مجلس اليزمي يعرض وساطته بين الحراك في الريف والدولة

في الوقت الذي تشهد فيه مدينة الحسيمة احتجاجات حاشدة عبر المجلس الوطني لحقوق الإنسان عن نيته تقديم وساطة بين السلطات العمومية والحراك بمدينة الحسيمة.

وجاء هذا المقترح عبر رئيسة اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة الحسيمة الناظور، التي أعربت عن استعدادها لهذه الوساطة بين حراك الريف ممثلا في لجنته وكل من تكلفه والسلطات العمومية.

وأشارت الهيئة الحقوقية الرسمية، في بلاغ عممته على وسائل الإعلام اليوم الخميس، أنها تفتح أبوابها للتنسيق وعقد لقاءات سواء في مقرها بالحسيمة أو في مقر يختاره الطرفان.

ووصفت اللجنة الوضع في الحسيمة بـ “المتأزم”، الذي “لم تنجح فيه المحاولات للوصول إلى حل يبدأ بتفعيل سياسة التنمية الاجتماعية والاقتصادية الشاملة للمنطقة”، مؤكدة أيضا أن “الوضع ينذر بالأسوأ في ظروف لازال التراجع عنها والاحتكام للعقل والتبصر والخروج من النفق متاحا“.

مملكتنـــــــا.م.ش.س/وكالات 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار

الدار البيضاء

11°C
Clear sky
الأحد
23°C
15°C
الإثنين
22°C
17°C
الثلاثاء
24°C
18°C
الأربعاء
26°C
16°C
الخميس
26°C
17°C
الجمعة
24°C
17°C
السبت
27°C
16°C
%d مدونون معجبون بهذه: