بأشكالها الملونة والتي تضم روائح وأصواتا مميزة بالإضافة إلى أنه يعرض بها العديد من الهدايا التذكارية التي يمكن للسائح شراؤها.

وتشتهر مراكش بساحة الفنا وهي ساحة كبيرة تقع عند مدخل المدينة وتمثل مركز حياة مراكش حيث تجتمع العديد من الأكشاك بالإضافة إلى تواجد الموسيقيين ورواة القصص والعرافين وسحرة الثعابين إلى جانب توفر المقاهي والمطاعم.

وفي قلب مراكش توجد حدائق المنارة وهي المكان المحلي المفضل للتنزه والهروب من صخب الحياة مع التمتع ببعض الهدوء، حيث تقبل العديد من الأسر على الذهاب إلى حدائق المنارة للتنزه في عطلة نهاية الأسبوع مع التمتع بمشاهدة الحياة الأسرية المحلية.

أكاديــــــر – مقصد سياحي هام

تعرف مدينة أغادير بأنها من المدن الكبرى في المغرب وتقع على شاطئ المحيط الأطلسي بالقرب من جبال الأطلس وهي أحد أهم المقاصد السياحية حيث أنها تضم العديد من المعالم السياحية والمنتجعات الصحية وملاعب الغولف والشواطئ النظيفة.

وتعد حديقة أولهاو من أجمل معالم مدينة أغادير السياحية فهي حديقة العشاق وتتمتع بطبيعة خلابة لا مثيل لها وعند زيارتها ينصح السائح بالتجول في أنحائها ليرى في كل مكان جمالية مميزة ومختلفة كما أنها مجهزة بمقاعد خشبية للجلوس والاسترخاء واستنشاق بعض الهواء النقي.

                                           مدن كبرى وجهات تنعش السياحة المغربية 

وقد خصصت الحديقة ملعبا للأطفال ليركضوا ويلعبوا ويستمتعوا بأوقاتهم، بالإضافة إلى أنها مجهزة ببعض منافذ بيع للأغذية والمأكولات إلى جانب انتشار المقاهي بداخلها.

وتضم أغادير ساحة الأمل وهي من أجمل الساحات الموجودة بالمدينة، فضلا عن أن السياح يبدون رغبة في رؤيتها وحضور أحد المهرجانات التي تقام فيها مثل مهرجان تيميتاز.

وتتميز حديقة وادي الطيور بأغادير بأنها الأكثر جذبا للسياح الأجانب والعرب. وتتمتع الحديقة بالإضافة لاحتوائها على مجموعة كبيرة ومتنوعة من الطيور والحيوانات الأخرى بمناظر طبيعية خلابة مما جعل منها ملاذا رائعا للحصول على المتعة والسعادة والبهجة.

ومعظم زوار هذه الحديقة من الأطفال حيث أنهم يتعرفون على أنواع الطيور وعلى أوقات هجرتها وعلى أنواع طعامها لذلك تعرف هذه الحديقة بأنها مكان يجمع بين الترفيه والتعليم.

وتعد “أوفلا” قصبة أغادير الموجودة على قمة جبل ارتفاعه 236 مترا من أهم المعالم السياحية، لا سيما وأنها تطل على الشاطئ، وهو من أجمل وأهم الشواطئ في أغادير وهناك يمكن للسياح التجول وممارسة أجمل الرياضات المائية كالغوص والسباحة وركوب الخيل.

كما تتوفر حول الشاطئ العديد من المطاعم التي تقدم أشهى المأكولات إضافة إلى المقاهي التي تقدم العديد من المشروبات والمرطبات.

فــــــاس – خالية من السيارات

تعد مدينة فاس من أهم الوجهات السياحية في المغرب لما تحتوي عليه من معالم أثرية تدل على حضارتها عبر العصور الإسلامية القديمة، فمن أهم هذه الآثار السور الذي يحيط بالمدينة وأبوابه الثمانية كما تعد المدينة القديمة في فاس أكبر منطقة خالية من المركبات والسيارات في العالم.

وتمثل فاس مقصدا للآلاف من السياح من مختلف أنحاء العالم لما تحويه من معالم سياحية ومن بينها جامع القرويين وهو أقدم وأشهر المساجد في المغرب.

وهناك متحف دار البطحاء الذي يضم مجموعة كبيرة من المعروضات التي تشمل التحف الفنية والمصنوعات من الحرف اليدوية وغير ذلك. وهو مكان يرتاده الكثير من محبي الفنون القديمة الذين يأتون من كافة أنحاء العالم للتعرف على التراث المغربي.

ويوجد أيضا متحف الفنون والحرف الخشبية الذي يضم مجموعة كبيرة من الأعمال والمنحوتات الخشبية القديمة، حيث تعرض ضمن مبنى تاريخي يعد من أجمل مباني مدينة فاس. كما يعرض المتحف تاريخ وأصالة النجارة والفنون الخشبية في مدينة فاس لذا يعتبر من أهم أماكن السياحة في المدينة.

ويعتبر باب أبي الجنود أو باب بو جلود من أشهر الأبواب الموجودة في السور المحيط بمدينة فاس القديمة، ويقع هذا الباب في الجهة الشمالية الغربية للمدينة وبجانب ساحة الباشا البغدادي.

ويعد مبنى زاوية مولاي إدريس من أجمل المباني في فاس وتحفة معمارية فنية تستحق الزيارة.

وتشكل أسوار مدينة فاس أبرز معالم السياحة في فاس إذ تحيط هذه الأسوار بمدينة فاس ويتخللها العديد من الأبواب والتي سميت بأسماء تعود إلى فترة حكم الأدارسة والزناتيين للمغرب ومن أشهر هذه الأبواب باب الفتوح وباب الكنيسية وباب الحمرة وباب الجديد.

موســــــم سياحي ممتاز

 طنجـــــــة – عـــــروس الشمال

تأسر مدينة طنجة التاريخية زائريها باللون الأبيض الطاغي على معظم شوارعها وأحيائها القديمة والذي أعطاها عن جدارة لقب عروس الشمال.

وما يميز مدينة طنجة أنها تشكل نقطة التقاء بين البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي، كما أنها تطل على أوروبا. ويمكن رؤية إسبانيا من أحد شوارعها الرئيسية، وهو أول مكان يجب التعرّف عليه لمن يزور المدينة ويسمى سور المعكازين (أي الكسالى أو المتثاقلون بالدارجة المغربية). ويقع هذا السور في أهم شارع في طنجة البوليبار (أي الشارع باللغة الإسبانية)، وتقول الأسطورة إن أغلب الشباب كانوا يقصدون هذا السور للتطلع إلى ما وراء البحار والحلم بحياة أخرى في إسبانيا، غير أنه كان في الحقيقة مركز راحة للتجار القادمين من مدن أخرى.

كما يعتبر مقهى الحافة، وهو وجهة أبرز المشاهير المغاربة والأجانب منذ إنشائه سنة 1920، مكانا أسطوريا بني على سلالم، وهو مناسب جدا لاحتساء الشاي المغربي.

وعلى بعد عشرين كيلومترا من مدينة طنجة يعتبر شاطئ أشقار المكان المفضل للأُسر والأصدقاء والسياح للهروب من ضجيج المدينة وبحرها. وهو مناسب جدا لمحبي الرياضات المائية بكل أنواعها. وعلى زائره عدم تفويت زيارة مغارة هرقل أكبر مغارات أفريقيا في المنطقة.

ويعد السوق الكبير القلب النابض للمدينة وروحها حيث يجد الزائر هناك كل شيء من مقاه ومطاعم شعبية ومتاجر الملابس التقليدية وحرفيين.

الدار البيضــــــــاء – أهم مدن أفريقيــــــــــــا

تعتبر الدار البيضاء أكبر مدينة في المغرب وتقع في الجزء الجنوبي من البلاد على المحيط الأطلسي وهي واحدة من أكبر وأهم مدن أفريقيا وهي من أكبر الموانئ الصناعية في العالم وأكبر ميناء في شمال القارة وتعد من أهم المقاصد السياحية في المغرب وتضم العديد من المعالم السياحية ومنها مسجد الملك الحسن الثاني وهو مسجد حديث نسبيا ويعد سابع أكبر مسجد في العالم ويضم أطول مئذنة وهو واحد من أهم المساجد الرئيسية في المغرب.

وهناك المدينة القديمة التي تعكس بداية حياة الإسلام في الدار البيضاء وهي مقصد سياحي شهير ورائع، والمدينة المسورة تقع شمال الدار البيضاء وهناك يمكن للسائح التسوق واستكشاف بعض المتاجر المتواجدة في الزوايا الصغيرة. وتتمتع هذه المدينة بشوارعها الواسعة وعمارتها الحديثة وبوسع السائح أن يشتري بعض الأدوات أو الهدايا أو حتى المواد الغذائية والتوابل.

الدار البيضاء تعتبر أكبر مدينة في المغرب وتقع في الجزء الجنوبي من البلاد على المحيط الأطلسي وهي واحدة من أكبر وأهم مدن أفريقيــــــــــــــــــــا

وتوجد بالدار البيضاء حديقة ياسمينة الترفيهية وهي من أكبر حدائق المدينة. وتعد من أهم المقاصد السياحية فهي مكان جيد للمشي وللألعاب، بالإضافة إلى أنها تضم العديد من المقاهي ومنافذ بيع الأغذية، إلى جانب ملاه صغيرة فيها العديد من أنواع الألعاب المختلفة والمميزة والمناسبة والممتعة للأطفال.

ويمكن للسائح زيارة مارينا الدار البيضاء التي تقع على الوجهة البحرية بمساحة 26 هكتارا وفيها أماكن راقية للسكن ومحلات تجارية ومراكز للمؤتمرات على مستوى راق وفيها العديد من الخدمات المحلية وتضم العديد من الحدائق العامة، علما وأنها تهدف لأن تصبح وجهة أساسية للأماكن الترفيهية في المغرب.

أما ساحة محمد الخامس، وهي الساحة الرئيسية في المدينة، فهي تحتوي على نافورة كبيرة وتضاء ليلا بأجمل الأضواء الملونة لذلك ينصح للسياح بزيارتها ليلا لا سيما أنها محاطة بالعمارات ذات الطراز الفرنسي من أيام الاستعمار، مما يخلق جوا إضافيا للاستمتاع بمشاهدة هذه المعالم وبإطعام الحمام المتواجد بكثرة في هذه الساحة الرائعة.

مملكتنــــــا.م.ش.س/عرب

Advert test
2017-04-10
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا